أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

مستثمرون عرب يعرضون استئجار‮ »‬راكتا‮«‬


كتب - أيمن عبد الحفيظ:
 
قال عادل الموزي، رئيس الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، إنه يجري حالياً إعداد كراسات الشروط الخاصة بطرح الشركة العامة لصناعة الورق »راكتا« للإيجار، علي أن يتم طرحها علي المستثمرين خلال الفترة القريبة المقبلة.

 
كانت الجمعية العمومية لشركة راكتا التي انعقدت مساء الأحد الماضي قد وافقت من حيث المبدأ علي طرح الشركة للإيجار.
 
وكشف الموزي في تصريحات لـ»المال« أن فكرة طرح الشركة للإيجار تولدت من العروض التي تلقتها القابضة الكيماوية لاستئجار الشركة من جانب عدد من المستثمرين العرب العاملين بصناعة الورق في أوروبا وشمال أفريقيا، لذا تم الاتفاق علي طرح الشركة للإيجار في مزايدة علنية.
 
وأرجع رئيس القابضة الكيماوية هذه الخطوة، التي تشبه من وجهة نظره خصخصة الإدارة، إلي الوضع السيئ الذي تعاني منه شركات صناعة الورق في مصر، سواء من الناحية التكنولوجية أو من ناحية تصريف منتجاتها، لذا وجدت الشركة القابضة في العروض التي تلقتها من جانب مستثمرين عرب فرصة جيدة للخروج من نفق الخسائر الذي دخلته راكتا  العام المالي الماضي ومرشح للاستمرار في الفترة المقبلة.
 
أوضح الموزي أن شركة راكتا كانت تعتمد في المواد الخام الخاصة بها علي قش الأرز، إلا أن سياسة التطوير التي اتبعتها وزارة الزراعة أفرزت مادة خام سيئة لها انعكاسات بيئية سلبية، وبالتالي لم يعد أمامها سوي الاتجاه إلي الاعتماد علي اللب المستورد الذي يحتاج إلي تطوير معدات الشركة، وهو ما يتطلب إنفاقاً استثمارياً كبيراً، لا يمكن أن توفره القابضة الكيماوية بمفردها، خاصة أنها أحد المساهمين بالشركة.
 
ونفي رئيس الشركة القابضة الكيماوية أن ينص العقد الإيجاري المزمع التوصل إليه مع أي من المستثمرين الراغبين في استئجار شركة راكتا، علي بند يقضي بشراء الشركة عقب انتهاء مدة العقد، مثلما كانت الحال مع شركة أبو زعبل للأسمدة.
 
وكانت الشركة القابضة للصناعات الكيماوية قد طرحت شركة أبو زعبل للأسمدة للإيجار منذ عدة سنوات وحصلت شركة بولي سيرف المملوكة لعائلة الجبلي علي عقد إيجار لمدة عامين، ينتهي بشراء الشركة بشكل نهائي، وهو ما تم بالفعل.
 
وتوقع الموزي ألا تقل مدة عقد إيجار شركة راكتا عن 5 سنوات، حتي يتمكن من تحقيق العوائد المرجوة مقابل التكلفة الاستثمارية التي سيتحملها للتطوير، فضلاً عن تحمله المصروفات التشغيلية وأجور العمالة وضخ الاستثمارات اللازمة وأي إلتزامات تستجد علي الشركة من عمليات التشغيل، مع المحافظة علي المعدات.
 
ويأتي علي رأس الصعوبات التي تواجهها شركة راكتا ارتفاع أسعار الطاقة الحرارية والكهربائية بسبب صعود سعر المازوت خلال عامين من 250 إلي 1000 جنيه للطن بزيادة 750، علاوة علي ؛كثرة الأعطال الميكانيكية والكهربية لماكينات الورق لعدم القدرة علي القيام بعمليات الإحلال والتجديد لصعوبة توفر السيولة، مما أثر علي انخفاض الإنتاج وارتفاع الفاقد وانخفاض جودة الورق المنتج، وأدي عدم وجود المواد الخام - الدشت واللب المستورد - ومستلزمات الإنتاج المختلفة إلي زيادة الأعطال الإنتاجية.
 
ونفي رئيس الشركة القابضة الكيماوية أن ينص العقد الإيجاري المزمع التوصل إليه مع أي من المستثمرين الراغبين في استئجار شركة راكتا، علي بند يقضي بشراء الشركة عقب انتهاء مدة العقد، مثلما كانت الحال مع شركة أبو زعبل للأسمدة.
 
وكانت الشركة القابضة للصناعات الكيماوية قد طرحت شركة أبو زعبل للأسمدة للإيجار منذ عدة سنوات وحصلت شركة بولي سيرف المملوكة لعائلة الجبلي علي عقد إيجار لمدة عامين، ينتهي بشراء الشركة بشكل نهائي، وهو ما تم بالفعل.
 
وتوقع الموزي ألا تقل مدة عقد إيجار شركة راكتا عن 5 سنوات، حتي يتمكن من تحقيق العوائد المرجوة مقابل التكلفة الاستثمارية التي سيتحملها للتطوير، فضلاً عن تحمله المصروفات التشغيلية وأجور العمالة وضخ الاستثمارات اللازمة وأي إلتزامات تستجد علي الشركة من عمليات التشغيل، مع المحافظة علي المعدات.
 
ويأتي علي رأس الصعوبات التي تواجهها شركة راكتا ارتفاع أسعار الطاقة الحرارية والكهربائية بسبب صعود سعر المازوت خلال عامين من 250 إلي 1000 جنيه للطن بزيادة 750، علاوة علي ؛كثرة الأعطال الميكانيكية والكهربية لماكينات الورق لعدم القدرة علي القيام بعمليات الإحلال والتجديد لصعوبة توفر السيولة، مما أثر علي انخفاض الإنتاج وارتفاع الفاقد وانخفاض جودة الورق المنتج، وأدي عدم وجود المواد الخام - الدشت واللب المستورد - ومستلزمات الإنتاج المختلفة إلي زيادة الأعطال الإنتاجية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة