أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الحزب الوطني‮.. ‬زيادة عددية وغياب عن المشهد السياسي


محمد القشلان
 
يختلف المشهد السياسي لشباب الحزب الوطني عن باقي الأحزاب والقوي السياسية من حيث المشاركة الفعلية سواء في الحزب نفسه أو علي الساحة السياسية، فمعظم شباب الاحزاب نشطاء في مجالات حقوق الانسان أو جمعيات تتوافق مع أيديولوجياتهم أو حتي من خلال الاشتباك الفكري في المنتديات السياسية أو المؤتمرات، بينما يري الحزب الوطني أن شبابه يمكنهم أن يتفاعلوا ويعارضوا من داخله فقط، ولكن في النهاية يكون القرار للأغلبية، والجميع يلتزم حزبيا لأن الحزب مؤسسة حقيقية تدار بشكل مؤسسي.

 
 
 عمرو هاشم ربيع
وأرجع خبراء سبب غياب شباب الحزب الوطني - رغم كثرتهم - عن المشهد السياسي الي عدم وجود ايديولوجية واضحة للحزب الوطني، لذا فالشباب ينضمون إليه ليس من أجل مبادئه ولكن من أجل قضاء بعض المصالح مثل الحصول علي وساطة لوظيفة أو الحصول علي شقه أو غيرها من المصالح التي تختلف من شخص الي آخر، كما ان سيطرة قيادات الوطني المطلقة علي مجريات الأمور لا تسمح بتفاعل الشباب إلا من خلال خطط مرسومة لا تنتظر منهم سوي الطاعة والتنفيذ.
 
في البداية أكد أحمد الجندي، أمين الشباب بالحزب الوطني بالقاهرة، أن شباب الوطني يقومون بدور كبير بالحزب، فأغلب أعضاء الحزب من الشباب، ولكن عملهم ونشاطهم ليس بالضرورة أن يكون في برامج التوك شو أو الاثارة كما يفعل بعض شباب الاحزاب، ولكن دور شباب الوطني يختلف لانه الحزب الحاكم، وبالتالي فدوره الحزبي أن يتعاون مع حكومته، وبالتالي يقوم شباب الحزب بدور وطني كما حدث في حادث الدويقة أو كما يحدث للتوعية بأنفلونزا الخنازير وغيرها من الانشطة، اما داخل الحزب الوطني، فلا توجد فيه اصوات معارضة لمجرد المعارضة، ولكن هناك حواراً واختلافاً، وهناك تيار اصلاحي من الشباب يقود الحزب بفكر جديد، ولا يمكن ابدا انكار دور شباب الحزب الوطني، ولكن وجودهم في المشهد السياسي مرتبط بوجود الحزب الوطني وليس منفصلاً عنه كما حدث في بعض الاحزاب عندما قام بعض اعضائها من الشباب بانشاء جمعيات أو منظمات بعيدة عن الحزب، وهذا لا يحدث في الحزب الوطني حيث يعمل الشباب من خلال الحزب ذاته.
 
قال المستشار ماجد الشربيني، أمين العضوية بالحزب الوطني، إن الأمين العام للحزب صفوت الشريف، قال إن »حزباً بلا شباب هو حزب بلا مستقبل« ومن هنا فان الحزب اهتم بالشباب وأصبح %65  من أعضائه من الشباب في الشريحة العمرية من 18  الي 40 سنة ويبلغ عددهم حوالي 2 مليون شاب.
 
وأشار »الشربيني« إلي أنه ليس صحيحا أن شباب الحزب لا يتفاعل أو غائب عن المشهد السياسي لان الاعضاء الذين خاضوا انتخابات المجالس الشعبية أو غيرها هم من الشباب، وهم يتفاعلون أكثر من غيرهم في كل المؤتمرات والمنتديات ولكن نشاطهم وتفاعلهم يكون من خلال عمل حزبي يتوافق مع خطط الحزب، كما ان شباب الحزب يعتبرون الحزب هو سبيل وجودهم في المشهد السياسي ولا تكون الفاعلية والمشاركة بالاحتجاج أو عمل منظمة أو غير ذلك مما قام به شباب بعض الأحزاب الأخري، ولكن الفاعلية تتمثل في تسويق فكر الحزب والمساهمة في خططه، والأمر لابد أن يكون معكوسا فمن يرده أن يكون له نشاط سياسي فعليه ان ينضم الي حزب يتحرك من خلاله وفق مبادئه.
 
بينما يري عمرو هشام ربيع، خبير شئون الاحزاب بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن شباب الوطني هم شباب يسعون للمعسكرات أو الوظائف، فلا توجد أيديولوجية في الحزب الوطني وانما المصالح هي سبب الانضمام الي الحزب، وعضوية الوطني التي يتحدثون انها وصلت الي 3 ملايين هي عضوية غير فاعلة، فأين كان هؤلاء في الانتخابات التي خاضها الوطني؟ وأين مواقفهم السياسية ورؤيتهم لكل ما حولهم؟ أين هم من شباب الفيس بوك؟ هم مجرد أداة في يد الحزب الوطني ولا يملكون أي فكر سياسي، بل إن وجودهم اصلا غير حقيقي فهم غائبون ولا وجود لهم حزبيا ولا حتي سياسيا ولا يتواجدون إلا عند تحقيق مصالحهم.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة