أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

معاملة ضريبية جديدة لترتيب القروض المشتركة


كتب - محمد بركة:
 
كشف أشرف العربي، رئيس مصلحة الضرائب، عن اجراءات محاسبية جديدة لاحتساب ضريبة الدمغة علي نشاط ترتيب القروض المشتركة Syndicated loans الذي عاني كنشاط منذ سنوات من تمييز المعاملة الضريبية بين البنوك المرتبة للتمويل والضامنة له والبنوك التي تشارك في التمويل.

 
 
 أشرف العربى
قال العربي إن المصلحة سوف تسمح للبنك الرئيسي المرتب للقرض المشترك بخصم المبالغ التي يتم إنزالها من أصل القرض لصالح البنوك التي تستحوذ علي حصص تمويلية تابعة بعد توزيع حصص المساهمة عليها، ويثبت البنك المرتب قيمها ليتم اعفاؤه من المحاسبة الضريبية عنها، كما هو سائد في الوقت الحالي، والاكتفاء بمحاسبته علي الحصة الفعلية التي في حوزته من القرض، ومحاسبة كل بنك من البنوك المشاركة حسب حصته مستقلاً.
 
وتوقع أن يسهم ذلك في نمو عمليات ترتيب القروض المشتركة التي عادت للنشاط مؤخراً، في محاولة من البنوك لمساندة عمليات النمو عن طريق توفير السيولة المطلوبة لنشاط المشروعات القائمة والجديدة، لافتاً إلي أن المصلحة سوف تشرع في تطبيق المعاملة الجديدة علي الفور، بالرغم من حاجة التعديل إلي صدور قرار وزاري في هذا الشأن، وهو ما سيتم عرضه علي وزير المالية.
 
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده العربي مع رئيس بنك الاسكندرية واعضاء مجلس إدارته، عقب توقيع اتفاق التسوية الضريبية مع البنك، والتي تشمل الفترة من عام 81 وحتي عام 2005، بالإضافة إلي الفترة اللاحقة عليها، وحتي نهاية 2006، والتي خضعت لقانون الضريبة الجديد، وبلغ اجمالي قيمة التسوية 500 مليون جنيه، منها 137 مليون جنيه كانت محل نزاع بين الطرفين، وأشار العربي إلي الاتفاق علي دفع المبلغ وانهاء النزاع.
 
وقال محمود عبد اللطيف، رئيس مجلس إدارة بنك »الاسكندرية سان باولو«، إن الاتفاق مع مصلحة الضرائب هو بداية لعهد جديد يسمح للبنك ببناء استراتيجية واضحة المعالم فيما يتعلق بخطط النشاط أو تكلفة التشغيل، التي أصبحت محددة دون لبس بعد الاتفاق مع مصلحة الضرائب علي معايير المحاسبة. وأصبح في الإمكان وضع تصور لبند المخصصات اللازمة لمواجهة الالتزامات الضريبية بالميزانية، مؤكداً أن تأثيرات الاتفاق الموقع مع مصلحة الضرائب سوف تنعكس علي نتائج أعمال البنك قريباً بعد حسم نزاع علي نحو 11 سنة ضريبية، سوف تؤدي إلي تحرير مخصصات كبيرة، وتقود إلي توزيعات أكبر للأرباح في المستقبل.
 
وأشارت فاطمة لطفي، نائب رئيس مجلس إدارة بنك الاسكندرية، الي أن الوضع الضريبي الجيد للبنك سوف يمنح احتياطياته القانونية والعامة، القوة اللازمة لدعم المركز المالي للبنك، وحقوق الملكية في المستقبل بعد تحريرها من التزامات ملف الضرائب الذي تم اغلاقه بتوقيع الاتفاق مع المصحلة، وأصبح هناك استقرار في التخطيط للميزانية وبناء توقعات أكثر دقة للربحية، وهو وضع كان البنك في احتياج له لمتابعة المنافسة داخل السوق.
 
وبهذا الاتفاق الذي تم توقيعه أمس، أكد العربي أن جميع البنوك العاملة في السوق حالياً أصبحت تحت مظلة معاملة ضريبية واحدة، ولا يوجد بنك منها لم يتم الاتفاق معه، بالرغم من وجود 4 بنوك أنهت نشاطها داخل السوق عن طريق الدمج أو البيع الكامل، لكن رخص هذه البنوك مازالت سارية وملفاتها مازالت لم تسو، ولن يتم التنازل عن حقوق المصلحة في مواجهتها.
 
ولم يكشف العربي عن خطط التحرك التي تعتزم المصلحة السير عليها لضمان الحصول علي مستحقات الدولة من هذه البنوك، مؤكداً أن انهاء النشاط لا يسقط تلك الحقوق التي ترتبت عن مزاولة أعمال سابقة علي تاريخ الخروج من السوق.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة