أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الشئون الأفريقية بالشورى تؤكد دعم الأزهر لعودة مكانته ودوره الفعال


محمد إبراهيم
 
أكد فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف، الدكتور أحمد الطيب، على ضرورة  دعم جهود الأزهر الشريف على مستوى العالم العربى والإسلامى بشكل عام، وفى القارة الأفريقية بشكل خاص، مشيراً إلى وجود صعوبات أمام الأزهر تعوقه عن القيام بدوره فى القارة الأفريقية ومنها ضعف الموارد المالية، قلة عدد مراكز تعليم اللغة العربية فى البلدان الأفريقية، والتى تعمل على إعداد الراغبين فى الدراسة فى جامعة الأزهر من خلال المنح الدراسية أو الدراسات الحرة، حيث إن الدراسة تتم باللغتين العربية والإنجليزية.
 
 
أحمد الطيب 
جاء ذلك خلال استقبال الطيب وفد لجنة الشئون الأفريقية بمجلس الشورى، برئاسة على فتح الباب بمشيخة الأزهر، وأضاف الطيب أن هناك بعض الجهود خلال السنوات الماضية لدعم دور الأزهر فى أفريقيا من إنشاء المعاهد الأزهرية فى أفريقيا حيث يوجد 27 معهدا، دعم البعثات والطلاب الأفارقة الوافدين للدراسة بالأزهر الشريف فى كافة المجالات العلمية، سواء ما يتعلق بالعلوم الشرعية أو العلوم الإنسانية الأخرى، إرسال القوافل الطبية والإغاثية إلى النيجر والصومال والسودان وغيرها من الدول الأفريقية، إنشاء مراكز ثقافية بالدول الأفريقية تحت مسمى مركز الأزهر لتعليم اللغة العربية، إنشاء الرابطة الأفريقية لخريجى الأزهر، إنشاء برلمان أفريقيا من الطلبة الوافدين.
 
من جانبه أكد على فتح الباب على استقلال الأزهر، وخاصة فى ظل الدستور الجديد، مشيراً إلى الدور المهم الذى يلعبه الأزهر الشريف فى التعريف بالإسلام، الذى يدعو إلى السلام والتعاون والتنمية ونبذ العنف والإرهاب، والتشدد واستغلال حاجة الناس، حيث الفقر والجهل والمرض لصالح أى أغراض أخرى.

وقد أكد أعضاء اللجنة على أهمية العمل على دعم الأزهر من خلال التشريع فى البرلمان المصرى ودعمه لدى الهيئات المعنية بالوزارات المختلفة، وذلك للعودة بالأزهر لمكانته ودوره الفعال فى الدول الأفريقية.
 
وأشار فتح الباب إلى أهمية تبنى فكرة إنشاء صندوق خاص بالتعليم والتدريب لصالح أبناء القارة الأفريقية بشكل خاص يتم تمويله من خلال الجهود المحلية والعربية والإسلامية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة