أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

والشركة الفرنسية تنتقد حرمان المساهمين من عروضها‮ ‬


كتب ــ هيثم دردير:
 
أكد هشام العلايلي، نائب رئيس »فرانس تليكوم« »FT « لأفريقيا والشرق الأوسط وآسيا، أن العرض المقدم من شركته، يعد مغرياً للمستثمرين، ويتضمن التزام الشركة بتعويض من استجاب له من حملة الأسهم في حال تقديم أي عرض آخر أعلي من السعر المعروض خلال فترة، مدتها ثلاثة أشهر من تاريخ قبول عرض الشراء الذي تم تقديمه غير متصل بحكم محكمة التحكيم الدولية.

 
وقال العلايلي إن »فرانس تليكوم« قدمت عرض شراء بسعر 230 جنيهاً للسهم، وهو أعلي سعر تم التداول عليه خلال الـ12 شهراً الماضية، مزودة بميزة نسبية لتعويض العملاء في حال ظهور أي عرض شراء أعلي خلال المدة المذكورة، وأوضح أن »فرانس تليكوم« استندت في عرضها إلي ما يؤكد وجود ما يقرب من %3 من المساهمين ممن لديهم الرغبة في بيع أسهمهم بمبلغ 230 جنيهاً للسهم الواحد، ووفقاً للائحة قانون سوق المال، فإن الشركة الفرنسية يحق لها التقدم بعرض شراء، إضافة إلي شرط التعويض، وهو ما يعد التزاماً إضافياً يؤكد جدية شركته.
 
ووصف العلايلي رفض هيئة سوق المال، بأنها تواصل حرمان حملة أسهم موبينيل من التمتع بالعروض المجزية التي تقدمها »فرانس تليكوم«، مؤكداً أن رفض العرض غير مبرر، حيث تنصب الهيئة من نفسها وصية علي المساهمين، رغم أن دورها يقتصر فقط علي تطبيق اللوائح والقوانين.
 
واتهم العلايلي هيئة سوق المال بالمساهمة في هروب الاستثمارات الأجنبية، وعزوف الشركات الراغبة في الاستثمار بالسوق المحلية، بوضعها العقبات والحواجز الرقابية غير المبررة علي حد تعبيره.
 
وأضاف نائب رئيس »فرانس تليكوم« أن البند الخاص بعدم مرور 6 أشهر علي تقديم عرض شراء ثان لا ينطبق علي العرض الأخير، لأن السابق كان يتصل بقرار التحكيم الدولي، وتم تحديد سعر السهم فيه باشتقاقه من السعر المحدد من قبل غرفة التحكيم الدولي، متسائلاً عن عدم وضوح الصورة رغم تخطي المحادثات بين الشركة الفرنسية، وهيئة سوق المال حاجز الستة أسابيع.
 
وقال العلايلي إن فرانس تليكوم قررت تقديم تظلم ثان لهيئة سوق المال حول رفض العرض الأخير، رغم انتظار الرد علي طلب التظلم الأول الذي تم تقديمه في 11 يونيو الماضي. مؤكداً أنه وفقاً لهذا الرد سيتم تحديد الطريقة التي سيتم الحصول بها علي حقوق شركته القانونية إما من خلال اللجوء للتحكيم، وإما من خلال الجهات القضائية المحلية أو الدولية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة