أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

البنوك وشركات التعدين تقود هبوط البورصات الأوروبية


إعداد - أماني عطية
 
قاد قطاعا البنوك والتعدين هبوط أسواق المال الأوروبية أمس وسط سيطرة المخاوف علي المستثمرين حيال قدرة الاقتصاد العالمي علي التعافي من الأزمة المالية، والشكوك المثارة حول أرباح الشركات للربع الثاني من العام والمقرر الإعلان عنها خلال أيام، بينما كانت البورصة البريطانية الوحيدة بين نظيرتها الأوروبية التي حافظت علي استقرارها.

 
وتراجع مؤشر »يورو فيرست 300« بنسبة %0.3 ليسجل 812.18 نقطة، بعد أن لامس حاجز الـ805.93 نقطة مسجلاً أدني مستوي له منذ نهاية شهر أبريل الماضي.
 
وتصدرت البنوك قائمة الخاسرين في المؤشر مع تراجع أسهم بنوك »HSBC « و»باركليز« و»لويدز« و»سوسيتيه جنرال« و»ستاندرد تشارترد« و»بي إن بي باريبا« بنسبة تتراوح بين %0.3 و%2.1 في حين ارتفعت أسهم بنك »يو بي إس« السويسري بنحو %1 مع بدء مساعِ لحل الخلاف بين الحكومة الأمريكية وإدارة البنك حول رفض الأخيرة الكشف عن أرصدة وهوية آلاف الأمريكيين الذين يودعون أموالهم بالبنك في محاولة للتهرب من سداد الضرائب.
 
وفي بريطانيا.. حققت بورصة لندن استقراراً في منتصف تعاملات الأمس بعد أن عوض الارتفاع في أسهم شركات الطاقة والأسهم الدفاعية والخسائر التي سجلتها البنوك وشركات التعدين. وتراجع مؤشر الفاينانشيال تايمز بمقدار 1.77 نقطة ليصل إلي 4125.40 نقطة وذلك بعد خسارته لـ31.49 نقطة ليغلق عند 4127.17 نقطة يوم الجمعة الماضي مسجلاً أدني مستوي له منذ 28 من أبريل الماضي.
 
وساد القلق أسواق المال اليابانيةبسبب المخاطر السياسية الناجمة عن اعتزام »تارو أسو« رئيس الوزراء الياباني الدعوة لإجراء انتخابات عامة في 30 أغسطس المقبل، وأثرت هذه الأنباء سلباً علي أداء البورصة اليابانية في تعاملات الأمس لتغلق عند أدني مستوي لها منذ ثمانية أسابيع، وسط توقعات الخبراء بأن يلقي الحزب الحاكم هزيمة كبيرة في الانتخابات اذا أجريت في الموعد السابق. وأكد »ميتسوشيجي أكيتو« مدير صناديق بشركة »اشيوشي انفستمنت مانجمنت« أن هذه الأنباء دفعت المستثمرين للإحجام عن الشراء وسط أجواء يشوبها عدم الاستقرار، في ظل صعوبة قدرة البعض علي استيعاب قدوم إدارة يابانية جديدة تنعش الآمال الاقتصادية وتدفع البورصة للارتفاع.
 
وحقق مؤشر »نيكاي 225« تراجعاً بنسبة %2.6 أو بمقدار 236.95 نقطة ليصل إلي 9050.33 نقطة مسجلاً أدني مستوي له عند الإغلاق منذ 18 مايو الماضي، وفقد المؤشر %9.1 من قيمته خلال التسعة أيام الماضية، كما تراجع مؤشر »توبكس« بنحو %2.3 ليصل إلي 852.42 نقطة. وكانت شركات التصدير من ضمن الخاسرين أمس نتيجة مخاوف المستثمرين من قوة الين أمام الدولار، حيث ارتفع إلي أعلي مستوي له منذ خمسة شهور إلي أقل من 91.80 ين يوم الجمعة الماضي، وفقاً لوكالة رويترز.
 
وانخفضت أسهم شركة »سوني« بنسبة %2.9 لتصل إلي 2165 ين كما فقدت أسهم »كيوسيرا« %3.4 من قيمتها لتصل إلي 6560 ين، وتراجعت أسهم »تويوتا« بنحو %1.5 إلي 3380 ين، بينما ارتفعت أسهم شركة »هوندا« بنسبة %0.6 لتصل إلي 2370 ين،بعد أن صرح المدير التنفيذي للشركة بأن هوندا تخطط لإطلاق سيارات »CR - Z « الرياضية »الهيبريد« في شهر فبراير العام المقبل حيث تستهدف طرح المزيد من موديلات السيارات »الهيبريد« التي تعمل بالكهرباء والبنزين بشكل سريع لاقتناص المزيد من الأرباح مع تنامي الطلب. وتم تداول 2.4 مليار سهم في بورصة طوكيو أمس ليرتفع حجم التداول علي المتوسط اليومي الذي شهده في الأسبوع الماضي بنحو 1.9 مليار سهم.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة