أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

التوسع التدريجي استراتيجية‮ »‬أجريكول‮« ‬في مصر والشرق الأوسط


حوار: إسماعيل حماد وخالد لجدل
 
يري »اجريكول - مصر« أن تداعيات الازمة المالية العالمية أثرت علي الاقتصاد المحلي بنسب طفيفة، نافياً أن تكون لها أدني تأثيرات علي استراتيجية البنك التوسعية داخل السوق المحلية.

 
 
 هنرى جيومان
وفي هذا الاطار يسعي البنك لمضاعفة حصته من السوق المحلية خلال فترة الـ10 سنوات المقبلة لتصل الي %4 مقارنة بـ %2 الحالية، وذلك من خلال زيادة حجم الودائع ورفع معدلات التوظيف في شتي القطاعات التي يعمل بها، ويعمل البنك -حاليا- علي تنفيذ استراتيجية توسعية بعد دراسة متأنية لوضع السوق -حاليا- تستهدف النمو التدريجي دون تراجع أو انكماش، وتصل سياسة البنك التوسعية وحتي شبكة الفروع.
 
ويستند البنك في سياسته التوسعية الي معدلات النمو المتوقعة علي المستوي المحلي التي تتراوح بين %3 و%4 خلال العام 2009.
 
وقال هنري جيومان، العضو المنتدب لبنك »كريدي اجريكول ـ مصر« في حوار خاص مع »المال« انه يري فرصاً كامنة كثيرة في السوق المصرية علي المدي البعيد، ولذلك فإن البنك يبحث عن تطوير الأداء بسرعة والنمو بشكل تدريجي.
 
واضاف جيومان، أن البنك ليس لديه أي مخططات للانكماش أو التوقف عند حد معين، مؤكداً أنه سيكمل طريق النمو تدريجياً بما يتوافق وسياسته من ناحية، وواقع السوق من ناحية أخري.
 
وتابع العضو المنتدب للبنك قائلا: إن السوق المصرية تحوي فرصاً كبيرة للنمو فمن بين كل 10 أفراد في مصر واحد -فقط- يمتلك حساباً مصرفياً، معتبراً ذلك مؤشراً واضحاً أمام مصرفه للفرص الواعدة داخل السوق المحلية لزيادة حصته إلي الضعف خلال الـ 10 سنوات المقبلة لتصل إلي %4، مؤكداً أنهم كمجموعة حديثة التواجد في السوق المحلية، وترغب في تطوير حجم اعمالها وفقا لمعدلات نمو متدرجة فانهم يعملون داخل السوق باستراتيجية »متوسطة إلي طويلة الأجل« وهي سياسة البنك التي يتبعها -أيضا- في منطقة الشرق الاوسط.

 
وقال هنري جيومان إن مصرفه يبحث عن التطور الدائم والمستمر وتجويد خدماته المصرفية لتناسب شرائح متعددة ومتنوعة من العملاء، مشيرا إلي أن »كريدي أجريكول« يسعي -دائما- لتطوير منهج الادارة واختيار آليات التوظيف المناسبة بأقل قدر ممكن من المخاطر وعائد مرتفع، موضحاً أن »كريدي اجريكول« بنك يعمل كاغلب وحدات الجهاز المصرفي التجارية العاملة في السوق المحلية وهو ما يعني أنهم يمارسون جميع الانشطة البنكية ومنها خدمات التجزئة وتمويل الشركات الكبري والمشروعات الصغيرة ومتوسطة الحجم واسواق المال.

 
وعن المحفظة الائتمانية قال جيومان إن هناك خطة لزيادة نسبة القروض الي الودائع نظرا لأنها بـ»كريدي اجريكول - مصر« لا تزال عند مستوي الـ %38 فقط وتعد من اقل النسب الموجودة في الجهاز المصرفي، في حين أن متوسطها في السوق وصل الي %55 تقريبا، وهو ما يعني انه لا يزال امام البنك شوط طويل يلعبه في اطار رفع هذه النسبة من خلال التوسع في جميع اوجه التوظيف التمويلية بما يتوافق مع سياسته.

 
وأضاف جيومان أن اجمالي محفظة القروض بالبنك تخطي حاجز الـ 7 مليارات جنيه ، رافضا الافصاح عن الحصص المستهدفة ، كاشفا ان هذه الاموال تتوزع علي جميع قطاعات الائتمان بنسبة %20 لقطاع التجزئة المصرفية و%80 لقطاع الشركات المحلية ومتعددة الجنسيات من بينها حصة صغيرة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، مشيرا إلي أن مصرفه قد وضع خطة مدققة لزيادة هذه الحصة علي جميع الاصعدة بما يتناسب وسياسته التمويلية خلال الفترة المقبلة ومتطلبات السوق وحجم المخاطر.

 
وأكد أنه لا توجد قطاعات يدخل البنك في تمويلها فقط استنادا الي الربح المنتظر من ورائها، بل يقوم بدراسة المخاطر والارباح في سياق مواز من اجل معرفة مدي تناسب هذا التمويل وسياسة البنك الائتمانية، كواحدة ضمن عدة عناصر تهدف للحفاظ علي نسبة جودة المحفظة الائتمانية عند أعلي درجة ممكنه، فقد يكون المشروع ذا عائد عالٍ إلا أن مخاطره مرتفعة.

 
وكشف جيومان عن ابرز القطاعات التي وضعها علي قائمة اولوياته الائتمانية هي البترول والغاز، وجميع الانشطة التجارية، وصناعة الاسمنت، والالكترونيات، والصناعات الغذائية.

 
وفيما يتعلق بمحفظة الديون الرديئة، أكد جيومان أن مصرفه قام بتغطية المخصصات بنسبة تصل الي %110، رافضا الافصاح عن حجم المحفظة مشيراً إلي تسوية نسبة كبيرة منها خلال الفترات الماضية خاصة النصف الأول من العام الحالي.

 
ورغم الظروف العالمية السيئة فإن جيومان أكد أن البنك لم يواجه مشكلات ملحوظة في عمليات تسوية المديونيات مشيرا الي أنه كل شهر -تقريبا- يقوم مصرفه بإتمام تسويات جديدة.

 
وحول مناهضة عدد كبير من الخبراء والمصرفيين لسياسة البنوك الاجنبية البعيدة كل البعد عن تمويل مشروعات البنية التحتية ، أكد هنري جيومان أن مجموعة »كريدي اجريكول« الأم احدي المؤسسات التي تلعب دورا محورياً في تمويل المشروعات بمنطقة الشرق الاوسط ، وبناء عليه فإن المجموعة نشطة جدا في تمويل الشركات الكبري داخل تلك المنطقة، اما علي مستوي السوق المحلية فإن »كريدي اجريكول مصر« يتعاون في هذا الاطار مع المجموعة الأم في حال وجود أي مشروع يحتاج الي قروض ضخمة.

 
وأشار هنري جيومان، إلي أن اغلب مشروعات البنية التحتية التي طرحت في مصر لم تمول من طرف »كريدي اجريكول« حيث إنه يميل الي اختيار المشاريع التي سيمولها بشكل يتلاءم وحجم المخاطر المقبولة له، لافتا الانتباه إلي ان هذه النوعية من المشروعات تحتاج الي مصادر تمويل طويلة الاجل خاصة أن كانت بالدولار، ورغم أن البنك لا يجد صعوبة في التمويل طويل الاجل الذي يتوافر لديه بنسبة عالية فإن الأمر يحتاج -فقط- للمشروعات التي تناسب اهدافه.

 
وعن تمويل مشروعات البنية التحتية قال جيومان إن مصرفه درس تمويل عدد من مشروعات البنية التحتية، إلا أنها لم تكن تتناسب وسياسته الائتمانية، لافتا إلي احتمالية المشاركة في تمويل مشاريع مماثلة تطرح بأنظمة الـ »PPP « أو »BOT « من قبل الحكومة خلال الفترة المقبلة.

 
وعلي مستوي قطاع التجزئة المصرفية كشف هنري جيومان أن مصرفه يعكف -حاليا- علي دراسة طرح عدد من منتجات التجزئة المصرفية الجديدة ابرزها تقديم الخدمات المصرفية عبر الهاتف المحمول، لافتا الانتباه الي انها تقتصر في بداية الامر علي خدمات الاستعلام عن جميع المعلومات والبيانات المتعلقة بحساب العميل، مشيرا الي انه سيتم تطوير هذه الخدمة لتصل إلي حد إجراء التعاملات المصرفية، بينما رفض الافصاح عن طبيعة أو شكل المنتجات المصرفية الاخري التي سيطرحها علي الافراد خلال الفترة القليلة المقبلة.

 
أضاف العضو المنتدب لبنك »كريدي اجريكول« أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة قطاع واعد جدا، ويحتاج بالفعل الي قروض كثيرة لذلك فإنه يؤيد توجهات البنك المركزي والحكومة نحو تحفيز البنوك لتمويل هذا القطاع الحيوي نظرا لأنه يدعم معدلات النمو للاقتصاد الكلي بمساهمته الاولي في الناتج المحلي.

 
وأشار إلي أن مصرفه يمتلك خبرات واسعة في تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة حيث ينتمي الي مجموعة هي الاكثر نشاطا في تمويل هذا القطاع علي مستوي السوق الفرنسية، والتي بدأت منذ عقد الخمسينيات من القرن الماضي ولديه حصة مؤثرة في تمويل نفس القطاع في عدد من الأسواق الاوروبية وعلي رأسها الايطالية.

 
وعن توجهاته في السوق المحلية قال جيومان إن البنك يستعد لتطوير حجم أعماله بالنسبة للشركات الصغيرة والمتوسطة مع الأخذ في الاعتبار ان البنك بدأ في تمويل تلك المشروعات منذ فترة لم تتجاوز الـ 4 سنوات، لذلك فإنه قرر وضع هيكل جديد »اعادة تنظيم الإدارة المختصة بتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة« لرفع كفاءة الكيان ومنهجه للتوسع في منح القروض لها.

 
ولفت الانتباه الي ان حصتها من المحفظة الائتمانية لا تزال متواضعة نسبيا خلال الفترة الحالية، ومن المقرر زيادتها خلال فترة وجيزة بدعم من وجود كوادر مصرفية مؤهلة علي التعامل مع هذا النوع من الملفات.

 
وكشف جيومان أن البنك أجري دراسة متأنية للسوق المحلية خلال النصف الاول من العام الحالي، وبناء عليها تمت هيكلة الادارة المسئولة عن تلك الملفات بشكل يسمح للبنك بتوسيع قاعدة عملائه من أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

 
وعن العقبات التي تقف أمام توسعات البنوك في منح القروض للشركات الصغيرة والمتوسطة قال العضو المنتدب: انها متعددة وابرزها غياب الشفافية من جانب المشروعات نفسها والقائمين عليها، أما الثانية فتأتي من قبل البنوك وهي نتيجة للاولي فلا توجد برامج تمويلية حتي الآن تناسب جميع تلك المشروعات حيث إن البنوك لم تتوصل إلي جميع المعلومات عن تلك الشركات في ظل غياب الشفافية.

 
ويري هنري جيومان أن الفترة المقبلة ستشهد تطورا ملحوظاً في تمويل الصغيرة والمتوسطة، قائلا إنه قطاع في حاجة ماسة للتمويل لذلك فإن علي البنوك والشركات أن تقوم بالتنسيق الكامل فيما بينها لإعداد قواعد سليمة وواضحة لتنمية هذا القطاع الحيوي، طارحا تصورا يضم عدة بنود لا بد من النظر اليها عند التنسيق فيما بينها منها الوصول الي درجة عالية من الشفافية، وكذلك إعداد نظام قانوني جيد ورغم ان هناك اطاراً قانونياً يحكم العلاقة بين جميع الجهات المعنية، لكنه يتطلع الي نظام اسرع واكثر فاعلية، فضلا عن إعداد فرق عمل مدربة تقوم بهذه المهام بالاضافة الي الاسراع في الاجراءات الادارية.

 
وقال جيومان إن مصرفه من أكبر البنوك الممولة للقطاع الزراعي علي مستوي السوق الفرنسية مستندا إلي خبرته الطويلة في تمويل هذا القطاع، وذلك بناء علي فهمه لجميع احتياجاته وفقاً لدراسات متأنية أجراها البنك علي مدار الـ 150 عاماً الماضية، وهي فترة تواجده، أما فيما يتعلق بدخول البنك في تمويل المشروعات الزراعية في مصر فأشار هنري الي أن اهتمام مصرفه ينصب في الوقت الحالي علي تمويل قطاع الصناعات الغذائية. ولم يمول البنك حتي الآن المشروعات الزراعية نظرا لأنه يحتاج إلي التعرف علي المزيد من طبيعة هذا القطاع في مصر.

 
وعلي صعيد آخر يري العضو المنتدب للبنك أن الاستثمار في الاسهم ليست وظيفة مصرفه، وأن البنك يستثمر في الصناديق الاستثمارية المشتركة.

 
وقال جيومان إن مصرفه يمتلك مساهمة حاكمة واحدة في الشركة المصرية للتمويل العقاري EHFC والتي تصل إلي %50، بينما تتوزع النسبة المتبقية علي كل من صندوق أوبك والبنك الدولي من خلال مؤسسة التمويل الدولي »IFC «، و»HDFC « اكبر لاعب في السوق الهندية للتمويل العقاري.

 
وأوضح جيومان أن الشركة المصرية للتمويل العقاري تحظي بالمرتبة الثانية في مصر من حيث الحصة السوقية، مع الأخذ في الاعتبار أن السوق المصرية ما زالت صغيرة من حيث حجم التمويل الممنوح، والذي وصل نهاية العام الماضي إلي نحو 3.4 مليار جنيه -فقط- مؤكدا أنه لا تزال هناك الكثير من الفرص لنمو هذا القطاع، مشيرا الي تصريحات أسامة صالح رئيس الهيئة العامة لشئون التمويل العقاري التي أكد فيها، أن هذه القيمة يمكن أن تصل إلي 20 مليار جنيه خلال السنوات المقبلة.
 
وعلي مستوي أدوات السياسة النقدية التي يستخدمها المركزي لضبط ايقاع سوق النقد قال جيومان إنه يتبع سياسة حكيمة استطاع من خلالها خفض معدلات التضخم ودفعها للتراجع من %23 الي ما دون الـ %10 حالياً، وهوما دعم توجهاته الاخيرة بخفض اسعار الفائدة علي الاقراض والايداع بالبنك المركزي لليلة واحدة »الكوريدور«، قائلا إن هذا التوجه بالفعل سيدعم التوسع في التمويل، ومن ثم الحفاظ علي معدلات نمو عند أعلي مستوي ممكن.
 
وعن استراتيجية البنك نحو التوسع في شبكة فروعه، أشار جيومان إلي أن شبكة البنك تضم حاليا 67 فرعاً منتشرة في مختلف أنحاء الجمهورية ، ومن المنتظر أن افتتاح 5 أو 6 فروع جديدة بحلول نهاية العام الحالي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة