أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

‮»‬المهن التعليمية‮« ‬تأخذ موقف المتفرج من أزمة معلمي الأزهر


المال - خاص
 
رفض مكتب منظمة العمل الدولية المذكرة المقدمة من 300 معلم أزهري بسبب عدم تنفيذ شيخ الازهر الدكتور محمد سيد طنطاوي، أحكاماً قضائية صادرة لصالحهم منذ عام2004 ، تقضي بتعيينهم في 180 معهداً ازهرياً علي مستوي الجمهورية، وتتجلي معاناتهم في التخبط بين الجهات التي من المفترض أن تدافع عنهم، فما بين الازهر ورئيس الوزراء - بصفته وزير شئون الازهر والمسئول عن تخفيض ميزانية التعليم الازهري- وبالتالي عدم تعيين هؤلاء المعلمين، وأيضا نقابة المهن التعليمية التي وصفها أحد أعضاء مجلسها بأنها »كالجثة الهامدة« لا تحرك ساكناً للحصول علي حقوق المعلمين.

 
 
 محمد سيد طنطاوى
هذا وناشد المعلمون الازهريون جميع الجهات المعنية بالاهتمام بقضيتهم، مؤكدين أنهم في حال عدم الاستجابة لمطالبهم، فإنهم سوف يقومون بتصعيد الأمر من خلال إبلاغ النائب العام للمطالبة بتنفيذ الأحكام الصادرة بحقهم.
 
أوضح محمد الصاوي، المشرف علي انشاء معهد عبدالمنعم السيد دهمش الاعدادي فتيات بقرية كفر غنام بالدقهلية، ان شيخ الأزهر يضرب بالأحكام القضائية عرض الحائط - علي حد تعبيره - ويرفض تنفيذها، علي الرغم من صدور مئات الأحكام لصالح المدرسين والعاملين في المعاهد الآزهرية التي تقر أحقيتهم في التعيين، مؤكداً ان العديد من المدرسين قد ساهموا في بناء وتأسيس الـ 180 معهداً بالجهود الذاتية، وبعد هذا تم ضمها للأزهر، إلا أن شيخ الأزهر تعنت ضدهم ورفض تعيينهم رغم عملهم بهذه المعاهد منذ عام 1999 وحتي الآن.
 
وأكد حسن العيسوي، أمين عام حركة »معلمون بلا نقابة« والمتحدث الرسمي بإسمها أن الحركة تقوم باتصالات للتنسيق مع معلمي الازهر المتضررين في محاولة لدعمهم وتنفيذ الاحكام القضائية الحاصلين عليها، وطالب المسئولين أن يكونوا علي قدر المسئولية في احترام أحكام القضاء وتنفيذها.
 
أعرب النائب علي لبن، عضو لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس الشعب، عن أسفه لمماطلة الحكومة في تعيين معلمي الأزهر ممن صدرت لصالحهم أحكام قضائية تقضي بتعيينهم، رافضاً اقحام شيخ الأزهر في هذه القضية، وحمل »لبن« رئيس الوزراء المسئولية عن المماطلة في تعيين هؤلاء المعلمين بصفته وزير شئون الأزهر، مشيراً الي ان مشكلة معلمي الازهر تضخمت في الآونة الاخيرة نتيجة قرار رئيس الوزراء بخفض ميزانية التعليم الأزهري.

 
وعلي الجانب الاخر، فقد أكد مجدي عثمان، عضو مجلس نقابة المهن التعليمية، ان النقابة معطلة منذ زمن كبير وليس لها أي دور نقابي، ناصحاً معلمي المعاهد الازهرية المتضررين من عدم تنفيذ الاحكام القضائية باللجوء الي الاعتصامات، وأنه لا سبيل لتحقيق مطالبهم سوي بالتصعيد ومقاطعة المراقبة علي الامتحانات وأعمال التصحيح.
 
أوضح عثمان أن موقف النقابة السلبي يأتي علي الرغم من أن قانون نقابة المهن التعليمية رقم 79 لسنة 1969 ينص علي »أن عضوية النقابة اختيارية بالنسبة لمعلمي الازهر« مشيراً الي أن موقف النقابة لا يساند المعلمين سواء الأزهريون أو التابعون لوزارة التربية والتعليم.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة