أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

%50‮ ‬زيادة في مبيعات المياه المعدنية وتوقعات بقفزة خلال شهر رمضان


أيمن صالح
 
دفعت حرارة صيف 2009 مؤشر مبيعات شركات المياه المعدنية نحو القمة، فضلا عن التأثير المباشر لأزمة التيفود التي ظهرت في عدد من المحافظات خاصة القليوبية والشرقية والمنوفية.

 
من هنا أكد ممدوح العطار، مدير عام شركة نهل للمياه المعدنية أن صيف 2009 يمثل طفرة حقيقية لقطاع المياه المعدنية بشكل عام، خاصة بعد الرقابةالمشددة التي تتبناها وزارة التجارة والصناعة من خلال جهاز حماية المستهلك علي شركات تداول وبيع المياه المعدنية، مشيراً إلي أن معدل المبيعات شهد ارتفاعاً خلال هذا الصيف بنسبة %50 مقارنة بالأعوام الماضية فيما يتعلق بالتداول داخل المحافظات وأماكن التوزيع المطروحة للجمهور، بخلاف التعاقدات الفندقية التي شهدت حالة من الثبات بالمقارنة بالعام الماضي، نظراً للأزمة الاقتصادية العالمية التي انعكست علي حركة السياحة الداخلية هذا العام مدعومة بتفشي فيروس »أنفلونزا الخنازير« الذي أثر بشكل قوي علي حركة مبيعات شركات المياه المعدنية للفنادق والأماكن السياحية.
 
وأوض »العطار« أن هناك إقبالاً كبيراً علي مبيعات العبوات الكبيرة »المنزلية« في مناطق متعددة من محافظات القليوبية والمنوفية والشرقية علي غير العادة، مثلما يحدث في القاهرة وذلك بسبب حالة الخوف الشديدة التي تسيطر علي قاطني هذه المناطق من ارتفاع حالات الاصابة بحمي التيفود التي ظهرت مؤخراً، لافتاً إلي أن ارتفاع مبيعات شركات المياه المعدنية ينعكس في النهاية علي حصيلة الضرائب التي تدفعها الشركات العاملة في هذا القطاع.
 
ويؤكد محسن حلمي بالقطاع التجاري بشركة »أكوا« أن هناك زيادة أخري متوقعة يمكن أن تصل إلي %20 وذلك لحلول شهر رمضان، حيث يمثل موسماً لشركات المياه المعدنية مثلها مثل تجار الياميش والزيوت والسمن وغيرها من السلع الاستهلاكية الأخري مدعومة بنفس الظروف التي دفعت المبيعات للارتفاع خلال الصيف.
 
وأوضح أن الاسعار التنافسية لعبوات المياه المعدنية كان لها تأثير كبير علي زيادة حجم المبيعات، فضلا عن وجود رقابة مشددة علي أسعارها داخل المنافذ التي تبالغ في بعض الاحيان في طرح اسعار عشوائية دون رقابة، الأمر الذي دفع عدداً من الشركات إلي مراقبة منتجاتها في الاسواق حتي لا يتعرف المستهلك للاستغلال من قبل الموزعين مشيراً إلي أن العبوات سعة نصف لتر والعبوات العائلية هي الأكثر مبيعاً خلال الشهور الماضية مقابل زيادة في مبيعات سعة اللتر الكامل خلال التعاقدات الفندقية والسياحية وإن كانت زيادة نسبية لا نشعر بها.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة