لايف

"عالم جديد للتنمية وحقوق الإنسان" تُدين حرق مقارات الصحف ووسائل الإعلام


كتب – محمود غريب:
 
أدان مرصد حرية الإعلام بمؤسسة عالم جديد للتنمية وحقوق الإنسان حادث اقتحام جريدة الوطن وإحراق مقرها الإدارى بإلقاء مجهولين غير محددين حتى الآن قنابل المولوتوف التى أحرقت محتويات الصحيفة من الداخل، بسبب مواقفها المهنية والسياسية التى لا تعجب بعض القوى السياسية والدينية فى مصر.

 
كما أدان مرصد حرية الإعلام بمؤسسة عالم جديد للتنمية وحقوق الانسان محاولة اقتحام مقر جريدة الدستور من قبل مجهولين أمس بمقرها بالدقى بالجيزة، بسبب مواقفها وطريقة أدائها الصحفي.

وقال عماد حجاب الناشط الحقوقى والخبير الإعلامى المشرف على المرصد إن أسلوب الاعتداء على المنشآت الإعلامية مرفوض كليا تحت أي دعاوى، لأنه يمثل نموذجًا غير واعٍ لدور الإعلام فى المجتمع، ويخلق عداءً مصنوعًا مع الإعلام، ويؤسس لأسلوب خطير لإرهاب الإعلاميين وبث الخوف فى نفسوهم من أجل أن يتخلوا عن عملهم، ويضرب بحرية التنوع الإعلامى وحرية الإعلام وحرية الرأى والتعبير فى مقتل، ويساهم من جديد فى عودة إعلام النظام والسلطة فقط، والإعلام الموجه والتعبوى الذى عانى منه الشعب المصرى60عاما وساهم فى التعتيم الإعلامى.

ودعا حجاب وسائل الإعلام إلى التخلص من مشاكل الإعلام والاتهامات التى توجه إليه بإثارة الرأى العام وعدم التحلى بالموضوعية والحياد، عن طريق الرد العملى بتطبيق المعايير المهنية فى الأداء الإعلامى، والاهتمام بدورها التنويرى والثقافى والاجتماعى والسياسى، وعدم الانصراف عن أهداف الإعلام فى خدمة المجتمع فى التوعية والأخبار والتثقيق، ورفض العودة مرة أخرى لوظائف التسلية والترفيه فقط دون سواها من وظائف الإعلام الحر والمستقل، والحرص على النزاهة والاستقلالية فى عملها، وذكر الحقائق دون تلوين وحجب وتزييف وخلط بالرأى ونشر للشائعات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة