اقتصاد وأسواق

1100‮ ‬شرگة سياحية تقدمت لتنظيم رحلات الحج رغم أنفلونزا الخنازير


كتبت ــ بسمة حسن:
 
بلغ عدد الشركات المتقدمة لتنظيم رحلات الحج للموسم الحالي نحو 1100 شركة، رغم المخاوف من فيروس انفلونزا الخنازير والمطالب بإلغاء الموسم الحالي، خوفاً من انتشار المرض.

 
وبلغ عدد التأشيرات، التي طلبتها الشركات 30 ألف تأشيرة، في حين أن الحصة المطروحة، تبلغ 15 ألف تأشيرة فقط.
 
عقدت اللجنة الفنية، بغرفة شركات السياحة اجتماعاً، بعد اغلاق باب تلقي طلبات تنظيم رحلات الحج، أمس الأول - الاثنين - بحضور خالد المناوي، رئيس الغرفة، لترتيب الخطوات التالية، وتم الاتفاق علي أن تبدأ اللجنة الفنية المشكلة من أعضاء مجلس إدارة غرفة الشركات، مراجعة البرامج التي تقدمت بها الشركات، تمهيداً لاعتمادها، وإرسالها إلي قطاع الشركات بوزارة السياحة برئاسة أسامة العشري، وكيل أول الوزارة، خلال الأسبوع المقبل، للبدء في توزيع الحصة المفتوحة، والتي يتم تطبيقها لأول مرة هذا العام علي الشركات. قال ناصر تركي، نائب رئيس غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة، إن المراجعة المبدئية لبرامج الشركات، كشفت عن تطور كبير في الخدمات التي تقدمها للحجاج، مشيراً في هذا الاطار إلي النجاح الكبير لنظام الحصة المفتوحة، الذي يتم تطبيقه لأول مرة علي %50 من حصة تأشيرات الحج السياحي، وانعكس هذا النجاح، في انخفاض أسعار الحج السياحي عن العام الماضي، بقيمة تصل إلي %20
 
وأشار عادل فريد، رئيس اللجنة الدينية بغرفة الشركات، إلي ان النظام الجديد فتح باب التنافس بين الشركات في تقديم خدمات مميزة وبأسعار منخفضة، مشيراً إلي أن أسعار البرامج ومقارنتها بالخدمات المميزة، ستكون المعيار الرئيسي في توزيع الحصة الإضافية علي شركات السياحة.
 
وأضاف: أنه سيتم عقد اجتماع بداية الأسبوع المقبل مع كبار مسئولي قطاع الشركات لتحديد الآلية في توزيع الحصة المفتوحة والبدء فوراً في تطبيقها لإخطار الشركات بالتأشيرات التي حصلوا عليها.
 
وأكد باسل السيسي، رئيس اللجنة الاقتصادية بالغرفة، أن المعايير التي سيتم علي أساسها توزيع الحصص تشمل، بجانب أسعار البرامج، خبرة الشركة في تنظيم الحج والعمرة خلال السنوات الخمس الماضية والتزامها وعدم تعرضها لعقوبات، مؤكداً أن اقبال الشركات علي الحصة المفتوحة يكشف نقطتين مهمتين، هما اقبال المصريين علي الحج السياحي وثقتهم في هذا النوع من الحج، وأيضاً نجاح الشركات في استيعاب النظام الجديد للحج وتقديم برامج تنافسية قادرة علي جذب شرائح مختلفة من الحجاج.
 
كانت اللجنة الإدارية بالغرفة، بإشراف رياض قابيل، أمين عام الغرفة، قد واصلت تلقي طلبات الشركات حتي فجر أمس وضمت اللجنة، كلاً من اسامة عمارة وعبد الناصر الشيخ وماهر علام وأحمد وهبة وأشرف يوسف، وقامت اللجنة بمراجعة البرامج ومساعدة الشركات علي انهاء إجراءات التقدم ببرامجها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة