أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الاقتصاد الأوروبي يتعافي‮.. ‬وتفاؤل بعودة نشاط الصادرات المصرية


المال - خاص
 
تسود أوساط المصدرين لدول الاتحاد الأوروبي توقعات متفائلة بدفع عجلة النمو للصادرات المصرية لدول منطقة اليورو علي اثر تقرير أعده المكتب التجاري المصري في بروكسل، وبعث به نهاية الأسبوع الماضي إلي جهاز التمثيل التجاري في مصر. أكد التقرير أن النشاط الاقتصادي في منطقة اليورو مقبل علي مرحلة جديدة من النمو مع بداية العام المقبل، حيث توقع أن تخرج معدلات النمو من الإطار السلبي إلي تحقيق معدلات إيجابية، لافتاً إلي أن ذلك يعطي مؤشرات متفائلة لدفع عجلة النمو للصادرات المصرية لدول منطقة اليورو بشكل يعالج أي مشاكل حدثت نتيجة الأزمة العالمية.


علي عيسي -رئيس شعبة المصدرين- أكد أن جميع التوقعات للنشاط الاقتصادي بدول الاتحاد الأوروبي تدعو للتفاؤل، وأشار إلي أن حجم الصادرات المصرية للاتحاد الأوروبي خلال العام المالي الماضي 2008 - 2009 لم تتأثر وأن الذي تأثر هو القيمة، مبرراً ذلك بتراجع الأسعار كنتيجة طبيعية للأزمة العالمية وما وجدته من منافسة شرسة بين جميع دول العالم لتصريف إنتاجها لدي دول الاتحاد الأوروبي وهو ما دفع الأسعار للانخفاض نتيجة زيادة المعروض.

وأشار عيسي إلي أن دول الاتحاد الأوروبي ظلت هي السوق التي تستحوذ علي الحصة الكبري من الصادرات المصرية حيث استحوذت دول الاتحاد الأوروبي علي %40 من حجم الصادرات المصرية حتي خلال فترة الأزمة. وقال ممدوح مصطفي -رئيس جهاز التمثيل التجاري- إن تقرير مكتب بروكسل يشتمل علي مؤشرات جديدة صادرة من البنك المركزي الأوروبي، هذه المؤشرات تتوقع أن يتراوح النمو في منطقة اليورو خلال عام 2009 بين نمو سلبي يقدر بسالب %4.1 وسالب %5.1 وسيتطور هذا إلي تحسن تدريجي خلال عام 2010 لتتراوح نسبة النمو بين سالب %1 و%0.4 ويأتي التحول من النمو السلبي عام 2009 إلي النمو الإيجابي في 2010 نتيجة سياسات تنشيط ودفع الأسواق التي تقوم بها الحكومات والبنوك المركزية الأوروبية الهادفة إلي إعادة التوازن للأسواق المالية.

جدير بالذكر أن قيمة التجارة بين مصر والاتحاد الأوروبي بحسب دراسة حديثة لنقطة التجارة الخارجية بلغت نحو 4.96 مليار يوررو خلال الربع الأول من عام 2009 مقابل 4.64 مليار يورو خلال الفترة نفسها من عام 2008، محققة نسبة ارتفاع قدرها %7 كما بلغت قيمة الصادرات المصرية خلال الربع الأول من عام 2009 نحو 1.94 مليار يورو، مقابل 1.87 مليار يورو خلال الفترة نفسها من عام 2008، محققة نسبة ارتفاع قدرها %3.4 لتصل نسبة تغطية الصادرات للواردات نحو %64.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة