أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

‮»‬تنظيم الاتصالات‮« ‬يتخذ خطوات لمحاربة الاتصالات الصوتية عن طريق الإنترنت


دينا همام
 
انتشرت في الآونه الأخيرة ظاهرة استقبال مستخدمي المحمول مكالمات دولية بنظام الاتصال الدولي عن طريق الإنترنت المعروف بالــVoice Over IP ، خاصة أن العملاء يستقبلون أرقاماً للمتصلين من خلال أرقام لشبكات المحمول المحلية عن طريق تلك التقنية، والتي يصعب معها تتبع ومعرفة هوية المتصلين.

 
 
وأصبحت هذه الظاهرة محل تساؤل عملاء شركات المحمول خاصة أنها أصحبت تستخدم في مضايقة العملاء واختراق خصوصيتهم في أي وقت دون أن يتم معرفة هوية المتصلين، وفي حال معرفتها يصعب التوصل إلي المتصل نظراً لأن الاتصال يتم من خلال شبكة الإنترنت وغالباً ما يواجه مستقبل تلك النوعية من المكالمات بمعاودة الاتصال بنفس الرقم مرة أخري.
 
يقول الدكتور حمدي الليثي مدير العلاقات الحكومية في »فودافون« إن تلك النوعية من المكالمات تتم من خلال تقنية الاتصال الصوتي عن طريق الإنترنت المعروف اختصارا بالـVOIP التي تقوم بتسهيلها جهات وشركات غير شرعية في مصر بالتعاون مع شركات متخصصة في الخارج من خلال تأجير دوائر استقبال المكالمات الدولية حيث يتم تمرير المكالمات كما لو كانت مكالمات محلية لتتم الاستفادة بنهاية الأمر بفارق السعر بين الاتصالات الدولية ونظيرتها المحلية.
 
وأكد الليثي ان الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات يعمل في الفترة الحالية علي تتبع تلك الأرقام المستخدمة وإبلاغ شركات المحمول بها، لتقوم بدروها بفصل هذه الارقام من علي شبكات المحمول، وأن تلك الظاهرة كانت منتشرة في الفترة الماضية الا أنها بدأت تقل تدريجياً في ظل خطوات جهاز تنظيم الاتصالات الأخيرة المشار إليها.

 
وقال إن هناك مؤشرات تؤكد ان هذا النوع من الاتصالات غير الشرعية من خلال شبكة الإنترنت قد سيطرفي الفترة السابقة علي مايقرب من %40 من إجمالي المكالمات الدولية وذلك قبل خطوات الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات الأخيرة لمحاربة تلك الجهات.

 
من جانبه أكد المهندس محمد أبو قريش مدير عام جمعية مهندسي الاتصالات أن هذا النوع من الاتصالات مخالف للقانون ويتم عن طريق اتفاق بين أطراف وجهات داخلية وخارجية لإستخدام اجهزة متخصصة تسمح باعادة توجية المكالمات وتمريرها بطرق اوتوماتيكية، وأن الجهات الرقابية ممثلة في شرطة ومباحث الاتصالات رصدت عدة حالات من هذا النوع، وقامت علي إثرها بوقف الأرقام من علي شبكة المحمول.

 
من جهته أوضح معتصم أوسام مدير شركة الرازي للخدمات التكنولوجية أن عدم تقنين الخدمة حتي الأن دفع تلك الجهات الخارجية إلي التعاون مع جهات داخلية للعمل بطريقة غير قانونية نظرا لعدم السماح بتلك التقنية في مصر حتي الآن، ويقول إن عمليات الاتصال تتم من خلال توصيل أحد طرفي الجهاز المستخدم بالاتصال بشبكة الانترنت وتوصيله مرة أخري بالهاتف المحمول أو الثابت وفي حالة إتمام الاتصال فإن الجهاز يتلقي الاشارة أتوماتيكيا ويقوم بتحويل المكالمة إلي الرقم المراد الاتصال به.

 
وأكد أوسام أن هذا النوع من المكالمات غير القانونية يؤدي إلي خسائر لشركات المحمول والاتصالات في مصر.
 
 من جهته أوضح المهندس أحمد أسامة العضو المنتدب بشركة »تي اي داتا« أن شركات المحمول تستطيع حصرالأرقام المستخدمة في تلك المكالمات ووقفها من علي الشبكة لأن تلك الجهات غير الشرعية في مصر تقوم بشراء مجموعة كبيرة من خطوط المحمول وتشغيلها في وقت واحد مما يساعد شركات المحمول في تتبعها وفصلها من علي الشبكة.
 
وأكد أسامة أن هذا يعد سرقة للمكالمات الدولية يعاقب عليها القانون بالغرامة التي تصل في بعض الأحيان للحبس طبقا لقانون الاتصالات رقم 10 لسنة 2003.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة