أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

استثمارات مصرية وعربية تستعد لدخول سوق الدواجن والأعلاف


دعاء حسني
 
علي الرغم من مشاركة أكثر من 500 شركة من 20 دولة، وإقبال أكثر من 50 ألف شخص علي زيارة معرض »اجرينا الشرق الأوسط« المتخصص في صناعة الدواجن واللحوم والأسماك فإن مرضي انفلونزا الخنازير والطيور ألقيا بظلالهما السلبية علي فعاليات »اجرينا« التي انتهت قبل أيام، وبرز ذلك بوضوح في انخفاض اعداد الزائرين مقارنة بالأعوام الماضية.

 
 
وعلي الرغم من ذلك فإن ابرز ايجابيات المعرض تتمثل في وجود اتجاه لضخ مزيد من الاستثمارات المحلية والعربية في السوق المصرية وتحديدا بقطاعات المجازر والاعلاف والدواجن. من جانبه أوضح محمد الصوفي مدير عام شركة »كروز« المنظمة للمعرض هذا العام ان هذه الدورة تعد الأنجح له علي الاطلاق، علي الرغم من ازمة انفلونزا الطيور، وأكد ان أكثر الأجنحة التي حظيت بإقبال من الزائرين كانت الخاصة بمجازر الدواجن ومنتجات الاعلاف.
 
واضا ان الشركات العارضة ركزت علي الترويج للتوكيلات التجارية الجديدة وفتح أبواب لتصدير منتجاتها الي العملاء والزائرين من الدول الخارجية.
 
وفي جولة »المال« داخل اروقة المعرض تباينت آراء العارضين حول وجود تأثر ملحوظ لازمة انفلونزا الطيور والخنازير علي معرض »اجرينا« في دورته الحادية عشرة وحجم التعاقدات المتوقعة من خلاله، حيث أشار بعض العارضين الي انهم لم يشعروا بأي انخفاض في أعداد الزائرين أو انسحاب للشركات العارضة بل علي العكس كان هناك تواجد قوي وملحوظ لأغلبية شركات الدواجن المحلية والعربية، وأشاروا الي ان الشركات تحاول استغلال فترة الازمة العالمية لضخ استثمارات جديدة خاصة في قطاع المجازر الذي سيشهد عمليات تنشيط خلال الفترة المقبلة بعد صدور اللائحة التنفيذية المنظمة لعمليات تداول الطيور الحية، فيما ألمح بعض العارضين الي وجود تأثير بسيط علي المعرض بسبب ازمة انفلونزا الطيور، وأكدوا ان التأثير ظهر علي المعرض من خلال انخفاض اعداد الزائرين عن الدورات الماضية وتراجع التعاقدات التي ابرمتها شركاتهم خلال المعرض وذلك بنسب لا تتعدي الـ %20.
 
من جانبه اكد خالد مصطفي مستشار اتحاد منتجي الدواجن ان المعرض هذا العام جاء متزامناً مع قرارات مهمة خاصة قرب صدور اللائحة التنفيذية المنظمة لعمليات منع تداول الطيور الحية، وأكد ان تلك اللائحة ستتيح رؤية واضحة للمجازر التي سيتم انشاؤها خلال المرحلة المقبلة وأماكن تواجدها وطاقتها الانتاجية.
 
واضاف ان معرض »اجرينا« العام الحالي يضم مجموعة من شركات دواجن تقدم سلالات مختلفة من الدواجن بجانب شركات أعلاف وشركات معدات الدواجن والادوية البيطرية مشيرا الي ان أكثر ما يبرز في المعرض هو ارتفاع الاستثمارات العربية في صناعة الدواجن بالسوق المصرية لتشكل نسبة تتراوح بين 50 و%60 من حجم الاستثمارات الكلية في القطاع، مدللا علي ذلك بأن اكبر 4 شركات دواجن بالقطاع تشكل نسبة %50 من السوق وهي شركة القاهرة ومجموعة مصر العربية والوادي القابضة والراجحي للاستثمار العربي يوجد بها استثمارات عربية.
 
أكد احمد رجائي مدير التسويق بشركة الخمس نجوم لصناعة الاعلاف والانتاج الحيواني أكبر الشركات الراعية للمعرض انه يحرص علي المشاركة سنويا في معرض »اجرينا« مؤكدا أن شركته تضم شركتين واحدة خاصة بمطاحن والأخري متخصصة في صناعة اعلاف الدواجن والماشية والأسماك، موضحا انه يقدم خلال الدورة الحالية للمعرض احدث ما توصلت إليه تكنولوجيا صناعة الدواجن في العالم، وعن مدي الاقبال علي معرض هذا العام أوضح رجائي ان حجم العملاء تقلص بنسبة %20، وذلك بسبب الازمة الاقتصادية العالمية وارتفاع اسعار الاعلاف بنسبة تصل الي %30 فضلا عن صعوبة تسويق المنتج النهائي لعدم توافر مجازر كافية للطاقة الحالية من الانتاج، وصعوبة تسويقه لمحال الدواجن بسبب الاحتياطات والاجراءات المشددة التي اتخذتها وزارتا الزراعة والصحة خلال الفترة الاخيرة، بالاضافة الي احجام بعض المنتجين عن التربية نظرا للخسائر التي لحقت بهم خلال آخر دورتين في تربية الدواجن، مشيرا الي ان اسعار الاعلاف تتراوح خلال الفترة الحالية بين 2000 و2500 جنيه للطن.
 
واضاف رجائي انه علي الرغم من ظروف الازمة العالمية فإن الشركة مستمرة في تنفيذ خططها المستقبلية لرفع طاقتها الانتاجية معتمدة في ذلك علي السوق التصديرية وتتمثل هذه الخطط في اضافة خطوط انتاج جديدة بتكلفة استثمارية تتراوح بين 15 و20 مليون فرانك تبلغ 10 ملايين و280 ألف جنيه، مشيرا الي ان خط الانتاج يبلغ طاقته الانتاجية 1400 طن يوميا ما بين أعلاف ومركزات، وسيوجه %90 من انتاجه للسوق المحلية والـ%10 الباقية للسوق التصديرية.
 
وأشار أحمد عبدالدايم مدير مبيعات بشركة الدقهلية الي أن الشركة تستعد لانشاء مجزر جديد خلال الفترة المقبلة مشيرا الي أن هذا الامر لا يزال تحت الدراسة.
 
واوضح المهندس عطا الله أبوزيد مدير عام بشركة القاهرة لجدود الدواجن ان ما يميز المعرض في دورته الحالية التواجد القوي لشركات الدواجن، لافتا الي ان شركة القاهرة للدواجن متخصصة في أربعة قطاعات هي: دواجن الجدود وتبلغ حصتها السوقية منها %60 ودواجن التسمين وتبلغ حصتها السوقية %40 ودواجن الامهات وتبلغ الحصة السوقية للشركة منها %25 بالاضافة الي قطاع الاعلاف.
 
ولفت علاء الدين مصطفي مدير مبيعات بشركة الوادي لجدود الدواجن الي ان شركة الوادي القابضة تضم 14 شركة في تخصصات مختلفة منها في قطاع الدواجن خاصة فيما يتعلق بكتاكيت التسمين والبياض، وأشار الي ان الشركة لا تنوي القيام خلال الوقت الحالي بأي توسعات فيما يخص قطاع الدواجن بها مشيرا الي ان حجم انتاج الشركة يبلغ من 600 الي 800 مليون كتكوت تغطي حصة جيدة من الطاقة الانتاجية للسوق المصرية.
 
واوضح حسن عبدالحميد مدير علاقات عامة بشركة علف الدواجن المحبب أن الشركة تضم مجموعة من الشركات منها شركة صويا أكتوبر وصويا مصر وسنترال لانتاج المركزات والاعلاف، بالاضافة الي الشركة الدولية المتخصصة في انتاج المواد الغذائية، مشيرا الي ان تواجد الشركات في المعارض خلال أوقات الازمات يقوي من مكانتها بالسوق ويثبت قدرتها علي الصمود، وعن اسعار الاعلاف أوضح انها تتراوح بين 2250 و2500 جنيه للطن بينما تبلغ أسعار المركزات 4600 جنيه للطن. فيما أوضح د. صلاح يوسف مستشار عام بشركة عبدالمحسن السهلي القابضة ان شركته تمثل احدي الشركات السعودية المتخصصة في إنشاء مشروعات دواجن »تسليم مفتاح« واضاف ان مشاركة الشركة في المعرض هذا العام تهدف للاستفادة من الدعم المقدم من قبل صندوق تنمية الصادرات السعودي الذي تبلغ مخصصاته مليار دولار موجهة للسوق المصرية ولم تتم الاستفادة سوي بنسبة%3  فقط من مخصصاته الي الآن.
 
وأشار الي ان هذه السنة الثالثة لمشاركة شركته بالمعرض لافتا الي ان انخفاض حجم التعاقدات بينه وبين الشركات المصرية خلال السنوات الماضية يعود الي انخفاض عمليات الدعاية والتوعية الموجهة لهذا النوع من المشاريع بالمعرض.
 
وأكد أنه يدرس خلال المرحلة المقبلة التوجه الي الاستثمار بالسوق المصرية خاصة في قطاعي الاعلاف ومزارع الدواجن.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة