أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

%350 نموًا لأقســـــاط شـــــــركة الحـــــياة العـــــام الماضــى


حوار- مروة عبد النبى

كشفت قيادات مجموعة «نايل تكافل» عن خطتها الاستراتيجية فى السوق المصرية والتى استهدفت إحراز نمو بالرغم من جميع الصعاب التى تواجه الاقتصاد ككل وخاصة قطاع التأمين لافتين إلى أن الأسس الفنية التى تنتهجها المجموعة جعلتها من أفضل شركات التأمين التكافلى فى مصر خلال 3 سنوات فقط من عملها بالسوق.

 
قيادات مجموعة  نايل تكافل يحددا ملامح التوسع المستقبلية 
وأكدت قيادات المجموعة على استمرارها فى تنفيذ خطتها طويلة المدى والتى تصل إلى 10 سنوات كاملة مع تعديل بعض البنود بها كالتوسع الجغرافى وإصدار بعض المنتجات المهمة لكون هذه الفترة مرهونة بتعافى الأمن من كبوته واستعادة الاقتصاد المصرى عافيته، مؤكدين أن السوق المصرية سوق واعدة وملهمة لإبداع منتجات جديدة توزع بطرق غير تقليدية.

ولفت رؤساء شركتى «نايل تكافل» إلى أن رفع رأس المال وتحقيق ربحية بغض النظر عن وضع خطة سوقية محددة للمجموعة فى الفترة الحالية لحداثة وجودها بالسوق من أبرز أولوياتها، بالإضافة إلى تنمية إيراداتها من خلال تنشيط فريق المبيعات وتقديم جميع المحفزات اللازمة لرفع مستوى كفاءته باستمرار، فضلاً عن تنويع قنوات التوزيع التى تتخذها كوسيلة للوصول لجميع الشرائح المستهدفة لضمان إدخال أنماط جديدة من العملاء دائرة التأمين التكافلى.

■ المال: فى البداية هل ستشهد القاعدة الرأسمالية للشركة أى زيادة جديدة؟

ساتوشى فوريا - «نايل جينرال» تستهدف مضاعفة رأسمالها المدفوع من 30 مليون جنيه إلى 60 مليون جنيه دفعة واحدة فى أكتوبر المقبل بتمويل تلك الزيادة من المساهمين بهدف استكمال رأس المال واستيعاب التوسعات التى ترغب الشركة فى تنفيذها ولتتناسب مع حجم أعمالها المستهدف خلال الفترة المقبلة.

سميع الحق تهانوى - نخطط بـ«نايل فاميلى» لتأمينات الحياة منذ فترة لرفع رأسمالها من 41.6 مليون جنيه إلى 60 مليون جنيه، بزيادة 18.4 مليون جنيه تمول من المساهمين بهدف تطبيق أهم إشتراطات القانون 118 لسنة 2008 المنظم لعمل شركات التأمين وهو الوصول إلى الحد الأدنى لرأسمال الشركة إلى 60 مليون جنيه وسيتم ذلك خلال العام المقبل.

■ المال: هل لديكم خطة للتوسع الجغرافى للشركة فى ظل الظروف التى تمر بها البلاد حالياً أم أن هناك طرقاً بديلة لذلك؟

فوريا- نعم نستهدف بـ«نايل جينرال» التوسع الجغرافى بافتتاح فرعين جديدين خلال العام المالى المقبل فى محافظة القاهرة، بالإضافة إلى أنه يتم حالياً إجراء دراسة على عدد من المحافظات لاختيار إحداها لافتتاح الفرع الآخر بها فى العام نفسه، علاوة على أننا نمتلك بالفعل 3 فروع أخرى بالإسكندرية وفرعين بالقاهرة.

تهانوى - نعلم حقيقة الوضع فى مصر وصعوبة التوسع الجغرافى لـ«نايل فاميلى» فى تلك الفترة، لذلك أرجأنا أى خطط تتعلق بذلك لتردى الوضع الاقتصادى، خاصة أن تلك الظروف تكون الأكثر تأثيراً وحسماً على العميل فى الاتجاه لتأمينات الحياة لارتباطها بامتلاك وظيفة فى المقام الأول ودخل دخل كاف لإبرام وثيقة تأمين.

وأود أن أشير إلى أن شركتنا لديها 6 فروع، 4 منها بمحافظة القاهرة فى مصر الجديدة والمهندسين والمعادى ومدينة نصر وفرعان بطنطا والإسكندرية، علاوة على أن هناك بدائل أكثر فائدة فى الوقت الراهن أبرزها العزم على التعاقد مع عدد من شركات الوساطة التأمينية فى الفترة المقبلة بهدف جلب عمليات ضخمة لصالح الشركة علاوة على رفع مستوى المبيعات عن طريق منتجى الشركة والسماسرة الأكفاء بالسوق والمتجاوز عددهم 350 مسوقاً.

فوريا - لقد تعاقدنا بالفعل منذ البداية مع عدد من شركات الوساطة أبرزها «مارش وجراسافوا»، بالإضافة إلى اعتماد «نايل تكافل» على مجموعة من الكوادر المصرية والأجنبية ذات مواصفات مميزة للغاية قادرة على تصميم منتجات تأمينية مبتكرة وتوزيعها بطرق غير تقليدية خاصة فى مجالات مختلفة

■ المال: هل هناك نية لإصدار منتجات تأمينية متناهية الصغر؟

فوريا - المجموعة ترغب فى اختراق تأمينات الحوادث الشخصية والمايكرو تكافل، والحقيقة أن الشركة تدرس تصميم منتج تأمينى متناهى الصغر لكونه من أهم أولويات الشركة بالمرحلة الحالية فضلاً عن أنه من أهم الضروروات الواجب توافرها ضمن حزمة البرامج التى تطرحها أى شركة تكافل ناجحة ومتطورة، لذا نعكف على تصميم هذا المنتج حتى يوفر الحماية لممتلكات الأشخاص محدودة الدخل وخاصة المنازل علاوة على أننا ندرس حالياً أفضل آليات تسويق هذا المنتج وفقاً لطبيعة السوق المصرية وعملائها، بالإضافة إلى النظر للدول التى نجحت فى تسويق هذا المنتج للاستفادة من تجربتها.

تهانوى - هذا المنتج فى الغالب يكون ذا تكلفة مرتفعة ويواجه صعوبة فى التوزيع والتحصيل مقارنة بمعدلات الأقساط المحصلة من المنتجات التأمينية العادية وهو ما يتطلب إبراز الدور الاجتماعى والمسئولية المجتمعية التى يجب أن تقوم بها شركات التأمين التكافلى من ناحية مع ضرورة أن تكون لديها إحتياطيات كافية.

■ المال: ما استراتيجية مجموعة «نايل تكافل»خلال الـ3 سنوات المقبلة؟

فوريا - لقد حققت «نايل جينرال» أقساطاً تأمينية بلغت 42 مليون جنيه بنهاية العام المالى الماضى واتوقع أن تحقق شركته 83 مليون جنيه بنهاية العام المالى الحالى بزيادة 41 مليون جنيه وبنسبة نمو تقترب من حاجز %100 معولين على فريق التسويق وقنواتنا التسويقية المبتكرة للوصول إلى 100 مليون جنيه أقساطاً بنهاية العام المالى 2014 لتقفز إلى 120 مليون جنيه بنهاية العام المالى 2015.

تهانوى - أود ان أوضح أن الشركة حققت 23 مليون جنيه أقساطاً تأمينية بنهاية العام المالى الماضى بالإضافة إلى أننا اقتربنا من تحقيق أقساط تأمينية يمكن أن تصل إلى 69 مليون جنيه بنهاية العام المالى الحالى ونخطط للوصول إلى 100 مليون جنيه أقساط تأمينية بنهاية العام المالى 2014 لترتفع إلى 130 مليون جنيه بنهاية العام المالى 2015.

■ المال: على أى أساس حصلت مجموعة «نايل تكافل» على أفضل شركتى تكافل فى مصر؟

تهانوى- مجموعة «نايل تكافل» حصلت على جائزة أفضل شركتى تكافل بنشاطى الحياة والممتلكات فى مصر على أساس القيمة المضافة ونسب النمو التى حققتها المجموعة خلال عام 2010 حتى نهاية 2012 والتى بلغت %350 لصالح نايل فاميلى و%200 لصالح شركة نايل جينرال علاوة على ارتفاع نسبة التوظيف بالمجموعة والتى تقترب من حاجز 500 موظف فى جميع المجالات الفنية والادارية والانتاجية وإتساع قنوات التوزيع بها والمسئولية الإجتماعية لرأس المال بها.

■ المال: ما آخر المنتجات التى اعتمدتها المجموعة من هيئة الرقابة المالية مؤخراً؟

تهانوى – لقد حصلت نايل فاميلى مؤخراً على موافقة هيئة الرقابة المالية على منتج جديد يسمى « أهداف» يستهدف توفير الحماية التأمينية لأهداف معينة للعميل فى حالة الوفاة او العجز الكلى أو بعد الشيخوخة بهدف توفير مبلغ مالى ينتفع به لتعليم الأولاد أو لزواجهم عن بلوغ السن، فضلاً عن امتلاك الشركة لمنتج أخر يسمى «ضمان» متوافق مع مبادئ الشريعة الإسلامية يستهدف التأمين على حياة العميل الحاصل على قرض من أحد البنوك طوال مدة القرض على أن تقوم الشركة بسداد قيمة القرض كاملة فى حالة وفاة العميل أو إصابته بعجز كلى مستديم.

فوريا - لقد اعتمد الرقيب لنا وثيقة» كريديت إنشورنس» نهاية العام الماضى والتى تستهدف تأمين ائتمان الشركات والمؤسسات المنوطة بالتجارة فى مجال السلع الصناعية والاجهزة والتى تقوم فيها شركة التأمين كنائب عن العميل فى سداد قيمة البضائع التى تم استيرادها من الخارج فى حالة عدم القدرة على السداد أو فى حالة الإفلاس مثل «توشيبا العربى» أحد أبرز عملائنا.

■ المال: عودة إلى بدء ما أبرز شركات إعادة التأمين التى تتعاملون معها وهل هناك اتفاقات مع شركات إعادة تجارية؟

فوريا- لقد نجحت شركتنا فى إبرام اتفاقات إعادة التأمين دون أى تشدد منهم معنا لجودة النتائج الفنية لنا من ناحية بالإضافة إلى إننا نتعامل مع شركات تكافل فقط ذات تصنيف عالمى «first class ».

تهانوى- نحرص دوماً على أن نقوم بتنفيذ دورة التكافل كاملة دون مخالفة لأحكام الشريعة الاسلامية فى عملنا، لذلك فنحن متعاقدون مع شركة «سويس رى – تكافل» و«ميونخ رى – تكافل» و«هانوفر رى - تكافل».

■ المال: هل ترون أن عدد شركات إعادة التأمين التكافلى كافية مقارنة بعدد شركات التأمين التكافلية الموجودة بالمنطقة ؟

تهانوى- نعم فى المرحلة الحالية شركات إعادة التأمين التكافلى تجاوز عددها 11 شركة على مستوى العالم أبرزها فى سويسرا وألمانيا وسنغافورة وماليزيا ودبى وهى فى زيادة مستمرة وهى ذات رؤوس أموال ضخمة ومتوافقة مع قوانين البلاد الموجودة بها.

فوريا – انخفاض عدد شركات التكافل على المستوى المحلى لبعض الدول يؤثر سلبا على تطبيق الإعادة الداخلية للتكافل لبعض البلدان التى لا توجد بها شركات إعادة تكافل أو لايوجد فيها سوى شركة واحدة فكلما زاد عدد شركات التكافل فى البلد الواحد كانت نسبة الاعادة الداخلية أعلى.

■ المال: هل تبحث شركتكم عن الحصول على تصنيف ائتمانى من إحدى مؤسسات التقييم العالمية؟

تهانوى- المجموعة لديها خطة طويلة الاجل مدتها 10 سنوات أبرز بنودها الحصول على تصنيف ائتمانى من أفضل مؤسسات التقييم العالمية وهو مالايجوز حالياً لعدم مرور 5 سوات كاملة على وجود الشركة بالسوق المصرية بالإضافة إلى أننا سنبدأ فى طلب ذلك بعد نهاية العام المالى 2015 لمعرفة الإجراءات الرسمية المطلوبة منا بهدف التقييم نظراً لتفضيل مؤسسات البيزنس متعددة الجنسيات فى التعامل مع شركة لديها تصنيف إئتمانى لضمان الحصول على أفضل خدمة ممكنة.

■ المال: ما الحصة السوقية المستهدفة لشركتكم خلال الفترة المقبلة؟

تهانوى – نحن لا نستهدف البحث عن حصة سوقية محددة لنا بالسوق فى المرحلة الراهنة لعدة اعتبارات أهمها أن هناك شركات قديمة بالسوق مثل: مصر للتأمين ومصر لتأمينات الحياة ومجموعة أليانز العالمية فى مصر والتى يمكن أن تكون لديها قاعدة عملاء ضخمة بفضل معامل التراكم إلا اننا نبحث عن الربحية فى المقام الاول وتنفيذ أسس ومبادئ التكافل الصحيحة بهدف نشر ذلك الفكر دون النظر للحصة السوقية.

فوريا- أود ان أشير إلى أن المجموعة سوف تستهدف حصة سوقية معينة فى مرحلة أخرى بعد أن نكون قد نفذنا الخطتين قصيرة وطويلة الاجل للمجموعة التى تستهدف وضعها فى مصاف اللاعبين الكبار بالسوق المصرية خاصة أن حصول شركاتنا على رقم متميز بين شركات التأمين بجدول الحصص السوقية مهم للغاية كدلالة على تطور ونمو التكافل فى مصر.

تهانوى - الشركة حققت فائض نشاط تأمينى بلغ مليونى جنيه لكل شركة على حدة تم تقسيمها بين المساهمين والمشتركين حسب لائحة النظام الاساسى للمجموعة، وما يهمنا هو كسب ثقة المساهمين والمشتركين من خلال التركيز على الربحية لضمان الاستمرارية.

■ المال: شركات التكافل تواجه العديد من التحديات التشريعية والاقتصادية ما سبل مواجهة تلك المعوقات؟

فوريا - لا تزال شركات التكافل تعمل فى تلك الدول تحت سلطة هيئات الرقابة والإشراف التى صممت لشركات التأمين التقليدية وليس من خلال اصدار قانون خاص للرقابة والاشراف على شركات التكافل كما هو معمول به لدى بعض الدول كماليزيا والسودان علاوة على أن هناك تحديات تتعلق بالمشتركين بشركات التأمين التكافلى وهى أن طبيعة شركات التكافل تقتضى أن تكون لها هيئتان الأولى هى الهيئة العامة للمساهمين وتقوم بعقد اجتماعات عادية وغير عادية من خلال هذه الاجتماعات تنتخب أعضاء مجلس الإدارة وتناقش الحسابات والميزانيات والثانية هى الهيئة العامة للمشتركين فى معظم شركات التكافل فانها مغيبة عن هذه الأمور تماما باستثناء ما هو مطبق فى شركات التكافل السودانية وهو مايتطلب بالتغلب على هذا التحدى لتكون هذه الهيئة منوطة بعقد اجتماعات تستهدف مناقشة ما يخصها من الامور هى الاخرى.

تهانوى- من المؤكد ان شركات التكافلى فى حاجة لتشريع جديد او على الاقل تعديل تشريعى على نسب الاستثمار المحددة بالقانون الحالى على ان تتمتع تلك التعديلات بالمرونة التى تساعد مديرى الاستثمار بالشركات على تنويع استثماراتهم بما يرفع من عوائد حملة الوثائق خاصة ان اغلب منتجات تأمينات الحياة بصفة عامة هى تأمينات استثمارية او كما يطلق عليها البعض المنتجات المرتبطة بالوحدات الاستثمارية علاوة على أن هناك أملاً كبيراً للتغلب على قيود الاستثمار ونسب توظيف الاموال الموجودة بقانون الإشراف والرقابة فى مصر من خلال إقرار قانون الصكوك والذى سيوفر بدوره فرصاً كبيرة لشركات التأمين التكافلى نظراً لما تردد أن شركات التكافل سوف تمتلك الحق الحصرى فى التأمين عليها وهو ما يدعم وجود فرص استثمارية كبيرة لشركات التأمين التكافلى والتى ستوفر بدورها سيولة كبيرة فضلاً عن أنها ستساعد الاقتصاد المصرى على القيام من كبوته مدعوماً برجوع الامن وعودة الاستثمارات الخارجية.

■ المال: كسب ثقة العميل يبدأ بمعرفة العميل نفسه لشركة التأمين فماهى حصيلة عملائكم من خلال وجودكم بالسوق خلال الفترة الماضية؟

فوريا- لدينا دلالات قوية تعد مؤشراً مهماً على انتشارنا وهى أننا نتعامل مع أكثر من 200 مؤسسة اقتصادية فى مصر تعمل فى مختلف المجالات وأكثر من 100 ألف فرد بهدف توفير الحماية لأصولهم وممتلكاتهم ضد جميع الأخطار.

تهانوى- لقد نجحت شركتنا فى إبرام أكثر من 50 عقد تأمين جماعى مع عدد من المؤسسات التى نتعامل معها بنهاية العام المالى الماضى بالإضافة إلى اننا نتعامل مع أكثر من 5.5 آلاف عميل فردى نتيجة اتباعنا أساليب اكتتاب فنية سليمة وحفاظاً على سمعة الشركة بالوفاء بعهودها وإلتزاماتها تجاه عملائها ولدينا القدرة على مضاعفة تلك العقود والعملاء الأفراد من آليات الشركة

■ المال: ما أبرز فروع التأمين التى يعول عليها بالشركة فى المرحلة الحالية؟

فوريا – نعول على فرعى والحريق والممتلكات لكونهما فروعاً تحقق ربحية كبيرة بالإضافة إلى فرع تأمين السيارات خاصة أنه الأقدر على تحصيل أقساط تأمينية بالرغم من ارتفاع درجة المخاطرة به أما فرع التأمين الطبى فأتوقع أن يحقق 10 ملايين جنيه أقساطاً تأمينية بنهاية العام المالى الحالى فضلاً عن تحقيق هامش ربح معقول إلا انه من الفروع مرتفعة المخاطر والتى تنمو بشكل متباطئ.

تهانوى- فى الحقيقة فى شركتنا يتم التركيز عل عقود التأمين الجماعى لكونها تستهدف جذب شريحة كبيرة من المؤسسات وتقوم بجلب حصيلة أقساط تأمينية كبيرة للشركة إلا أن الشركة لديها خطة ذكية لاستقطاب أكبر عدد من الأفراد من خلال مخاطبة احتياجاتهم وإصدار الوثائق المناسبة لها فضلاً عن أن الاقساط المحصلة من الأفراد هى الأقدر على تأسيس محفظة حياة ثابتة وقوية لكونها طويلة الأجل والعميل فيها يتجاوز عشرات السنين مع الشركة.

■ المال: ما أبرز الصفقات التى أبرمتها المجموعة فى الآونة الاخيرة؟

فوريا- اقتنصت « نايل جنرال» التأمين على مصنع بالإسكندرية ضد الحريق بقسط سنوى 3 ملايين جنيه بالإضافة إلى نجاح الشركة فى تأمين مرحلة التويد والتركيب والصيانة للخط الثالث لمترو الأنفاق بقسط سنوى 11 مليون جنيه وهناك تفاوض على تأمين الخط الرابع « المطار – العاشر من رمضان « أما صفقة تأمين المتحف المصرى فقد حصلت عليها شركة أوراسكوم لصالح شركة تأمين أخرى.

تهانوى – لا أرغب فى الكشف عن أى تفاصيل تخص عقود شركتنا فى الوقت الراهن وسيتم الإعلان لاحقاً عن أهم الصفقات التى أبرمتها الشركة بعد الحصول على موافقة عملائنا.

■ المال: هل زيادة عدد شركات التكافل فى الآونة الاخيرة ومؤشرات تزايد تلك الشركات فى المرحلة المقبلة يثر لديكم تخوفات؟

تهانوى- على العكس تماماً فزيادة عدد شركات التكافل تؤكد زيادة وعى الجمهور بقيمة التأمين عامة وخاصة التأمين المطابق لأحكام الشريعة علاوة على أن هناك عوامل جمة مؤثرة فى انتشار فكر التكافل مثل قدرته على تلبية حاجة العملاء الذين كانوا لايرغبون فى الدخول للتأمين التجارى نظرا لوجود شبهة حرمانية بالتأمين التجارى من وجهة نظرهم وبدء حصول حصة شركات التأمين التكافلى على نصيب واضح من السوق فضلاً عن قدرتها على إثبات مصداقيتها من خلال جودة الخدمة المقدمة وتوزيع الفائض التأمينى والشفافية فى التعامل فضلاً عن أن ارتفاع وتيرة المنافسة يعمل على رفع مستوى أداء الشركات والعكوف دوماً على خلق آليات جديدة تضمن لها الوصول للقمة والحفاظ عليها

فوريا – نحن نعمل بأسس اكتتابية سليمة تضمن لنا الوجود بقوة ونبتعد كل البعد عن نمط المضاربات السعرية لكونها العنصر الاول فى تدمير نتائج أى شركة تأمين على المديين المتوسط والطويل لكون التعويضات ستصبح كارثية كالأسعار غير المدروسة والتى تم بها إبرام الوثيقة علاوة على أن التكافل لايجوز أن ينتهج سلوك المضاربات من الاساس لكونه تأميناً شفافاً وصادقاً ولكنه لابد أن يعمل على اتساع مستوى الكعكة التى تتقاسمها الشركات بدلاً من التناحر عليها.

■ المال: فى نهاية الحوار هل ترون أن مصر لديها الادوات الكافية لعمل تجربة تكافل ناجحة؟

تهانوى- نعم مصر سوق واعدة وتتميز بوجود كوادرتأمين مبدعة بها ولديها العديد من الخبرات لإنجاح أى فكرة، وأرى أن مصر لديها عدد من الأدوات التى يمكن من خلالها عمل تجربة تكافل خاصة وناجحة بسبب امتلاكها عدداً ضخماً جداً من السكان الراغبين فى توفير مظلة تأمينية تتوافق مع الشريعة الإسلامية بالإضافة إلى أن جميع الشركات التى انتشرت فى الـ5 سنوات الماضية تكافلية فضلاً عن وجود هيئة رقابة شرعية صارمة للتأكد من استثمار الأموال بشكل مطابق لأحكام الشريعة لايمكن أن الاعتراض على هذه الصيغة طالما تتوافق مع مبادئ التكافل وقواعده الثابتة فضلاً عن سمعة طيبة لشركات التأمين ككل والثقة التى تزايدت فيها عقب الثورة وهو ما اتضح من خلال خلق طلب واضح على التأمين.

فوريا- نعم هناك مراهنة من شركات التأمين التكافلى من خلال تزايدها لجذب المزيد من المدخرات المصرية والدليل هو تزايد تلك النوعية من الشركات فى السنوات الأخيرة علاوة على أن بروز تيار الإسلام السياسى فى المرحلة الراهنة سيكون له دور فى توجيه الجمهور نحو التكافل بالإضافة إلى أن وضع ضوابط خاصة للتأمين التكافلى - له أثر إيجابى يصب فى مصلحة قطاع التأمين التكافلى بصورة خاصة أن وضع ضوابط محاسبية خاصة للتأمين التكافلى فى الوقت الحالى يعد شهادة مصدقاً عليها من الجهات التنظيمية والرقابية بالقطاع باختلاف طبيعة نشاطى التأمين التجارى والتكافلى.

وأود أن أنهى الحوار بالتأكيد على اتخاذ شركات التكافل خطوات جادة تستهدف تنفيذ السياسات العامة للتكافلى والحوافز التى يمنحها مثل توزيع فائض النشاط تشجع على الإقبال عليه فضلاً عن أن ذلك النشاط يتميز بالشفافية فى التعامل مع أصحاب المصلحة والقطاعات ذات الصلة وهو ماينذر باحتمالية سن قوانين وأنظمة واضحة فى المستقبل وفقاً للمعايير المقبولة دولياً ومحلياً تشجع على تغطية تأمينية لمحدودى الدخل يمكنها أن تدر دخلا هائلاً لشركات التكافل.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة