أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

»‬التومياد‮« ‬تسعي للاستفادة من‮ »‬الكويز‮« ‬في صناعة النسيج


محمد مجدي
 
بلغ حجم التبادل التجاري بين مصر وتركيا ما يقرب من 3 مليارات دولار كاستثمارات مباشرة، ومع ذلك فإن المستثمرين الأتراك يسعون لزيادة تلك الاستثمارات حتي تصل إلي حجم التبادل التجاري بين تركيا وروسيا والذي يقدر حاليا بما يقرب من 35 مليار دولار.

 
أكد زكي اكنجي، رئيس مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال الأتراك - المصريين »التومياد« في مصر في حواره الخاص مع »المال«، أن العلاقات الاقتصادية بين البلدين شهدت نموا ملحوظا في الآونة الأخيرة من حيث زيادة نسبة التبادل التجاري بين البلدين، وقال إن صادرات تركيا إلي مصر زادت خلال 4 سنوات بنسبة %70 حتي نهاية العام الماضي، مقابل زيادة صادرات مصر إلي تركيا في نفس الفترة بنحو %30.
 
وقال إكنجي إن المستثمر التركي يهتم في المقام الأول بتصدير السيارات ومكوناتها، ثم صناعة الغزل والنسيج ووصل حجم تصدير تركيا لدول العالم 17 مليار دولار في نهاية عام 2008، ولذلك فإن بروتوكول الكويز تستحوذ علي اهتمام المستثمرين الأتراك المهتمين بصناعة المنسوجات، وبسبب الأزمة المالية العالمية وتأثيرها السلبي علي الاقتصاد التركي، حيث كان متوسط النمو منذ 5 سنوات يبلغ 7.2، وحاليا في عام 2009 انخفض معدل النمو إلي 3 -، وهذا اثر علي المستثمرين الأتراك في الخارج، مما جعلهم يبحثون عن أسواق جديدة.
 
وأضاف رئيس مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال الأتراك - المصريين ان تلك الأزمة جعلت ما يقرب من 100 شركة تركية تعمل في مجالات الصناعات النسيجية، والسيارات تدرس إقامة مشروعات اقتصادية جديدة بالسوق المصرية لأول مرة من خلال انضمامها لجمعية »التومياد«.
 
وأوضح أن »التومياد« قد تأسست عام 2003 بنحو 22 مستثمرا تركيا ومصريا، وحاليا يتواجد فيها ما يقرب من 300 مستثمر بين البلدين وبحجم استثمارات بلغ 500 مليون دولار، ويتكون مجلس إدارتها من مصريين وأتراك، وينص قانون الجمعية علي أن يكون الرئيس تركيا، والنائب مصريا.
 
وعلي جانب آخر أشار زكي اكنجي ان تركيا قامت بتصدير كميات ضخمة من الحديد التركي للشركات المصرية بما يقدر بنحو 800 مليون دولار، وفيما يخص زيادة الأسعار علي المستوردين المصريين أكد أن لها أسبابا واضحة وهي أن طلبيات الحديد التركي التي تصل لمصر عن طريق الأردن تستغرق 20 يوما إلي شهر، وفي تلك الفترة ترتفع الأسعار علي تجار الحديد في تركيا وهذا أمر طبيعي في أي بلد منتج للحديد.
 
وقال رئيس مجلس إدارة »التومياد« ان كورشاد توزمان وزير التجارة التركي، يعتبر المنطقة الصناعية التركية في محافظة 6 اكتوبر، من أكبر الاستثمارات التي تم تنفيذها في مصر من حيث تجمع رجال الأعمال والصناعيين الأتراك، والتي تحرص الحكومة التركية علي زيادتها خلال المرحلة المقبلة لتسهم في زيادة التبادل التجاري بين البلدين، والتي من المتوقع أن يصل حجم استثماراتها إلي 5 مليارات دولار.

 
وأوضح زكي اكنجي أن معظم الصعوبات التي كانت تواجه المستثمر الأتراك تم حلها بالتعاون مع المهندس عمرو عسل رئيس هيئة التنمية الصناعية، والمشكلة التي تواجه العاملين بالمصانع التركية في منطقة برج العرب هي عدم وجود مساكن لهم قرب المصانع حيث يستنزفون أوقاتا طويلة للوصول إلي المصانع، وسنقوم بتقديم طلب إلي هيئة التنمية الصناعية بتوفير أراض قريبة من المصانع التركية لبناء مساكن للعاملين.
 
وعن أهم قطاعات الاستثمار التركية في مصر أشار رئيس مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال الأتراك - المصريين، أنها تدخل في الصناعات النسيجية، والخدمات التجارية من استيراد وتصدير، والصناعات الكيماوية، والصناعات الدوائية، والتعدين، بالإضافة إلي السياحة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة