أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

انتقادات لـ»القومي لحقوق المرأة‮« ‬بتجاهل تدريب المستقلات والريفيات


فيولا فهمي
 
في ذروة السباق المحتدم بين منظمات المجتمع المدني علي تدريب وتأهيل النساء لخوض الانتخابات البرلمانية القادمة، بعد اقرار تخصيص 64 مقعداً للسيدات في مجلس الشعب، اندلعت الانتقادات حول اهتمام المجلس القومي لحقوق المرأة بتدريب النساء بالأحزاب -معظمهن من الحزب الوطني-، دون الإهتمام بالمستقلات اوالنساء الريفيات، حيث اعتبر البعض ذلك مؤشرا لسيطرة النساء المنتميات للحزب الوطني علي »الكوتة النسائية« بالبرلمان.

 
 
 جورجيت قلينى
انتقد ماجد اديب، مدير المركز الوطني لحقوق الانسان، قصر تدريب المجلس القومي لحقوق المرأة علي النساء المنتميات للحزب الوطني، تمهيداً لسيطرة الحزب علي »الكوتة النسائية« في البرلمان، مطالبا منظمات المجتمع المدني بالاهتمام بتدريب وتأهيل النساء المستقلات _غير المنتميات للاحزاب- وكذلك الريفيات المستبعدات من دائرة الاهتمام.
 
واكد اديب ان المركز الوطني يهتم بتدريب النساء الريفيات والمستقلات من خلال مشروع »برلمان المرأة الريفية«، بهدف تنمية الوعي السياسي للنساء، نظرا لاحتياجهن للدعم الحقوقي والتأهيل بهدف تفعيل المشاركة السياسية للمرأة.
 
واشار ماجد اديب الي ان المشروع يستهدف تدريب 90 سيدة ريفية غير حزبية من محافظات القليوبية والدقهلية والمنيا، لاكتشاف قيادات نسائية قادرة علي خوض غمار العملية الانتخابية، من خلال تدريب المرشحات ومديرات الحملات الانتخابية علي حقوق المرأة في الدستور المصري والمواثيق الدولية، بالاضافة الي التدريب علي البيئة السياسية المحيطة وطبيعة النظام السياسي ودور الاحزاب والبرلمان، الي جانب تسهيل اجراءات استخراج بطاقات انتخابية للنساء المتدربات.
 
وعلي الجانب المقابل اكدت جورجيت قليني، عضوالمجلس القومي لحقوق المرأة، ان المجلس قام بتدريب 1200 سيدة من عشرة احزاب سياسية، نافية وجود تمييز في التدريب والتأهيل بين النساء المنتميات للحزب الوطني والاحزاب الاخري .
 
واضافت ان المجلس القومي استحدث مركزاً التدريب النساء المرشحات علي اثر القرار بتخصيص »كوتة نسائية« في البرلمان، بهدف تدريب النساء الراغبات في الترشيح ومديرات الحملات الانتخابية، مؤكدة ان برنامج التدريب يستهدف كيفية اعداد حملات انتخابية وادراك طبيعة المزاج العام في الدوائر الانتخابية وتجويد الاداء البرلماني للنساء، واعداد برامج تتوافق مع الاحزاب المنتميين اليها.
 
وحول الانتقادات بتدريب النساء المنتميات للحزب الوطني في المجلس القومي لم تنكر قليني ان معظم النساء من »الوطني«، لكونه اكبر الاحزاب السياسية والتنظيمية في المجتمع، ولكن هذا لا يمنع وجود نساء منتميات لاحزاب اخري، وليس هناك تمييز في التدريب بينهن.
 
من جانبها اكدت الدكتورة امال عبد الهادي، ان اهتمام المجلس القومي لحقوق المرأة بتدريب النساء الحزبيات يرجع الي ان حظوظهن اكبر في المنافسة والفوز في الانتخابات من نظيرتهن المستقلات، لعدة اسباب اهمها دعم الاحزاب للنساء وتحديد البرامج الانتخابية وتوفير الامكانيات اللازمة للترشيح وخوض الانتخابات، وبالتالي فان فرص فوز المرأة المستقلة قليلة نسبياً.
 
واكدت عبد الهادي ان المنظمات الحقوقية النسائية تحاول ان تعوض هذا القصور من خلال تدريب المستقلات لتوفير فرص متساوية ومتكافئة للنساء باختلاف انتماءاتهن السياسية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة