أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

تخفيض أعداد المقبولين بكليات‮ ‬القمة‮.. ‬مطالب دون استجابة


شيرين راغب
 
جاء تصريح وزير التعليم العالي الدكتور هاني هلال بعدم إجراء اتصالات او تنسيق مع نقابات أو هيئات أو جهات من أجل زيادة أو نقص اعداد المقبولين بالجامعات وبشكل خاص كليات القمة. وذلك انتهاجاً لسياسات متفق عليها من قبل مع المجلس الأعلي للجامعات، ليثير ردود افعال متباينة حيث أبدت نقابات المهن الطبية اعتراضها علي عدم التنسيق بين الجهتين، خاصة أنه سوف يعمق من الفجوة الهائلة بين مخرجات التعليم واحتياجات السوق.

 
 
 حمدى السيد
وجاءت اهم مطالب نقباء المهن الطبية بضرورة تقليل عدد الطلاب الملتحقين بكليات الطب والصيدلة نظراً لعدم استيعاب سوق العمل لهم وتدني مستواهم المهني.
 
بداية انتقد الدكتور حمدي السيد، نقيب الاطباء، ان يكون مجموع الثانوية العامة هو المعيار الوحيد لتحديد اعداد المقبولين بكليات الطب والصيدلة، مؤكداً ان وزارة الصحة قد طالبت من المجلس الاعلي للجامعات تخفيض اعداد طلاب كليات الطب، لانها في الغالب تفوق القدرة الاستيعابية لاماكن التدريس وامكانيات التدريب في الجامعات، وهو ما لا يتيح الفرصة لتدريب الخريجين في اماكن تصلح للاعداد والتدريب، وذلك وفقا لبرنامج متطور يؤهل الدارسين للتخصص والممارسة المهنية المستقلة.
 
 ولفت السيد الي ان تجاهل تلك المعايير سوف يهدد مستوي اداء الخدمات الصحية للمواطنين، الي جانب انه يحرم الاطباء المصريين من فرص التنافس علي المستويين الاقليمي والعالمي ويفقد مصر الموقع المتميز في مجال التعليم الطبي بسبب تدني مستوي الخريجين، موضحاً ان وزارة الصحة قد اعلنت أنها لن تقوم بتكليف أكثر من 3500 خريج سنويا حتي عام 2014  ، وهو ما يعني ان الأعداد المقبولة لن تجد من يتحمل مسئولية تدريبها واعدادها للممارسة المهنية.
 
اضاف السيد ان المجلس الاعلي للجامعات لا ينصت نهائياً لمطالبات النقابة ولم يعقد جلسات للتنسيق بين النقابات وبين المجلس الاعلي للجامعات لتحقيق التوافق بين مخرجات التعليم وسوق العمل.

 
واوضح السيد، ان نقابة الاطباء لم تجد امامها سوي الاتجاه لمخاطبة اولياء الامور بعدم الحاق ابنائهم بكليات الطب بعد توقف الحوار مع المجلس الاعلي للجامعات، معرباً عن امله في تنفيذ قرار محكمة القضاء الاداري بتخفيض اعداد المقبولين بكليات الطب تدريجيا -والذي صدر العام الماضي - حيث وعدت النقابة بتنفيذ القرار بصورة تدريجية علي مدار 4 سنوات المقبلة. من جانبه اكد الدكتور مصطفي عبد العزيز، نقيب البيطريين،  ان سوق العمل لا تحتاج الي اطباء بيطريين، مشيراً الي ان أعدادهم وصلت إلي 45 الف طبيب علي مستوي الجمهورية بحيث لا تستوعبهم سوق العمل اضافة إلي 20 الف طبيب بيطري يعملون في مجالات اخري.

 
واكد عبد العزيز ان نقابة الاطباء البيطريين قد اقامت دعوي قضائية ضد المجلس الاعلي للجامعات لمطالبة وزير التعليم العالي الدكتور هاني هلال بتخفيض اعداد المقبولين بكليات الطب البيطري، مضيفاً ان النقابة طالبت المجلس الاعلي للجامعات بالاستجابة لتلك المطالب ولكن لم يتم التنسيق او الاستجابة لمطالبها.
 
اما الدكتور سيف الله امام، الامين العام المساعد لنقابة الصيادلة، فقد اوضح ان سوق العمل قد تشبع بممارسي المهنة، وتجاوز عدد الصيدليات في مصر نحو 40 ألفاً، مؤكداً ان عدد الصيدليات يفوق المعدلات العالمية.
 
مشيراً إلي ان وزارة الصحة قد ارسلت خطابات رسمية تؤكد ان احتياجات السوق خلال العام الواحد لا تزيد علي 3500 صيدلي، منبهاً إلي ان تفاقم اعداد الخريجين سوف يهدد الاطباء الصيادلة بالبطالة.
 
يذكر ان نقابة الاطباء كانت قد قامت بتحذير الاسر المصرية من مستقبل مهنة الطب من خلال نشر بيان في الصحف، مطالبة خريجي الثانوية العامة بالاتجاه لاحتياجات سوق العمل مثل تكنولوجيا المعلومات وقطاع الادارة والتنمية البشرية. وكانت قد حصلت نقابة الاطباء علي حكم من محكمة القضاء الاداري العام الماضي بتخفيض أعداد المقبولين بكليات الطب لتتناسب مع تحديد وزارة الصحة والسكان لاحتياجات سوق العمل الطبية باعتبارها المسئول الاول عن صحة المصريين، وقد تغاضت النقابة عن عدم تنفيذ القرار العام الماضي لصدوره بعد اعلان نتائـج الثانوية العامة وبدء عمل مكتب التنسيق.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة