أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

موسى " لنجوم إف إم " : الوضع المتأزم ليس مؤامرة .. والمعارضة ليست خيانة


محمد حنفى:

  أكد عمرو موسى  رئيس حزب المؤتمر عضو جبهة الإنقاذ الوطني أن ما يحدث في محافظات مصر هو تعبير عن  حالة من الغضب والإحباط لدى قطاعات واسعة من المواطنين ، فهم يشعرون بصعوبات اقتصادية ومعيشية كثيرة إضافة إلى شكوك تتصل بمدى قدرة النظام الحاكم على إدارة البلاد.

 
عمرو موسى
  وأوضح موسى خلال لقائه برنامج عيشها بشكل تاني علي اذاعة نجوم اف ام  أن سبب هذه المظاهرات يرجع إلى  أن الشعب المصري يشعر بأنه لم يتغير شيء ، فالظروف ما قبل ثورة 25 يناير هي نفسها  ،  مع تغيرات طفيفة إيجابية وتغيرات كثيرة سلبية ، مشيرا إلى أن استمرار هذه الاحتجاجات يرتبط باستمرار اتباع الحكومة لسياسة التجاهل ، واللجوء إلى العلاج الأمني دون الدخول في عمق الأمور.

  و أكد موسى أن اعتبارت الحرب الأهلية في مصر ليست مطروحة  ، فتصاعد الاحتجاجات والاعتصامات وسوء إدارة الأمور في البلاد يكفيان لجعل الحياة في مصر مضطربة جدا ، مضيفا أن إدارة الحكومة  للمصاعب التي تمر بها البلاد لا يمكن أن تتم بدون خطة سياسية واضحة.

  ورفض موسى  اعتبار المظاهرات والاعتصامات نتيجة لمؤامرة  داخلية أو خارجية  قائلا :" هذا اعتبار خاطئ  لا يمكن أن يؤدي إلى علاج سليم للأزمة "، مشددا على أن المعارضة ليست خيانة وأن الوضع الحالي في مصر هو مسئولية النظام الحاكم.

  وأكد موسى أن الوضع الأمني هو مسئولية الحكومة  ، فالحكومة  هي المسئولة عن دفع المواطنين إلى حالة الغضب ، مضيفا أنه من الضروري التعمق في ردود أفعال الشارع.

وعلق  موسى على الأوضاع في بورسعيد قائلا  : " بورسعيد مدينة ذات طبيعة وتاريخ خاص ، ولا بد من النظر بجدية لشكاواها ، آخذين في الاعتبار هذه الطبيعة الخاصة ، فمنطقة القناة كلها تشعر بأنها مجنبة " ، مشيرا إلى أن ذلك لا يبرر سقوط ضحايا تحت أي ظرف كان.

 وشدد موسى على ضرورة التركيز على أولويات المرحلة الحالية ، قائلا :" الأولية الآن انقاذ الموقف الاقتصادي والتعامل مع الموقف الأمني بحكمة وتوفير الأمن والأمان للمواطن المصري. ".
 
  وفيما يتعلق بالمطالبة بنزول الجيش قال موسى :" الهتافات التي تطالب بنزول الجيش هي أكبر دليل على أن النظام القائم حاليا لم يحقق أهداف ومطالب الشعب الحقيقية ، كذلك يؤكد  ثقة الناس في  القوات المسلحة منذ بداية الثورة  بغض النظر عن الهتافات التي ألفت في مرحلة معينة من جهة معينة معروفه لها مصلحة. "

  .ورفض موسى تعرض ممتلكات الدولة لأعمال العنف، مدينا استخدام العنف ضد المتظاهرين  واعتبره رد فعل غير مقبول على الإطلاق


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة