أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

صعوبات التحديث تهدد صناع الطباعة واستثماراتهم


حسام الزرقاني
 
صعوبات عديدة مازالت تواجه الطباعة وتعوق تقدمها ونهوضها وتهدد استثماراتها المتواضعة، علي رأسها عدم توفيرالتمويل اللازم وعدم تهيئة المناخ المناسب لعمل التحديث والتوسعات المطلوبة بجانب عدم الاهتمام بالمهارات الفنية للعمالة.

 
 
شدد الخبراء علي ضرورة اسناد طباعة الكتب المدرسية والجامعية وجميع المطبوعات الحكومية للمطابع المصرية الوطنية العامة والخاصة، للحفاظ علي الايدي العاملة والاوضاع الاقتصادية للمطابع الخاصة وللمؤسسات الصحفية القومية وللحفاظ  ايضا علي الاستثمارات القائمة وعمل توسعات جديدة.
 
واكدوا  ان ادخال الناشر او المؤلف الاجنبي يجب ان يكون في حدود اعداد المادة العلمية للكتاب المدرسي فقط، علي ان يتم اسناد الطباعة بالكامل للمطابع المصرية العامة والخاصة.. ورحب الخبراء بقرار الدكتور يسري الجمل، وزير التربية والتعليم، عدم الاستعانة بدور النشر العالمية في طبع الكتب المدرسية وقصر تنفيذ هذه الاعمال علي المطابع المصرية الوطنية دون غيرها.
 
وحسبما اكد الدكتور فاروق اسماعيل، رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس الشوري أن النهوض بالمطابع الخاصة والعامة والحفاظ علي الاوضاع الاقتصادية لمطابع المؤسسات الصحفية القومية، يتطلب في المقام الاول، قصر تنفيذ طباعة الكتب المدرسية وطباعة جميع المطبوعات الحكومية علي المطابع المصرية الوطنية، لافتا الي ان اسناد طباعة هذه الكتب ودور النشر العالمية حسبما كان يتردد ستترتب عليه آثار سلبية عديدة واضرار بالغة بالعمالة وبالمطابع الحكومية والصحافية.
 
واكد الدكتور يسري الجمل، وزير التربية والتعليم، هذا التوجه الذي دعا اليه المهتمون بشئون التعليم والمطابع، وقرر عدم الاستعانة بدور النشر العالمية في طبع الكتب المدرسية، حرصا علي مصلحة المؤسسات الصحفية او المطابع الاميرية ومطابع القطاع الخاص.
 
من جهته اشار احمد عاطف رئيس غرفة الطباعة باتحاد الصناعات، الي ضرورة تذليل كل الصعوبات التي تواجه الطباعة خاصة تلك المرتبطة بتحديث الآلات والمعدات وزيادة الاستثمارات الموجهة لهذا القطاع والارتقاء بالمهارة الفنية للعمالة.
 
وشدد علي اهمية تهيئة المناخ امام قطاع الطباعة واهمية اسناد طباعة الكتاب المدرسي وجميع المطبوعات  الحكومية للمطابع المصرية الوطنية الخاصة والعامة من اجل الحفاظ علي العمالة الفنية وعلي الاوضاع الاقتصادية للمطابع وللمؤسسات الحكومية التي تعمل في مجال الطباعة.
 
ورحب بقرار الدكتور يسري الجمل، الذي يقضي بعدم الاستعانة بدور النشر العالمية في طبع الكتب المدرسية من الصف الاول الي الصف السادس الابتدائي لثلاث مواد دراسية وهي العلوم والرياضيات واللغة الانجليزية.
 
واوضح ان اللجوء الي دور النشر العالمية او للمؤلفين الاجانب سيؤدي الي تحكم الاجانب في العملية التعليمية وسيجعل وزارة التربية والتعليم تحت رحمة مؤسسة النشر العالمية بالاضافة الي ذلك فإن فتح الباب امام طباعة الكتاب المدرسي خارج مصر ـ مثلما كان يريد وزير التربية والتعليم قبل ان يتراجع عن قراره ـ سيؤدي الي الاضرار بالمطابع الوطنية بل يمكن ان يؤدي الي تشريد العمالة وزيادة معدلات البطالة.
 
ويشير دكتور علي المنوفي الاستاذ بجامعة الازهر والخبير في شئون التعليم، الي اهمية تهيئة المناخ امام المطابع الوطنية المصرية، واهمية اسناد طباعة الكتب المدرسية والجامعية وجميع المطبوعات الحكومية والخاصة للمطابع الوطنية المصرية سواء كانت مطابع المؤسسات الصحفية القومية او المطابع الاميرية الحكومية او المطابع الخاصة.
 
وشدد في الوقت ذاته علي ضرورة ان تحرص وزارة التربية والتعليم علي اعداد الكتاب المدرسي بشكل جيد، من حيث الشكل والمضمون، لافتا النظر الي ضرورة تطبيق الاجراءات الجديدة المرتبطة بتأليف الكتاب المدرسي وضرورة ان تلتزم جميع المطابع بالمواصفات التي يضعها خبراء التعليم، من حيث نوع الورق وشكل الطباعة والاغلفة، واكد اهمية تقديم منتج جيد للطلاب في النهاية يركز علي المضمون والشكل معا ويواكب متغيرات العصر علي جميع المستويات.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة