سيـــاســة

منح جائزة "المحارب المصري" مناصفة بين "قوة ضد التحرش" و "شفت تحرش"


فيولا فهمي
 
مناصفة بين "قوة ضد التحرش" و "شفت تحرش".. منحت حركة "مصريون ضد الفساد"، جائزة المحارب المصري ، اليوم الثلاثاء.

وتمنح الجائزة السنوية للنشطاء والحقوقيين المشاركين في العمل العام والشخصيات العامة التى ساهمت بشكل مباشر فى محاربة الفساد بكافة اشكاله وانماطه.

وساهمت حركتي "قوة ضد التحرش" و"شفت تحرش"، فى مواجهة الاعتداء الجنسى الجماعى على نساء ميادين التحرير. كما نظمتا دورات لتدريب الفتيات على اساليب الدفاع عن النفس وصد محاولات التحرش والاعتداءات الجنسية.

وأنشأت جائزة المحارب المصري ضد الفساد عام 2006 وتقدم سنويا حركة مصريون ضد الفساد عددا من المرشحين لنيل الجائزة بشرط المساهمة فى اعمال مؤثرة لمحاربة الفساد بكافة اشكاله.

وفاز بالجائزة على مدار السنوات الماضية الدكتور احمد السيد النجار على خلفية البلاغ الذى قدمه ضد قيادات مؤسسة الاهرام لكشف وقائع الفساد واهدار المال العام، والمهندسة منال سيد حسن الموظفة بحى غرب الجيزة لرفضها رشوة قدرها مليونى جنيه نظير اصدار قرار بهدم عقار بالمخالفة للقانون، والدكتور شكرى عازر منسق اللجنة الشعبية للدفاع عن أموال التامينات والمعاشات  والذى اقام دعاوى قضائية ضد الحكومة لاسترداد اموال التامينات المنهوبة، وكذلك المستشار محمود الخضيرى نائب رئيس محكمة النقض السابق، بسبب تقديم استقالته من القضاء اعتراضا على تعديات السلطة التنفيذية على استقلالية القضاء.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة