أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

الهيئة تفتح ملف‮ »‬الطرق البديلة لتسوية المنازعات التأمينية‮«‬


المال - خاص
 
تعقد هيئة الرقابة المالية الموحدة علي الأنشطة المالية غير المصرفية - غداً الاثنين - ندوة عن الطرق البديلة لتسوية المنازعات في قطاع التأمين بالتنسيق مع الاتحاد المصري لشركات التأمين، وذلك في حضور عدد من ممثلي الشركات والوسطاء القانونيين ومسئولي تسوية التعويضات بالشركات.

 
قال عبد الرؤوف قطب، رئيس اتحاد شركات التأمين، العضو المنتدب لشركة بيت التأمين المصري السعودي، ان الندوة تعد استكمالاً لورشة العمل التي استضافها الاتحاد خلال الشهور القليلة الماضية، لافتاً إلي ان الندوة تاتي كاستجابة من القائمين علي صناعة التأمين للوقوف باستمرار علي المستجدات التي تطرأ علي البيئة الاقتصادية العالمية ومواكبة التطورات المتلاحقة للممارسات التجارية الدولية والمحلية وارتباط سوق التأمين المصرية بالأسواق العالمية، فضلا عن الاستخدام المتزايد لآلية فض المنازعات بالطرق البديلة والمنبثقة من رغبة مجتمع منظمات الأعمال في اختيار التسوية الودية للمنازعات التي تدور خارج نطاق المحاكم والهيئات القضائية الرسمية والتحكيم، وذلك بهدف الاستفادة من سرعة حسم النزاع والحفاظ علي السرية وخفض التكلفة في معظم الاحيان وكذا المرونة في إجراءات حل النزاع.
 
وتشير الاحصاءات التي أجريت في مجال وساطة الاعمال إلي احراز درجة عالية من النجاح تتعدي %80، وعليه فقد صارت بمثابة عملية ناجحة للغاية للوصول إلي تسوية ودية لمنازعات العمل.
 
وأشار قطب إلي ان الوساطة تجنب الخلاف بين أطراف العلاقة وهي نموذج حي لادارة الموارد البشرية الهادفة إلي حل النزاع وتحسين التواصل بين شركة التأمين وعملائها للتوصل لاتفاق فعال وملائم في موضوع النزاع، وكذا الحفاظ علي روابط العمل بين منظمات الاعمال في اختيار التسوية الودية للمنازعات، وذلك علي خلاف السلبيات التي تخلفها عمليات التقاضي فهي تلغي الأمور غير المؤكدة لعمليات التقاضي والتحكيم وكذلك لقلة تكلفتها من حيث الوقت والمال.
 
من جهة أخري رحب مسئول تأميني بارز ببزوغ كيانات مؤسسية تعمل في فض النزاعات القائمة أو التي تظهر بين أطراف العملية التأمينية سواء كانت تلك الاطراف شركات تأمين أو عملاء أو شركات الاعادة بالخارج، مشيراً إلي انه رغم وجاهة الفكرة فإن التخوف سيظل قائماً حال وجود تعارض بين عمل تلك الشركات وبين هيئة الرقابة المالية الموحدة.
 
وأضاف انه لابد من توافر بعض الشروط لنجاح نشاط الوساطة أو التوسط الودي لفض النزاعات التأمينية أهمها التركيز علي دور الجهة الرقابية كجهة عليا في فض النزاع في حالة تشابكه وعدم قدرة القائمين علي نشاط الوساطات في فض ذلك الاشتباك، مؤكداً ان ذلك النشاط معروف بشكل كبير في الخارج ويحقق نتائج ملموسة حيث انه يمكن من خلاله التغلب علي طول إجراءات التقاضي في حالة اللجوء للجهات القضائية، إضافة إلي ضرورة وجود قواعد معينة لعمل هذه الشركات المتخصصة في الوساطة، فضلاً عن وجود سلطة تنفيذية للوسيط تكفل آداء دوره وذلك من خلال قرار من وزير الاستثمار بصفته رئيس المجلس الأعلي للتأمين أو بتشريع قانوني، وكذلك ضرورة وجود كوادر فنية في جميع التخصصات سواء في نشاط الحياة أو الممتلكات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة