أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

مقترحات من شعبة الاتصالات لمواجهة ظاهرة‮ »‬حرق خطوط المحمول‮«‬


كتبت - دعاء حسني:

قدم إيهاب سعيد، رئيس شعبة مراكز الاتصالات بالغرفة التجارية بالقاهرة، رئيس مجلس إدارة شركة »خدماتي«، عدداً من التوصيات إلي الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، لمواجهة ظاهرة »حرق خطوط المحمول«، وضمان صحة بيانات مستخدمي الخطوط المسجلة لدي الشركات الثلاث المقدمة للخدمة.


كانت شعبة مراكز الاتصالات، قد عقدت اجتماعاً بالغرفة التجارية بالقاهرة مساء أمس الأول، بحضور كل من علي أنيس، رئيس الإدارة المركزية للتفاعل المجتمعي بجهاز تنظيم الاتصالات، وجورج محب، مدير قسم الموزعين بـ»موبينيل«، وهاني الحارتي، مدير قسم الموزعين بفودافون، ومجموعة من مراكز الاتصالات، وشهد الاجتماع مناقشات ساخنة حول إيجاد آليات جديدة لضمان تسجيل بيانات العملاء بالشركات المقدمة لخدمات المحمول، ومنع بيع الخطوط قبل توثيق العقود مع المستخدمين ضماناً لدقة وسرية معلوماتهم وبياناتهم، معتبرين الأمر » مسألة أمن قومي« لا يجب التساهل فيه.

وأشار سعيد إلي أن ظاهرة »حرق الخطوط« أي انخفاض أسعار الخطوط التي وصلت حالياً إلي 3 جنيهات، بسبب حدة المنافسة بين شركات المحمول الثلاث، وحرص كل منها علي الاستحواذ علي النصيب الأكبر من حصة السوق، أديا إلي التداول العشوائي للخطوط بشكل أثر علي عملية تدقيق بيانات المستخدمين.

وتمثلت أهم توصيات رئيس شعبة مراكز الاتصالات في استكمال شركات المحمول بيانات مستخدميها وقطع الخدمة عن الخطوط مجهولة الهوية، بالإضافة إلي العمل علي تدقيق البيانات الحالية للمستخدمين وعدم ربط صرف حافز الشركات لمراكز الاتصالات علي الخطوط غير السليمة، لتجنب التفعيل الوهمي للخطوط من قبل المراكز، بجانب وضع عقوبات رادعة للتجار المخالفين، ووضع دراسات حول امكانية عدم تفعيل الشرائح إلا بعد استكمال البيانات فيما يعرف بنظام »بيري بيد«.

من جانبه أشار جورج محب، مدير قسم الموزعين بـ»موبينيل« إلي أنه من أهم أسباب عدم بيع الخطوط بالبطاقة الشخصية، عدم وجود ماكينات تصوير لدي الموزعين أو صغار التجار، مما يضطر أغلبهم إلي البيع دون عقد موثق، موضحاً أن الشركة تحاول التغلب علي هذا الأمر من خلال توفير ماكينات تصوير لدي التجار.

وأوضح علي أنيس، رئيس الإدارة المركزية للتفاعل المجتمعي بجهاز تنظيم الاتصالات، أن الجهاز يهدف في المقام الأول إلي الحفاظ علي حقوق المستخدمين مع عدم الإضرار بالاستثمارات القائمة بالقطاع، مؤكداً أنه سيتم تشديد الرقابة علي شركات المحمول ومراكز الاتصالات في محاولة لضبط السوق. وعن تأثير عمليات تنظيم السوق علي أسعار الخطوط،  أوضح هاني الحارتي، مدير قسم الموزعين بشركة فودافون، أنه لا يتوقع أي ارتفاع محتمل في أسعار الخطوط الرسمية من الشركة التي تبلغ حالياً 20  جنيهاً، وأشار إلي أن أسعار الخطوط »الأمريكاني« ــ علي حد تعبيره ــ هي التي تتم دون عقود، ويتراوح سعرها الآن بين 30 و40 جنيهاً.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة