أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

انخفاض مرتقب في نسبة الإشغال الفندقي خلال الربع الثالث


أكرم مدحت
 
ارجع خبراء القطاع الفندقي تحسن معدلات اشغال الفنادق في الربع الثاني من العام الحالي مقارنة بالربع الاول الي موسم العطلة الصيفية وتوقعوا عودة نسب الاشغال للانخفاض مرة اخري في الربع الثالث من 2009 خاصة في ظل المؤشرات التي ترجح تراجع السياحة العربية الفترة المقبلة خاصة مع ظهور العديد من الدول مثل لبنان، تركيا وانجلترا التي تجتذب شريحة كبيرة من السائحين العرب.

 
 
وافاد تقرير صدر عن وزارة السياحة ان هناك تحسنا في معدلات اشغال الفنادق خلال الربع الثاني من عام 2009 حيث وصلت بفنادق القاهرة الي %79 وفي فنادق الاسكندرية %69 وفي شرم الشيخ والغردقة %80.
 
وفي هذا السياق قال عادل عبدالرازق عضو مجلس ادارة غرفة المنشآت الفندقية وامين الصندوق إن الكثافة المؤقتة للسياحة العربية قبل شهر رمضان هي سبب الشعور بهذا التحسن، مشيرا الي ان ارتفاع اشغال فنادق الاسكندرية يعد المعدل الطبيعي في هذا الوقت من العام حيث تحتل المركز الاول في السياحة الداخلية خلال اشهر الصيف.
 
واضاف عبدالرازق ان هناك توقعات بانخفاض الاشغالات الفندقية في الربع الثالث من العام الحالي عن الربع الثاني بنحو %20 وذلك بسبب عودة السائح العربي لقضاء شهر رمضان في بلده، فضلا عن بداية العام الدراسي نهاية شهر اغسطس في بعض دول الخليج منها الامارات، عمان، وقطر علي العكس من باقي الدول العربية التي تبدأ الدراسة فيها خلال شهر سبتمبر المقبل، مشيرا الي منافسة بعض الدول في استقطاب السائح العربي فقد وصلت نسبة الاشغال الفندقي خلال الشهر الحالي الي %100 وتأتي مصر البديل الثاني للسائح العربي ثم تونس.
 
وأوضح ان السياسة التسويقية لم يكن لها اي دخل في تحسن معدل الاشغالات الفندقية حيث تراجعت نسبة الاشغال %12 والايرادات %15 خلال الربع الثاني من العام الحالي مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
 
ومن جانبه اكد محمود مختار المديرالاقليمي لفنادق »هيلتون مصر« ان هناك تحسنا في اشغال فنادق البحر الاحمر وجنوب سيناء كما ان نسبة الاشغال في فنادق »هيلتون« بالقاهرة بلغت %75 خلال الربع الثاني من العام الحالي بزيادة قدرها %15 عن اشغالات الربع الاول، مضيفا الي ان هذه الزيادة ناتجة من السياسة التسويقية المكثفة التي اتبعتها »هيلتون« من خلال تقديم مزايا وعروض خاصة للسائحين العرب بنفس الاسعار خاصة القادمين من منطقة الخليج لتنشيط السياحة العربية التي شهدت انخفاضا خلال موسم الصيف الحالي.
 
واشار مختار الي تحسن اقبال السياحة الوافدة من السوق الاوروبية خاصة من بعض الدول مثل روسيا، التشيك، هولندا، وايطاليا ويتوقع انخفاض الاشغالات خلال شهر رمضان نتيجة عودة العرب الي بلادهم وبداية العام الدراسي.
 
وقال عمر طنطاوي المدير المقيم لفندق »ماريوت« القاهرة إن نسبة اشغالات الفندق وصلت الي %80 خلال الربع الثاني من العام الحالي ومن المنتظر تراجع الاشغال الفندقي خلال شهر رمضان بعد انقضاء موسم العطلات الصيفية وقضاء السائح العربي لهذا الشهر في بلده.
 
ويتوقع ان يعود الارتفاع من جديد في الاشغال ليصل الي %90 خلال شهري اكتوبر ونوفمبر ويقدم الفندق اسعارا ترويجية للمساهمة في تنشيط الحركة السياحية حيث وصلت نسبة التخفيضات الي %20.
 
واوضح انه علي الرغم من تأثر قطاع الفنادق في مصر بالركود فإنها اقل من دول اوروبا والتحسن والزيادة السنوية المستمرة في عدد السائحين جعلتنا نتماسك في ظل الازمات التي يشهدها العالم والتي اثرت بشكل مباشر علي القطاع السياحي.
 
واكد مجدي البدري مدير عام فندق »سوفيتيل« اسكندرية سيسل ان هناك تحسنا في نسبة اشغالات الفندق خلال الربع الثاني من العام الحالي عن الربع الاول بسبب المصايف حيث وصلت الي %70 مقارنة بنحو %85 العام الماضي علي الرغم من مساهمة السياحة الداخلية خلال موسم الصيف في زيادة نسبة الاشغال بـ%7 علي الموسم الشتوي.
 
واضاف البدري ان توقعات الاشغال خلال الربع الثالث غير واضحة حتي الآن لان الحجوزات اصبحت تعتمد علي اللحظة الاخيرة رافضا فكرة اتباع سياسة تخفيض الاسعار خلال التسويق والترويج للفندق الي جانب ان العروض الخاصة غالبا تطلقها الفنادق ذات الطاقة الفندقية الكبيرة وتحتاج لملء الفجوة في الاشغال.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة