أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

المؤتمر السنوي للحزب الوطني‮.. ‬قضايا سياسية أم استعدادات انتخابية؟‮!‬


محمد القشلان
 
بدأ الحزب الوطني الاستعدادات الفعلية لمؤتمره السنوي السادس الذي يعقد خلال الفترة من 30 أكتوبر إلي 3 نوفمبر المقبل، بإعداد القضايا التي يناقشها من خلال أوراق عمل وسياسات، اضافة إلي إعداد كشف حساب للحكومة يتضمن ما تم تنفيذه من البرنامج الانتخابي للرئيس مبارك وفقاً للجدول الزمني المحدد لانجازها، كما بدأت أمانات الحزب الوطني بالمحافظات استطلاع آراء التشكيلات الحزبية تجاه أولويات القضايا القومية والمحلية، التي تهم المواطنين لعرضها في المؤتمر، وفق قرار هيئة مكتب أمانة الحزب بضرورة مشاركة كل المستويات التنظيمية في تحديد الأولويات التي يناقشها.

 
ويكتسب مؤتمر هذا العام أهمية مختلفة عن سائر المؤتمرات السابقة التي  عقدها الحزب الوطني، لكونه يسبق الانتخابات التشريعية المقبلة، حيث تجري انتخابات التجديد النصفي لمجلس الشوري خلال أبريل المقبل وانتخابات مجلس الشعب خلال نوفمبر 2010، وهو ما يدفع بقضية الانتخابات والاستعدادات التنظيمية لها علي رأس أولويات أجندة المؤتمر، اضافة إلي القضايا الخدمية التي تدخل في إطار الدعاية الانتخابية لإنجازات الحزب وحكومته، حيث يتم تشكيل المجمع الانتخابي الذي سيختار المرشحين، اضافة إلي اطلاق الوعود بتوفير فرص عمل وتنفيذ مشروعات تنموية، إلي جانب إعداد أوراق عمل تتتضمن انجازات الحكومة في كل منطقة أو دائرة انتخابية تسلم لمرشحي الحزب الوطني لاستخدامها في الانتخابات المقبلة.
 
وقد أكد الدكتور جمال السعيد، عضو لجنة النقل بأمانة السياسات وأمين التنظيم بأمانة القاهرة، أن المؤتمر السنوي السادس للحزب يحتل أهمية خاصة هذا العام علي جميع الاتجاهات سواء من الناحية التنظيمية أو السياسية أو القضايا الاقتصادية والاجتماعية، خاصة فيما يتعلق بالبرنامج الانتخابي للرئيس مبارك، حيث يتم خلال المؤتمر عرض ما تم انجازه، موضحاً أن استطلاع الرأي الذي أجراه الحزب مؤخراً كان بهدف تحديد أولويات واضحة وقضايا بارزة تتم مناقشتها خلال المؤتمر السنوي، منها قضايا البطالة والفقر والأسعار، ثم تتوالي القضايا وفق سلم الأولويات للحزب.
 
وأعلن السيد أن اللجان المتخصصة بأمانة السياسات تعقد حالياً اجتماعات مكثفة خلال الفترة المقبلة لإعداد أوراق عمل المؤتمر، كما سيعقد اجتماعاً مع وزراء الحكومة لإعداد كشف الحساب السنوي بما أنجزته الحكومة طوال العام الماضي، مشيراً إلي أن الاستعدادات التنظيمية للانتخابات ستكون السمة الغالبة علي المؤتمر السنوي، حيث سيتم تشكيل المجمع الانتخابي لاختيار المرشحين وطرح خطط الحزب وبرنامجه الانتخابي ودراسة وسائل الاتصال الحزبي والتفاعل مع قضايا المواطنين وبحث القضايا الانتخابية سواء النظام الانتخابي أو تعديل الدوائر، ومناقشة الأجندة التشريعية التي ستعرض خلال الدورة المقبلة، حيث يعد الحزب القوانين التي سيكون لها أولوية العرض علي البرلمان.
 
من جانبه أكد المستشار ماجد الشربيني، عضو الأمانة العامة وأمين العضوية في الحزب الوطني، أن مؤتمر الحزب الوطني سيهتم برسم سياسات الحكومة ومتابعتها ومحاسبتها، وكذلك الاهتمام بالاستعداد للانتخابات، خاصة أنها أول انتخابات بعد التعديلات الدستورية التي أوجدت واقعاً سياسياً جديداً، »علي حد تعبيره«، موضحاً أن الحزب يسعي خلال المؤتمر السنوي الذي يأتي بعد أكبر انتخابات داخلية في الحزب لأن يؤكد خوض معركة انتخابية جادة، لاسيما أن الواقع السياسي اختلف ولم يعد »الوطني« بمفرده علي الساحة، ولذلك ستكون الانتخابات التشريعية هي القضية الرئيسية والشاغل الأكبر في المؤتمر دون إغفال القضايا الرئيسية، التي يناقشها المؤتمر ومن أبرزها الفقر والعدالة الاجتماعية والمواطنة والديمقراطية، إلي جانب استكمال الحزب القضايا التي بدأها خلال المؤتمر السابق ومنها التأمين الصحي الشامل وبرنامج تنمية القري الأكثر فقراً وتطوير التعليم واللامركزية وغيرها.
 
علي الجانب الآخر انتقد الدكتور عمرو هاشم ربيع، خبير شئون الأحزاب بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، المؤتمرات السنوية للحزب الوطني، مؤكداً أنها تحرص علي رصد انجازات وهمية لا يشعر بها المواطنون، متوقعاً زيادة نبرة الإنجازات مع اقتراب موسم الانتخابات المقبلة.
 
وأكد ربيع أن المؤتمر السنوي للحزب سيهتم باستعدادات الانتخابات علي حساب القضايا العامة، وبالتالي سيفقد تأثيره علي المواطنين وينحصر في اللقاءات السنوية لأعضاء الحزب مع قياداته.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة