أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬سامسونج‮« ‬تغزو العالم بتليفزيونات‮ »‬LED‮« ‬الجديدة


المال - خاص
 
تعتزم شركة سامسونج الكورية الجنوبية ــ أكبر منتج لتليفزيونات »LCD « في العالم ــ بيع 22 مليون جهاز تليفزيون LCD هذا العام، علماً بأن الشركة تستأثر بحوالي %21.5 من سوق التليفزيونات العالمية وسط أسوأ ركود اقتصادي يشهده العالم منذ عشرات السنين. واستطاعت سامسونج بيع 500 ألف جهاز من تليفزيونات »LED « خلال المائة يوم الأولي وهي موديلات جديدة مزودة بإضاءة من الخلف تبعت الضوء للشاشات المصنوعة من الكريستال المسيل، وذلك منذ منتصف مارس الماضي وحتي الآن.

 
وذكرت صحيفة فاينانشيال تايمز، أن مبيعات التليفزيونات الجديدة رفعت إجمالي مبيعات التليفزيونات الـ»LCD « بحوالي %8 خلال نفس الفترة السابقة، وذلك بفضل التصميمات المبتكرة التي جعلت أجهزة التليفزيون أقل سمكاً وصورة شاشاتها أكثر تألقاً وكفاءة في توفير الطاقة.
 
واستطاعت سامسونج أن تتفوق علي منافستها شركة LG الكورية التي تحتل المركز الثاني في سوق التليفزيونات العالمية خلال الربع الأول من العام الحالي، حيث استحوذت LG علي %13.5 فقط من هذه السوق التي شهدت بيع 26.7 مليون جهاز تليفزيون LCD خلال هذه الفترة بزيادة %27 علي مبيعات الربع الأول من عام 2008.
 
 ويقول مارك شوتر، مدير الدعاية بشركة ديزبلاي سيرس للإعلانات، إن إعلانات سامسونج الخاصة بالموديلات الجديدة LED الموجودة في كل مكان في الشوارع والأنشطة الدعائية المكثفة في كبري سلاسل السوبر ماركت العالمية مثل سيرز وبيست باي والعديد من الصحف والمجلات، جعلت جهاز التليفزيون الجديد يؤكد جودته العالية في سوق التليفزيونات العالمية وساعدت سامسونج علي جذب المستهلكين، سواء في كوريا الجنوبية أو الولايات المتحدة الأمريكية أو الدول الأوروبية برغم ارتفاع سعرها.
 
ويبلغ سعر جهاز تليفزيون LED 46 بوصة حوالي 2699 دولاراً في الولايات المتحدة الأمريكية بزيادة %30 تقريباً علي سعر تليفزيون LCD الذي يعتمد علي مصباح فلورسنت في أنبوبة »الكاثود« الداخلية ويقدر سعره بـ2099 دولاراً.
 
ويري المحللون أنه إذا كانت سوق تليفزيونات LED مازالت صغيرة بالنسبة للمبيعات الإجمالية إلا أن هامش الربح المرتفع من كل جهاز سيعني أن هناك تأثيراً كبيراً نسبياً علي الأرباح بفضل ارتفاع السعر .
 
وتتوقع شركة ديزبلاي سيرس ارتفاع مبيعات تليفزيونات LED بخمسة أمثال تقريباً لتصل إلي 32.4 مليون جهاز مع حلول عام 2015 وزيادة حصتها من %1.5 من إجمالي مبيعات تليفزيونات LCD هذا العام إلي %8.3 من إجمالي المبيعات عام 2011.
 
ويؤكد بارك كانج هو، المحلل المالي بشركة ديشنج سيكيوريتيز أنه إذا كانت موديلات LED مازالت تشكل نسبة صغيرة بالنسبة لإجمالي مبيعات تليفزيونات LCD ، إلا أن مبيعاتها تنمو بسرعة لدرجة أن LED ستحل محل LCD خلال العام المقبل عندما تنخفض أسعار الأولي بسبب ارتفاع المنافسة.
 
 وبدأت شركة سوني اليابانية انتاج تكنولوجيا شاشات LED عام 2004 غير أن المبتكرات الإعلانية التي قدمتها سامسونج في تسويق هذه الموديلات الجديدة جذبت المستهلكين إليها أكثر من انجذابهم إلي الشركة اليابانية.
 
ورغم أن معظم شركات التليفزيونات الأخري تبيع تليفزيونات LCD مزودة بإضاءة LED من الخلف، فإنها لم تنفذ ما فعلته سامسونج عندما قدمت منتجها الجديد باسم تليفزيون LED وليس LCD المزودة بإضاءة LED .
 
وهناك مخاوف أيضاً من صعوبة بيع التليفزيونات الجديدة التي تعتمد علي صمامات ينبعث منها ضوء عضوي »OLED « وهي تقنية مازالت تحت التطوير في عدة شركات عالمية، وتستخدم صمامات LED لإرسال الصورة وإن كانت سامسونج تري أن شركات التليفزيونات تشهد حالياً مرحلة انتقالية من LCD إلي OLED ، ولكن هذه التقنية الأخيرة لن تظهر بقوة في الأسواق إلا بعد حوالي خمس سنوات، ولذلك فإن مهمة التسويق هي التي ستحدد مدي نجاحها. وأدركت سامسونج أنها يمكن أن تحقق نمواً واضحاً في المبيعات وتتفوق علي الشركات المنافسة لها بأساليب التسويق المبتكرة واستراتيجية الدعاية القوية، برغم الركود الاقتصادي الذي يخيم علي معظم دول العالم.
 
وإذا كانت الشركة استفادت من بيع الأجهزة الجديدة بأسعار مرتفعة وحققت هوامش ربحية أكثر من الشركات المنافسة، إلا أن شركة LG المنافسة الخطيرة لسامسونج طرحت مؤخراً تليفزيون LED أقل سمكاً، وأكبر حجماً، حيث تصل شاشته إلي 55 بوصة وبسعر 5500 دولار.  وتسعي أيضاً العديد من الشركات التايوانية إلي انتاج شاشات مجهزة بصمامات LED لتقدمها قريباً لشركات التليفزيونات العالمية التي لا تستخدم هذه التقنية، بحيث يمكنها انتاج تليفزيونات مثل موديل LED التي تغزو به سامسونج الآن الأسواق الأوروبية والأمريكية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة