أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مؤتمر للقمح بحضور‮ ‬3‮ ‬وزراء


عمرو عبدالغفار
 
تقرر عقد مؤتمر موسع خلال نهاية شهر يوليو وبداية أغسطس المقبل بحضور وزراء التجارة والصناعة والزراعة والتضامن الاجتماعي لمناقشة انشاء مجلس قومي للحبوب واجراء دراسة لتحسين مستوي زراعة القمح في مصر، وتحقيق الاكتفاء الذاتي لـ%80 من المحاصيل الاستراتيجية، ويبحث المؤتمر كذلك أن تصبح الهيئة العامة للسلع التموينية المستورد الوحيد للقمح دون أي شركات وسيطة، وذلك في أعقاب شحنات القمح الروسي المعاد تصديرها.

 
أكد علي شرف الدين، رئيس غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية أن عام 2010 سيكون عام الحبوب في مصر متطرقاً الي قضية القمح الروسي المستورد التي أثارت الانتباه العام لأنها احتوت علي حشرات وشوائب مشيراً الي أن النائب العام أمر بإعادة تصدير هذه الشحنات نظرا لتضارب نتائج الفحص والذي أجرته معامل مختلفة تابعة لوزارات الصحة والزراعة، والتضامن الاجتماعي، والهيئة المصرية للطاقة الذرية، والهيئة العامة للرقابة علي الصادرات والواردات.
 
وطالب بانشاء معمل موحد مسئول عن فحص القمح لافتاً الي أن المطاحن المصرية تطورت من المطاحن الحجرية الي السلندرات المجهزة بـ14 جهازاً لتنظيف وتطهير المحصول قبل طحنه، ومن ثم فأي شوائب بشحنات القمح الروسي يمكن ازالتها اثناء مرحلة الطحن.
 
واقترح شرف الدين أن تصبح الهيئة العامة للسلع التموينية الجهة الوحيدة المسئولة عن استيراد القمح دون أي شركات وسيطة، كما كان الوضع منذ سنوات فمنذ عامين سمحت الهيئة العامة للسلع التموينية للشركات الوسيطة باستيراد القمح لحسابها نتيجة العجز في الدولار الامريكي في السوق المصرية.
 
وأوضح أن المؤتمر المقرر انعقاده في نهاية يوليو أو أوائل اغسطس المقبل سيحضره المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، وأمين أباظة، وزير الزراعة، والدكتور علي المصيلحي، وزير التضامن الاجتماعي، لمناقشة انشاء مجلس قومي للحبوب واجراء دراسة لتحسين مستوي زراعة القمح في مصر وتحقيق الاكتفاء الذاتي بحوالي %80 من المحاصيل الاستراتيجية. وتشمل هذه الدراسة التوسع الافقي والرأسي في زراعة المحاصيل الاستراتيجية بما في ذلك القمح والذرة والارز بالاضافة الي إعداد دراسة المواصفات القياسية للقمح والتصدير علي قرار استيراده من دولة المنشأ فقط وبحث آليات الاعلان عن أسعار القمح المحلي قبل زراعته بشهرين.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة