تأميـــن

401‮ ‬مليون دولار أقساط الأفريقية لإعادة التأمين


مروة عبدالنبي
 
كشف عمر جودة، المدير الاقليمي للشركة الافريقية لإعادة التأمين، ان دخل شركته المسجل من تحصيل الاقساط بنهاية العام المالي المنتهي 31/12 /2008 بلغ 401 مليون دولار بزيادة %8.5 علي العام المالي الماضي 2007، مشيرا الي ان تراجع قيم العملات عبر القارة الافريقية أدي الي نقص دخل الشركة بنحو 63.5 مليون دولار.

 
 
 عمر جودة
واشار جودة الي حدوث تطور في اجمالي الاقساط من خلال نمو دخل الافريقية لإعادة التأمين خلال العشر سنوات الماضية من 71مليون دولار في1999  الي 401 مليون دولار في عام 2008 بمعدل نمو سنوي %19.8، حيث تزامنت هذه الفترة مع تنظيم وانفتاح اسواق كثيرة في القارة السمراء وآسيا مما أوجد فرصا اغتنمتها الشركة وفقا للظروف المواتية.
 
وبلغت جملة التعويضات المدفوعة 195.6 مليون دولار في عام 2008 مقارنة بـ160.7 مليون دولار في العام السابق عليه بنسبة زيادة تجاوزت %22.
 
وكشف المدير الاقليمي ان قطاعي الحرائق والهندسة واصلا مكانتهما بالشركة كأفضل مساهم في الدخل بإيراد بلغ 166.8 مليون دولار بنسبة تمثل %41.6 من الايرادات بالاضافة الي احتلال قطاع البترول والطاقة المرتبة الرابعة لتحصيله أقساطا تجاوزت 38 مليون دولار نهاية العام المالي الماضي مقارنة بـ 34 مليون دولار للعام السابق عليه بنسبة زيادة تجاوزت %9 فضلا عن ارتفاع اقساط إعادة للشركة من التأمين علي الحياة من 9.7 مليون الي 12 مليون دولار أي بنسبة %3 من دخل الشركة.
 
وقال جودة ان أداء محفظة الافريقية لإعادة التأمين تعرض لإضطرابات شديدة في اسواق المال العالمية خاصة في النصف الثاني من عام 2008 رغم ان الشركة تمكنت إلي حد كبير من تفادي هذه الاضطرابات فإنها تاثرت مثل معظم المستثمرين بتداعيات ازمة السيولة والائتمان لذا حقق دخل استثمارات الشركة انخفاضا كبيرا بنسبة %41.3 ووصل الي  16.5 مليون دولار مقارنة بـ 28 مليون دولار في العام السابق عليه معتبرا ان هذه النتائج مرضية.
 
واوضح ان الشركة مازالت تواصل تنفيذ استيراتيجيتها في ملاحظة فرص الاستثمار طويلة الامد من خلال الصناديق المتخصصة والمضمونة ونتيجة لذلك وافق مجلس الادارة خلال السنة علي الاسهام بمبلغ 5 ملايين دولار في صندوقين اقليمين للأسهم الخاصة.
 
وأكد ان الاسواق المالية الافريقية ليست بمعزل عن الازمة العالمية حيث كانت اسواق جنوب افريقيا والقاهرة ونيروبي من بين أسوأ الاسواق تأثرا بالازمة، وأشار الي انخفاض ارباح الشركة من 34 مليون دولارعام 2007 الي 22 مليون دولار في عام 2008 بنسبة تجاوزت %40.
 
واضاف جودة: أنه علي الرغم من كل التغيرات التي مرت بها الاسواق والشركة فإن  مؤسسة ستاندر آند بورز قامت برفع التصنيف الائتماني للشركة الافريقية لإعادة التأمين من BBB + إلي درجة (A -) وذلك علي خلفية استقرارها المالي وقوة مركزها التنافسي بين شركات إعادة التأمين الموجودة  في الاسواق الافريقية حيث تبلغ حصتها السوقية %8. واضاف المدير الاقليمي للشركة ان الافريقية لإعادة التأمين مرت في السنوات الاخيرة بمراحل تطور اهمها تطوير ادارة المخاطر مما ساهم في ثبات ومتانة الاستقرار المالي مع استمرار الشركة في تحقيق ارباح تشغيلية قوية بمعدلات عالية بالاضافة الي التركيبة القوية للمساهمين واعتماد الشركة علي السوق الافريقية بشكل رئيسي في عملياتها علي العكس من العديد من شركات التأمين وإعادة التأمين التي سينخفض تصنيفها الائتماني لانخفاض العائد علي الاستثمارات بشكل عام.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة