أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تتضمن زيادة رسوم تراخيص مزاولة المهنة والكشف الطبي


 المال - خاص
 
تواجه الشركات المصدرة للملابس الجاهزة أعباءً إضافية جديدة تتمثل في زيادة رسوم استخراج تصاريح مزاولة المهنة للعمال، ورفع رسوم الكشف الطبي للعامل بالتأمين الصحي إلي 60 جنيهاً بدلاً من 10 جنيهات.

 
واكتملت منظومة الأعباء بقرار الغاء المساندة الإضافية للمصدرين بالتزامن مع استمرار الأزمة الاقتصادية العالمية، لتلقي بظلال سلبية علي قطاع الملابس الجاهزة خلال الفترة المقبلة.
 
محمد الصياد رئيس شركة الصياد للاستثمار الصناعي يؤكد أن المادتين 139 و140 من قانون العمل نصتا علي ضررة حصول العامل عند تعيينه علي ترخيص بمزاولة المهنة ثم قياس مستوي مهارته، علي أن يتم خصم الرسوم الخاصة بالحصول علي الترخيص من راتب العامل.
 
وأضاف أنه خلال السنوات الماضية لم يتم تفعيل هاتين الماتين إلا أن وزارة القوي العاملة فاجأت الشركات مؤخراً بزيادة رسوم استخراج تصريح مزاولة المهنة للعامل إلي 95 جنيهاً، ورفع رسوم الكشف الطبي للعامل الواحد إلي 60 جنيهاً بدلاً من 10 جنيهات، مع تحمل الشركات كل هذه الرسوم التي تمثل أعباءً إضافية عليها تأتي في وقت غير مناسب بالمرة حيث تعاني الشركات من التداعيات السلبية للأزمة الاقتصادية العالمية، فضلاً عن الغاء الدعم الإضافي للصادرات.
 
أما ماري بشارة صاحبة مصنع »ماري« للملابس  الجاهزة، فتري أن الغاء الدعم الإضافي سيحد من الطاقة التصديرية للقطاع وسيؤدي إلي فقدان العديد من الأسواق الخارجية.
 
في حين يؤكد باسم سلطان نائب رئيس المجلس التصديري للملابس الجاهزة أن هذه الخطوة ستلحق ضرراً بالغاً بالشركات، فعلي سبيل المثال فإن الشركة التي لديها 2000 عامل ستتحمل نحو 140 ألف جنيه، عند استخراج تصاريح مزاولة المهنة للعمال، فضلاً عن الأعباء المادية الأخري المتمثلة في الأجور الأساسية والمشاكل الناجمة عن زيادة معدل التضخم والركود وتوقف العديد من خطوط الإنتاج بالمصانع، داعياً وزارة القوي العاملة باعادة النظر في قرار زيادة الرسوم لحين انتهاء الأزمة العالمية.
 
وأكد أهمية عودة المساندة الإضافية للمصانع والشركات العاملة في تصدير الملابس الجاهزة، في ظل تراجع إنتاجها بنحو %30.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة