أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.79 17.89 بنك مصر
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
605.00 عيار 21
519.00 عيار 18
4840.00 عيار 24
4840.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البورصة تواصل نزيف النقاط وتفقد‮ ‬%2.9


كتب ــ فريد عبد اللطيف:
 
واصلت البورصة نزيف النقاط في فتح تعاملات الأسبوع تحت ضغط قوي من مبيعات الأجانب، مع امتناع المؤسسات المحلية عن استهداف الأسهم وسط مخاوف من اتساع نطاق هبوط السوق. وانعكس ذلك علي مؤشر »EGX30 « ليغلق جلسة أمس علي تراجع بنسبة %2.91 مسجلاًً 5299.4 نقطة مقابل 5457.9 نقطة في إقفال الجلسة السابقة.

 
أشار محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفني في شركة المجموعة المالية هيرمس، إلي ان البورصة أظهرت علامات ضعف واضحة ترجح دخولها في نفق هابط. وألمح إلي ان المؤشر سيتحرك دون اي دعم حقيقي له قبل مستوي 4800 نقطة، وهو الأمر الذي كان قد أشار اليه في »المال« منتصف الشهر الماضي، وكان قد أثار جدلاً واسع النطاق.
 
وأضاف الأعصر أنه سيعزز من فرص تراجع البورصة نحو هذا المستوي، كون المؤشر كسر في فتح تعاملات أمس مستوي دعم حرجاً لحركته قرب 5400 نقطة، لتتسارع بعد ذلك وتيرة هبوطه نتيجة قيام شريحة عريضة من المستثمرين بالبيع علي الأسعار المتاحة خوفاً من اتساع نطاق هبوط البورصة، مع عدم ظهور أي قوة شرائية تدعم السوق بعد امتناع المؤسسات المحلية عن الشراء كون الاتجاه من الناحية الفنية قد تحول من عرضي إلي هابط.
 
وأشار الأعصر إلي أن ما سيضغط علي حركة الأسهم في الأسابيع المقبلة اهتزاز البورصة الأمريكية مع كسر مؤشر داوجونز مستوي 8200 نقطة لأول مرة منذ مطلع مايو، وفشل في العودة للتحرك فوقها في أكثر من محاولة نهاية الأسبوع الماضي، وبحكم الارتباط الوثيق بين حركة البورصة المصرية مع الأمريكية، رجح ان يتحول مستوي 5450 نقطة من دعم إلي مقاومة. مشيراً إلي ان مبيعات الأجانب ستضغط علي البورصة نتيجة اهتزاز مراكزهم في أسواقهم. وربط بين تمكن البورصة من التماسك قرب دعمها الرئيسي في المرحلة الحالية قرب 4800 نقطة، بتماسك داو جونز قرب 7600 نقطة، وارتداده لأعلي منها مما سيعيد الأجانب للشراء ويدعم البورصة.
 
من جهة أخري أشار الأعصر إلي أن المؤشر سيتراجع اليوم مقترباً من مستوي دعم ثانوي لحركته قرب 5250 نقطة، ورجح أن تظهر قوة شرائية معتدلة ستدفع بالأسهم للارتداد لأعلي مؤقتاً في الجلسات المقبلة، ونصح باستغلال هذا الارتداد في تخفيف المراكز والمتاجرة السريعة بالبيع عند اقتراب المؤشر من 5450 نقطة.
 
وكان سهم أوراسكوم للانشاء والصناعة قد تراجع أمس بنسبة %2.9 مسجلاًً 181 جنيهاً مقابل 186 جنيهاً في اقفال الجلسة السابقة.
 
وألمح الأعصر إلي ان السهم مرشح للتراجع في بداية جلسة اليوم نحو 174 جنيهاً، التي وجدها فرصة شراء للمستثمر قصير الأجل، ونصح باستغلالها في الارتداد المؤقت المنتظر للبورصة، ورجح ان يستهدف السهم من جديد في الجلسات المقبلة 181 جنيهاً.

 
وكانت أسهم الاتصالات قد تكبدت خسائر جماعية أمس بقيادة اوراسكوم تليكوم بنسبة %4.4 مسجلاً 27.6 جنيه مقابل 28.8 جنيه.

 
وأشار الأعصر إلي ان السهم سيتراجع في بداية جلسة اليوم نحو 26.5 جنيه. ورجح ان يشهد ارتداداً مؤقتاً لأعلي بعد ذلك مستهدفا 28 جنيهاً.

 
وقاد التجاري الدولي أسهم البنوك للتراجع أمس بعد هبوطه بنسبة %4.5 مسجلاًً 44 جنيهاً مقابل 46.1 جنيه.

 
وأكد الأعصر ان السهم مرشح للتراجع في بداية الجلسة نحو 42.5 جنيه، ورجح ان يشهد ارتداداً مؤقتاً لأعلي في الجلسات التالية مستهدفاً 44.5 جنيه، التي نصح بتخفيف المراكز قربها للمستثمر قصير الأجل.

 
واتجهت أسهم الاسكان الكبري للتراجع مع السوق ولكن بمعدل أقل منه، وأغلق سهم مجموعة طلعت مصطفي علي هبوط بنسبة %2.3 مسجلاًً 5.24 جنيه مقابل 5.28 جنيه.
 
وأشار رئيس قسم التحليل الفني في شركة هيرمس إلي ان السهم مرشح للتراجع في بداية جلسة اليوم نحو 5 جنيهات، ورجح ان يرتد لأعلي مؤقتاً في الجلسات اللاحقة مستهدفاً 5.17 جنيه.
 
وكان هبوط البورصة أمس قد جاء وسط تعاملات ضعيفة بلغت قيمتها 632 مليون جنيه. واتجه الاجانب للبيع بقوة بصافي قيمة 38 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %11.5 من إجمالي السوق. من جهة أخري اتجه العرب للشراء بصافي قيمة 19 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %4.8 من السوق. واتجه المصريون للشراء بصافي قيمة 19 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %83.7 من السوق. وشكلت تعاملات المؤسسات %32.8 من السوق مقابل %67.2 للأفراد.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة