سيـــاســة

إضراب "الأمن المركزى" بالاسماعيلية.. ورفض جماعي للمشاركة في قمع تظاهرات بورسعيد


سلوى عثمان:
 
أعلن محمد هاشم ،احد افراد الشرطة بقطاع الامن المركزى بالاسماعيلية ، ان قوة امناء وأفراد الشرطة بالقطاع رفضوا اليوم السفر إلى بورسعيد والمشاركة فى الاشتباكات بالشارع، نظرا لوقوع إصابات وقتلى فى الاحداث الاخيرة ، وضبابية الاوضاع وعدم اطلاعهم على حدود الدفاع الشرعي عن النفس.

واكد هاشم أن امناء وأفراد الأمن المركزى سيبدأون التصعيد بباقي المحافظات للمطالبة بالتسليح المناسب فى العمليات الجنائية، نظرا لأنهم يواجهون مجرمين يمتلكون أسلحة نارية متطورة لا تمتلكها قوات الأمن ـ وفقا لرأيه. وأوضح انهم يرفضون الدخول مع المتظاهرين فى اشتباكات وصدامات ليست من اختصاصهم .

كما تحدث هاشم عن عدم رفضهم الخروج للعمل والمشاركة فى القبض على المجرمين والخارجين عن القانون، لانهم لا يملكون الاسلحة الرادعة للمجرمين، مؤكدا ان استعادة الامن فى الشارع والخروج من دائرة الصراعات السياسية مرهون بتحقيق مطالبهم.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة