أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

أكبر هبوط للأجور في اليابان خلال‮ ‬20‮ ‬عاماً


إعداد ـ تميم ضياء الدين
 
تدني الأجور في اليابان لتصل إلي اكبر هبوط لها منذ عقدين يثير المخاوف حول امكانية بقاء الاقتصاد الياباني تحت ضغوط معدلات انفاق المستهلكين.

 
ويأتي الهبوط في الوقت الذي تستعد فيه اليابان لاجراء الانتخابات البرلمانية نهاية الشهر الحالي والتي من المتوقع ان تطيح بالحزب الليبرالي الديمقراطي المستحوذ علي مقاليد الحكم لصالح منافسه حزب اليابان الديمقراطي الذي يتقدم في استطلاعات الرأي في حين تكثر الوعود بتحسين احوال العمال من الجانبين.
 
واظهرت بيانات وزارة العمل اليابانية انخفاض الرواتب الشهرية متضمنة الاجر الاضافي والحوافز بنسبة %7.1 في يوليو مقارنة بشهر يونيو من العام الماضي لتصل الي 430 الفا و620 ين اي ما يوازي 4500 دولار وهو الهبوط الثالث عشر علي التوالي ولكنه الاكبر منذ عام 1990.
 
وارجع خبراء الاقتصاد هذا الانخفاض الي الخصومات الشديدة علي الحوافز والتي وصلت الي %14.5 مقارنة بالعام الماضي.
 
وقال ناوكي موراكامي رئيس قسم الاقتصاد لدي مؤسسة مونيكس للاوراق المالية إن انخفاض الحوافز لا يمكن تصوره في اي وقت اخر غير الآن.
 
واستمرت ساعات العمل الاضافية في الهبوط حيث انخفضت في قطاع التصنيع بنسبة %40 في الوقت الذي انخفضت اجور الساعات الاضافية بنسبة %17.7 مقارنة بنفس الوقت من العام السابق.
 
وقال نيكهيليش باهتاشاري محلل اقتصادي لدي موقع موديز ايكونومي إن الاشهر المقبلة ستشهد ارتفاع معدلات البطالة في اليابان حيث اظهرت استطلاعات الرأي ان معظم الشركات تري ان العمالة لديها زائدة وان نسبة الوظائف لعدد المتقدمين انخفضت الي مستوي قياسي خلال شهر يونيو في الوقت الذي كادت فيه معدلات البطالة ان تحقق ارقاما قياسية كما ان المؤسسات الخاصة من المتوقع ان تبقي علي معدلات انخفاض طلبها للعمالة لمدة ليست قصيرة.
 
وكانت اجراءات الحكومة التحفيزية منعت معدل الطلب علي العمالة من ان يهبط اكثر وقال موراكامي إن الحوافز الخاصة بشراء السيارات الموفرة للوقود والاجهزة الالكترونية الموفرة للطاقة كان لديها تأثير علي معدلات الاستهلاك اكبر مما توقعه المحللون واضاف انه علي سبيل المثال حظيت السيارات المهجنة بنسب طلب عالية ساهمت في رفع مبيعات السيارات لمعدلات العام الماضي.
 
وقال موركامي إن الاجراءات التحفيزية كان لديها الاثر الاكبر خلال الربع الثاني حيث ارتفعت ساعات العمل الاضافية بنسبة %2.2 خلال شهر يونيو مقابل شهر مايو مما يعكس الانتاج الصناعي.
 
وحذر خبراء الاقتصاد من ان تأثير الاجراءات التحفيزية قد يزول بنهاية العام ما سيضر بحجم الاستهلاك.
 
وقال موراكامي إن السؤال الآن هو مدي تعافي الاقتصاد الامريكي وكيف سيساعد ذلك الصادرات اليابانية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة