أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تحركات مكثفة لإنقاذ مضارب الأرز ‮.. ‬ومناقصة جديدة بهيئة السلع


كتب ــ المرسي عزت ويوسف إبراهيم:
 
أكد حسين مجاور، رئيس اتحاد العمال أنه سيبدأ تحركات مكثفة للتفاوض مع الحكومة لتحقيق مطالب شركات مضارب الأرز الثماني التي تضم نحو 22 ألف عامل.

 
قال مجاور خلال اجتماعه أمس مع رؤساء اللجان النقابية في 8 شركات لمضارب الأرز إنه سيعقد اجتماعاً اليوم مع المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، للاتفاق علي حلول من شأنها حماية المضارب من التوقف عن العمل نتيجة الشروط الخاصة بتصدير الأرز، مشيراً إلي أنه تم تقديم خطاب إلي الدكتور محمود محيي الدين، وزير الاستثمار لمطالبته بالتدخل لإنهاء الأزمة.
 
وسلم رؤساء اللجان النقابية مذكرة عاجلة إلي رئيس الاتحاد، تتضمن ضرورة إلغاء ربط التصدير بتوريد الأرز التمويني والصادر به قرار وزارة التجارة والصناعة رقم 105 لسنة 2009، علماً بأن الموارد العامة لن تتأثر إذا ما تم الإبقاء علي رسم الصادر الحالي بواقع 2000 جنيه لكل طن، علي أن تقوم وزارة التجارة بوضع آلية لتحديد رسم الصادر عند الحاجة ومراعاة السعر العالمي لأرز التصدير.
 
وطبقاً للمذكرة التي حصلت »المال« علي نسخة منها، طلبت الشركات تعويضها عن خسائر هذا العام والمقدرة بنحو 70 مليون جنيه، تمثل قيمة فرق أسعار الأزر الشعير المخزون للشركات وكذلك إعفاؤها من الفوائد البنكية المترتبة علي شراء الأرز الشعير وتخزينه والتي حالت قرارات الوزارة دون التصرف فيه محلياً أو بالتصدير.
 
وتطرقت المذكرة إلي أهمية تعويض الشركات عن عدم الوفاء بالحصة التصديرية للسودان، حيث تم حجز الأرصدة من الأرز الشعير لدي الشركات للوفاء بهذه الصفقات وذلك بكمية تقدر بـ77 ألف طن، لم يتم تصدير سوي 19 ألفاً و400 طن، منها فقط وهو الأمر الذي يتطلب ضررة تقسيم باقي الكمية علي شركات المضارب، حتي يمكنها تصديرها لأي جهة، تراها الشركة مناسبة.
 
في ذات السياق تعقد الهيئة العامة للسلع التموينية مناقصة بعد غد الأربعاء لتوريد الأرز من الشركات المحلية بعد توقف تجاوز الشهر منذ آخر مناقصة والتي عقدت نهاية يونيو الماضي.
 
وقال سمير النجاري، عضو المجلس التصديري للحاصلات الزراعية وأحد المشاركين في مناقصات الهيئة، إن عقد المناقصات في مواعيدها المحددة كل أسبوعين يعمل علي الحفاظ علي حقوق الشركات المصدرة لتصبح قادرة علي مواصلة نشاطها.
 
وأشار النجاري إلي أن تأخر المناقصات ساهم في إلحاق الخسائر بالمصدرين، خاصة أن التصدير وفقاً لقرار أصدره المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، موخراً مرتبط بالتوريد الاجباري لنفس الكمية التي يرغب المصدر في تصديرها للخارج.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة