أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البورصة تربح‮ ‬%1.8‮ ‬بقيادة‮ »‬أوراسگوم تليگوم‮«‬


كتب ــ فريد عبداللطيف:
 
تمكنت البورصة في تعاملات أمس من الإضافة إلي مكاسبها رغم المبيعات القوية للأجانب، التي استوعبتها مشتريات المؤسسات المحلية، مما مكن الأسهم من امتصاص هذا الضغط البيعي لتشهد صعوداً جماعياً بقيادة »أوراسكوم تليكوم«.

 
واصل مؤشر »EGX 30 « استهداف 6000 نقطة، بعد ارتفاعه بنسبة %1.76 أمس مسجلاً 5841 نقطة، مقابل 5740 نقطة في اقفال الجلسة  السابقة.
 
قال محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفني بالمجموعة المالية هيرمس إن الصعود القوي للبورصة أمس جاء بدفع سهم »أوراسكوم تليكوم« الذي يشكل %15 من هيكل المؤشر، حيث تمكن السهم في نهاية الجلسة من اختراق مستوي مقاومة لحركته في الأسبوع الحالي قرب 33.5 جنيه نتيجة تداول تقرير صدر من مؤسسة سيتي جروب في بداية الجلسة، قدرت فيه القيمة العادلة لشهادات الإيداع الدولية للشركة، بما يقارب ضعف سعرها السوقي بواقع 60 دولاراً، بما يعادل حوالي 67 جنيهاً للسهم، مما دفع المؤشر إلي الارتداد لأعلي بعد أن كان قد فتح علي هبوط لافت. كان سهم أوراسكوم تليكوم أكبر الرابحين بين الأسهم الكبري أمس بعد ارتفاعه بنسبة %5.2، مسجلاً 33.5 جنيه مقابل 31.9 جنيه، وسجلت شهادات الإيداع الدولية للشركة في منتصف تعاملات بورصة لندن أمس 30.4 دولار، تعادل 34.1 جنيه للسهم ــ الشهادة تمثل خمسة أسهم ــ ورشح الأعصر السهم لاستهداف 35 جنيهاً اليوم، ورجح أن يتبع ذلك ضغط بيعي سيعيده للتحرك قرب 33 جنيهاً، وتوقع أن يدعم السهم البورصة في بداية تعاملات اليوم ليدفع بالمؤشر للاقتراب من 5900 نقطة، علي أن يتبع ذلك جني أرباح معتدل. أشار عمرو الألفي، رئيس مجموعة البحوث بشركة التجاري الدولي للسمسرة، إلي أن إعلان المهندس نجيب ساويرس أمس في صحيفة »لوفيجارو« الفرنسية عن اتجاهه لدخول السوق الفرنسية أعطي دفعة قوية لسهم أوراسكوم تليكوم، واعتبر البعض ذلك مؤشراً علي قناعته بالتوصل لنهاية سعيدة بشأن صفقة »موبينيل« مما سيوفر له السيولة لدخول السوق الفرنسية. من جهة أخري، أشار الألفي إلي أن أداء البورصة شهد تحسناً واضحاً مع تراجع أحجام التعاملات عند النزول وارتفاعها عند الصعود، وتوقع أن تواصل البورصة أداءها الجيد تزامناً مع تحسن أداء أسواق المال العالمية بقيادة البورصة الأمريكية، إضافة لبدء إعلان الشركات عن نتائج الأعمال، خاصة الخليجية، التي فاقت التوقعات، مما كان دليلاً علي أن الشركات والبنوك الكبري ستحذو حذوها، مشيراً إلي أن موبينيل ستكون أولي الشركات الكبري في نشر نتائج الأعمال الأسبوع المقبل.
 
كانت الحركة قد نشطت أمس علي سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة، مع إغلاقه علي ارتفاع بنسبة %1.8 مسجلاً 199.9 جنيه مقابل 196 جنيهاً، وسجلت شهادات الإيداع الدولية للشركة في منتصف تعاملات بورصة لندن أمس 36 دولاراً الشهادة تعادل 201 جنيه للسهم.
 
رجح محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفني للمجموعة المالية هيرمس أن يستهدف السهم في جلسة اليوم مستوي 207 جنيهات، ونصح باستهدافه في بداية الجلسة حال تحركه قرب 199 جنيهاً.
 
كان سهم »التجاري الدولي« ضمن الرابحين أمس بعد ارتفاعه بنسبة %3.2 مسجلاً 46.5 جنيه، مقابل 45 جنيهاً، وليستهدف في جلسة اليوم وفقاً للأعصر قمة حركته الأسبوع الحالي قرب 50 جنيهاً، ووجد تحركه في بداية الجلسة قرب 47 جنيهاً فرصة للشراء. وتفاوت أداء الأسهم الدولارية، وكان أفضلها أداء »ماريدايف« الذي ارتفع بنسبة %2.1 مسجلاً 3.9 دولار مقابل 3.82 دولار، فيما رجع الأعصر أن يتجه السهم اليوم إلي 4.05 دولار، ونصح باستهدافه في بداية الجلسة حال اقترابه من 3.9 دولار.
 
جاء صعود البورصة أمس وسط تعاملات نشطة نسبياً بلغت قيمتها 1.086 مليار جنيه، واتجه الأجانب للبيع بصافي قيمة 40 مليون جنيه، وبلغت مساهماتهم في إجمالي قيمة التعامل %13.7، كما اتجه العرب للبيع بصافي قيمة 4 ملايين جنيه، ومثلت تعاملاتهم %5.8 من السوق. من جهة أخري اتجه المصريون للشراء بصافي قيمة 43 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %86.5 من السوق.
 
وشكلت تعاملات المؤسسات %39.5 من السوق مقابل %60.5 للأفراد. أشار الأعصر إلي أن الأجانب استغلوا ظهور قوة شرائية من قبل المصريين، ليقوموا بالبيع لجني الأرباح علي الأسهم التي استهدفوها الأسبوع الماضي، عند مستويات تقل بنسب يصل متوسطها إلي %15 عن مستوياتها الحالية، ليحولوا بذلك الأرباح الدفترية إلي أرباح محققة بعد أن أغري صعود الأسواق العالمية المؤسسات المحلية بتعزيز المراكز للاستفادة من صعود السوق. وتسبب احتفاظها بمستويات سيولة مرتفعة في عدم استفادتها من صعود البورصة بمعدل مواز للمؤشرات. ورجح أن يعود الأجانب للشراء من جديد بعد عودة الأسهم للتحرك نحو مستوياتها التي كانت قد وصلت بالمؤشر إلي 5200 نقطة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة