اقتصاد وأسواق

«أباتشى الأمريكية» تضخ 480 مليون دولار للبحث والتنقيب عن البترول


نسمة بيومى

قررت شركة أباتشى الأمريكية، الشريك الأجنبى بشركة قارون للبترول، ضخ 480 مليون دولار لتنفيذ أعمال البحث والتنقيب والتنمية والإنتاج بمناطق الامتياز التابعة للشركة، وذلك ضمن خطتها الاستثمارية للعام المالى الجديد 2014/2013.

 
محمد مؤنس 
قال المهندس محمد مؤنس، رئيس مجلس إدارة شركة قارون فى تصريحات لـ«المال»، إن استثمارات شركة أباتشى لم تتأثر سلباً بالأحداث الراهنة التى تعيشها مصر خلال الوقت الحالى، لافتاً إلى أن الدليل على ذلك يتمثل فى الاستثمارات الجديدة التى سيتم ضخها من جانب الشركة.

وأشار إلى أن «قارون» تستهدف من خلال الاستثمارات الجديدة إنتاج 18.98 مليون برميل بمتوسط إنتاج يومى 52 ألف برميل خلال العام المالى الجديد.

وأكد أن خطة العام المالى 2014/2013 تتضمن حفر 76 بئر تنمية، و19 بئر حقن مياه، فضلاً عن حفر 8 آبار استكشافية، موضحاً أن تكلفة إنتاج البرميل الواحد تبلغ 5.99 دولار.

وأوضح أن شركة قارون تقوم بالعمليات فى مناطق الامتياز التابعة لشركة أباتشى، ولا تتدخل فى تسديد المستحقات، لأن هذا الأمر يتم بعلاقات مباشرة بين الشريك الأجنبى والهيئة العامة للبترول.

وأضاف أن خطة العام المالى الجديد تتضمن استكمال بعض المشروعات المهمة التى تؤدى إلى ترشيد استهلاك السولار، وخفض تكلفة البرميل وتوفير ثمن وقود الديزل.

وأكد أن الشركة بدأت أعمال الدراسات الهندسية لاستخدام الغاز الطبيعى الموجود فى الصحراء الغربية لإنشاء محطة لتوليد الكهرباء بمنطقة شرق بحرية بقدرة 16 ميجاوات، لتغذية آبار منطقتى شرق بحرية وهبة، وكذلك تغذية محطات شحن الزيت ومحطات حقن المياه بالمنطقتين، بالإضافة إلى الاحتياجات الكهربية الثانوية.

وأوضح مؤنس أن إضافة محطة توليد الكهرباء فى شرق بحرية ستسمح بتقليص المولدات العاملة وعددها 78 مولداً موجودة فى الخدمة حالياً ضمن امتياز شرق بحرية.

ويقدر التوفير فى رأس المال المرتبط بنقل الـ78 مولداً إلى الأماكن النائية بحوالى 4 ملايين و290 ألف دولار، بالإضافة إلى إنهاء تعاقدات وتوفير إيجار 13 مولداً كهربائياً حالياً، ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من هذا المشروع نهاية عام 2013، كما تبلغ القيمة التقديرية للتوفير السنوى لوقود الديزل حوالى 19 مليون دولار.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة