أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

دعوي قضائية تتهم نقابة المهن التعليمية بالتزوير في بطاقات العضوية‮ ‬


شيرين راغب
 
في خطوة وصفها البعض بمحاربة الاستغلال والتلاعب في انتخابات نقابة المهن التعليمية، اقام المركز المصري للحق في التعليم دعوي قضائية امام مجلس الدولة ضد نقابة المهن التعليمية بعد أن أصدرت كارنيهات حديثة برقم عضوية مخالف لرقم عضويتهم المثبت في الكارنيهات القديمة لهم، كما انه يحمل اسم نقابة المعلمين -التي لا وجود لها علي ارض الواقع- بدلاً من نقابة المهن التعليمية الذي اصبح المسمي القانوني للنقابة والمكتوب علي كارنيهات العضوية الموجودة مع المعلمين بالفعل، تلك الازدواجية النقابية في كارنيهات العضوية ارجعها البعض الي تلاعب النقابة في عضوية المعلمين لاستغلالها لصالح مرشح بعينه في الانتخابات المقبلة للنقابة.

 
أكد عبد الحفيظ طايل، المدير التنفيذي للمركز المصري للحق في التعليم، ان المركز بصدد تحريك دعوي قضائية يتهم فيها نقابة المعلمين بالنصب والتزوير وانتحال صفة غير موجودة، وذلك باصدار كارنيهات للمعلمين تحت اسم »نقابة المعلمين« بدلاً من نقابة المهن التعليمية، بينما تحمل رقم قيد بعضوية النقابة مغايراً لرقم قيد العضوية الموجودة بالكارنيهات القديمة، وهو ما يعني ان نقابة المهن التعليمية اصدرت كارنيهات لنقابة ليس لها وجود قانوني.
 
وأرجع طايل هذا الاجراء الي رغبة نقابة المهن التعليمية في استغلال وجود صوتين انتخابيين للمعلم الواحد بهدف التلاعب في نتائج انتخابات النقابة، مؤكدا ان النقابة طلبت من المعلمين دفع مبلغ 3 جنيهات لتحديث شكل كارنيهات العضوية مع امكانية الاحتفاظ بالكارنيهات القديمة، ولكنهم فوجئوا بتغيير اسم النقابة ورقم العضوية- أيضاً-. ولفت طايل إلي أن عدداً كبيراً من المعلمين قد اعربوا عن استيائهم من هذا الإجراء، خاصة في ظل عدم اعتداد بعض الجهات بتلك الكارنيهات الجديدة ومنها التامين الصحي، حيث إنها غير معتمدة وغير معترف بها قانوناً، رافضا اعتبار تلك الممارسات اخطاء مطبعية، لاسيما في ظل حالة الترهل الذي تعاني منه نقابة المهن التعليمية بعد حالة من الجمود الديمقراطي استمر قرابة 10 سنوات. و انتقد أشرف الحفني، منسق رابطة امان لمعلمي العريش، تغيير أرقام عضوية المعلمين، خاصة ان تغيير الكارنيه في اي مكان لا يتبعه تغيير ارقام العضوية، مشيرا الي ان تلك الممارسات يقصد بها التضييق علي امكانية انشاء نقابة مستقلة للمعلمين، حيث يبدو للعيان ان هناك نقابة المعلمين بالفعل تضم أعضاء بأرقام عضوية مختلفة عن نقابة المهن التعليمية.  وبلهجة ساخرة قلل خالد بهي الدين سالم، عضو مجلس النقابة العامة للمهن التعليمية، من تاثير الدعوي القضائية التي تتهم النقابة بالتزوير، مؤكداً عدم إمكانية تزوير الانتخابات بالنقابة التي تمر بثلاث مراحل، الأولي اللجان النقابية التابعة للنقابات الفرعية، والثانية مجالس النقابات الفرعية ونقبائها، والثالثة النقابة العامة، بالإضافة إلي الإشراف القضائي علي الانتخابات، فكل تلك المراحل يصعب معها عملية تزوير الانتخابات، واصفاً الاتهام الموجه للنقابة بغير المنطقي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة