عقـــارات

«أضواء العاصمة » تنهى أعمال المرحلة الثانية بمجمع السحيمى


المال - خاص

انتهت شركة «أضواء العاصمة » للتجارة والمقاولات من الأعمال الإنشائية للمرحلة الثانية من «مجمع السحيمى » للصناعات الصغيرة والمقام على مساحة 16 ألف متر بالمنطقة السادسة بأكتوبر بتكلفة استثمارية 30 مليون جنيه .


وقال المهندس نوير السحيمى، رئيس مجلس إدارة «أضواء العاصمة » ، إن الشركة أرجأت البدء فى الأعمال الإنشائية للمرحلة الثالثة من المجمع لحين اكتمال تسويق المرحلة الثانية وانتعاش السوق، خاصة فى ظل حالة الجمود التى تشهدها حاليا، موضحا أنه رغم حالة الاستقرار السياسى النسبى فإن حالة الطلب على تأجير الوحدات الصناعية والتجارية لم تشهد تحسنا ملحوظا الى الآن .

وأشار الى نجاح الشركة فى تأجير %20 من إجمالى وحدات المرحلة الثانية، وذلك رغم طرح المشروع للتسويق مع بدايات العام الحالى وتقديم عروض مميزة لاستقطاب عملاء جدد، لافتا الى أن المرحلة الثالثة من المشروع والتى تضم عدد 2 مبنى صناعى يشتمل على 120 وحدة صناعية بمساحات 60 مترا مربعًا .

وأكد استمرار مخاوف رؤوس الأموال المحلية والأجنبية من ضخ استثمارات جديدة فى السوق، مما أدى الى استمرار حالة الركود ونقص السيولة المادية للشركة وتأجيل البدء فى المشروعات أو تنفيذ مخططاتها الاستثمارية خلال العام الحالى .

وشدد رئيس مجلس إدارة «أضواء العاصمة » على ضرورة مناقشة الوزارة لآليات طرح أراض بنظام التخصيص المباشر على الشركات الصغير والمتوسطة بغرض إقامة مشروعات سكنية لخدمة محدودى الدخل بمساحات متنوعة تبدأ من 70 الى 120 مترا مربعًا بالنظر الى إحجام العملاء عن وحدات الإسكان 63 مترا مربعًا المطروحة بالمشروع القومى، إضافة الى تسبب نظام المزايدات فى رفع أسعار الوحدات السكنية والإضرار بعملاء القطاع العقارى، لافتا الى أن الشركة تعتزم التفاوض على أراض بمساحات تتراوح بين 10 و 20 فدانا لإقامة مشروع سكنى .وأعلن أن الشركة تعتزم بدء تنفيذ المرحلة الرابعة من المشروع والتى تشمل 120 وحدة صناعية بمساحات تبدأ من 60 مترا مربعًا، إضافة الى تنفيذ المرحلة الأخيرة والتى تضم محال تجارية وخدمات متنوعة عقب استقرار الأوضاع السياسية والاقتصادية بالسوق .

وقال إن «أضواء العاصمة » تترقب الحصول على 3 أفدنة ضمن 150 فدانا خصصت لجمعية مستثمرى السادس من أكتوبر والتى قامت الهيئة بسحبها منتصف العام الماضى للتباطؤ فى استغلالها وعدم وضوح هيكلة ملكيتها فى ظل النزاعات بين جمعية المستثمرين والشركات المالكة لتلك الأراضى، لافتا الى تباطؤ الجهات الحكومية فى منح تراخيص البناء والتشييد منذ اندلاع ثورة يناير، مما أضر بجميع الشركات العاملة بالسوق وجمود حركة الإنشاءات .

وأوضح أن الشركة تعتزم استغلال الـ 3 أفدنة للمشاركة فى المشروع القومى لإسكان الشباب، ومن المتوقع أن يضم 10 عمارات سكنية بطاقة 240 وحدة بمساحات 63 مترا مربعًا .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة