اقتصاد وأسواق

الكهرباء» تفاوض الحكومة لتمويل الخطة الإسعافية بـ1.5 مليار دولار


كتب - عادل البهنساوى وعمر سالم :

 

قال مصدر مسئول بوزارة الكهرباء والطاقة، إن وزارة الكهرباء تتفاوض حالياً مع الحكومة لتمويل الخطة الإسعافية، والتى تقدر تكلفتها بنحو 1.5 مليار دولار بدلاً من التمويل عبر القروض الأجنبية .

 

وأضاف المصدر أن الوزارة تدرس إمكانية عدم طرح مناقصات للخطة الجديدة، وترسية العقود على شركتى الخرافى ناشيونال الكويتية، وأنسالدوا الإيطالية، اللتين فازتا بالخطة الإسعافية 2010 ، للاستفادة من ثبات الأسعار القديمة .

 

وقال المصدر، فى تصريحات لـ «المال » ، إن الوزارة تعتزم القيام بتحويل جميع محطات توليد الكهرباء فى الخطة الإسعافية التى تم إنشاؤها فى «الشباب » بالإسماعيلية، ودمياط والتى تعمل بالغاز إلى وحدات بنظام الدورة المركبة للاستفادة من كميات الغاز، حيث إن الدورة المركبة أكثر كفاءة وأقل استخداماً للغاز .

 

وأوضح أن الوزارة تخطط لإقامة الخطة عن طريق إنشاء 8 وحدات بقدرات 1350 ميجاوات لعام 2013 بنظام الدورة المركبة وتم تحديد أماكن الخطة الإسعافية الجديدة فى مناطق السيوف بالإسكندرية، والمحمودية، ودمنهور، وإضافة وحدتين بمحطات 6 أكتوبر، ومحطات الشباب ودمياط، وأن الوزارة ستقوم باستخدام أحدث الوسائل فى تبريد المحطات الجديدة، خاصة أن المحطات الجديدة بعيدة عن أماكن المياه، لافتاً إلى أنه تم استبعاد محطة الغردقة من الخطة الإسعافية الجديدة لأنها ستعمل بالغاز الطبيعى خلال الفترة المقبلة .

 

وقال المصدر إن الوزارة تعلق آمالاً كبيرة على محطات القطاع الخاص خلال الفترة المقبلة، لكن هناك العديد من المعوقات، أهمها إصدار الضمانة الخاصة بمشروعات القطاع الخاص، والتى يتم التفاوض فيها حالياً مع البنك المركزى لإصدارها، وكان من المقرر إصدارها منذ فترة وتعطل إصدارها نحو عامين، وهو ما أخر دخول القطاع الخاص فى تنفيذ المشروعات، بالإضافة إلى البرنامج النووى المعطل رغم أن المحطة النووية الواحدة توفر نحو 1200 ميجاوات .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة