أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

400‮ ‬مليار دولار مديونيات صناديق الاستثمار المباشر خلال‮ ‬5‮ ‬سنوات


إعداد - دعاء شاهين
 
بلغت قيمة الديون المستحقة علي صناديق الاستثمار المباشر في العالم خلال السنوات الخمس المقبلة نحو 400 مليار دولار.

 
وذكرت صحيفة الـ»فينانشيال تايمز« البريطانية أن تفاقم تلك الديون يشكل خطراً داهماً علي الصناديق، ويزيد من الشكوك المثارة حول قدرتها علي سدادها طبقاً للمواعيد المقررة.
 
وأضافت الصحيفة أن الصناديق توسعت في الاقتراض من البنوك خلال الفترة بين عامي 2005 و2007، إلا أن اندلاع الأزمة المالية العالمية ألحق خسائر فادحة بالصناديق، نتيجة انكماش حجم الاستثمارات وعدم توافر مصادر التمويل، مما نتج عنه ضعف القدرة علي سداد الديون.

 
ووفقاً لشركة »ستاندر آند يورز سي دي« للأبحاث المالية، فإن الديون المستحقة علي الصناديق تقدر بـ 21 مليار دولار خلال العامين المقبلين، و50 مليار دولار في عام 2012، فضلاً عن 115 مليار دولار في 2013، و192 مليار دولار في عام 2014.

 
وتبحث صناديق الاستثمار المباشر عن بدائل جديدة لسداد الديون، في ظل تناقص المعروض الائتماني وارتفاع تكلفته، وتتضمن البدائل بيع حصص من أسهم الصناديق لمشترين رئيسيين، أو التفاوض مع البنوك لمد أجل سداد الديون، بالإضافة إلي طرح سندات مرتفعة العائد، التي تجمد نشاطها منذ بدء الأزمة العالمية.

 
من ناحية أخري بدأت صناديق الثروة السيادية في العودة ببطء نحو الاستثمار في الأسواق الغربية، بعد أن وصل الأخير إلي أدني مستوياته خلال الربع الأول من عام 2005. ويقدر المحللون بـ »دويتش بنك« خسائر محافظ الاستثمار في الأسهم لدي صناديق الثروة السيادية بنحو %45 من قيمتها الأصلية خلال الفترة بين نهاية عام 2007 وبداية 2009، كما تراجعت قيمة المحافظ الاستثمارية الكلية للصناديق بنحو %18.

 
وفي غضون ذلك.. تمكنت شركة الصين للاستثمار، وهي صندوق سيادي برأسمال 200 مليار دولار، من الاستحواذ علي مجموعة »جولدمان« للائتمان العقاري، وشركة »تيك« الكندية للتعدين.

 
ونشطت كذلك أربعة صناديق سيادية أخري في أبوظبي خلال الأشهر الثلاثة الأولي من 2009 في الاستحواذ علي شركات أخري، من هذه الصناديق جهاز وشركة أبوظبي للاستثمار، وشركتا »مبادلة« للتنمية والاستثمار البترولية الدولية.

 
واحتل القطاع الصناعي المركز الثاني في حجم استثمارات الصناديق بعد نظيره المالي من خلال 3 صفقات استحواذ قدرت قيمتها بنحو 3.3 مليار دولار، منها استحواذ شركة الاستثمارات البترولية الدولية علي حصة في شركة »دايملر« للسيارات، والشراكة بين الجهاز الليبي للاستثمار وشركة »يارا« النرويجية للأسمدة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة