أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

سندات الشركات العالمية تتجاوز التريليون دولار


إعداد ــ أيمن عزام

تجاوزت قيمة السندات التي أصدرتها الشركات العالمية حاجز التريليون دولار للمرة الأولي خلال الأشهر الثمانية الأولي من العام الحالي.


وترجع هذه الزيادة إلي الصعوبات التي تواجهها الشركات في الحصول علي القروض من المصارف، وإلي الطلب المتزايد من المستثمرين علي السندات التي تصدرها الشركات لارتفاع عوائدها مقارنة بتلك التي تصدرها الحكومات، فضلاً عن تراجع اقبال الأفراد علي إيداع أموالهم في البنوك بسبب أسعار الفائدة المتدنية.

وذكرت شركة »ديلوجك« البحثية أن الشركات أصدرت سندات بقيمة 1.103 مليار دولار خلال الثمانية أشهر الأول من العام، لتجاوز بذلك الرقم القياسي المسجل عام 2007 والمقدر بنحو 898 مليار دولار.

وأضافت ان المستثمرين أصبحوا يفضلون شراء السندات التي تصدرها الشركات الكبري في قطاعات مثل المرافق والبترول والغاز مقارنة بمرحلة ما قبل الأزمة المالية الحالية.

علماً بأنه تم شراء هذه السندات في صفقات مقومة بالدولار والين واليورو والجنيه الاسترليني.

وبلغت أحجام صفقات الشراء المقومة بالدولار واليورو والاسترليني مستويات قياسية وفقاً للتقديرات السنوية خلال ثمانية شهور فقط من العام الحالي، بينما اقتربت أحجامها المقومة بالين من المستويات القياسية، حيث أبرمت صفقات شراء مقومة بالدولار بقيمة 487 مليار دولار، وباليورو 299 مليار دولار، وبالين 64 مليار دولار، وبالاسترليني 53 مليار دولار.

وتراجعت مقابل ذلك أحجام القروض التي تقدمها البنوك بنسبة %52 في العام الحالي مقارنة بعام 2008 وبنسبة %69 مقارنة بعام 2007، في ظل تردد البنوك في منح القروض لانشغالها باصلاح الأضرار التي لحقت بميزانيتها العمومية.

وانخفض حجم القروض التي قدمتها البنوك خلال الثمانية أشهر الأولي من العام الحالي إلي 1.052 مليار دولار مقارنة بـ2.182 مليار دولار خلال الفترة نفسها من عام 2008 و3.369 مليار دولار خلال الفترة نفسها من عام.

ويقول ريتشارد باتي مدير الاستثمارات في شركة ستاندر لايف انفستمنت للخدمات المالية إن سندات الشركات الكبري أصبحت هي الخيار الأول للمستثمرين في الوقت الراهن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة