اقتصاد وأسواق

الائتمان الزراعي‮: ‬283‮ ‬ألف متعثر سددوا مديونياتهم‮ ‬وانتهاء أزمات الأسمدة


كتب - يوسف إبراهيم:
 
أكد علي شاكر، رئيس بنك التنمية والائتمان الزراعي، أن حوالي 283 ألف متعثر سددوا مديونياتهم للبنك، بقيمة 1.8 مليار جنيه، بينما لاتزال هناك مديونيات علي بعض المزارعين تصل إلي مليار جنيه.

 
وقال شاكر خلال ندوة نظمتها اللجنة الاقتصادية بنقابة الصفحيين -مساء أمس الأول- إن هناك عدة مبادرات تم تقديمها للبنك لتخفيض المديونيات علي المتعثرين، من بينها مبادرة الرئيس مبارك بإسقاط %50 من هذه المديونيات، بالإضافة إلي وجود مبادرات أخري من قبل الحكومة. وأشار إلي أنه تم إسقاط ديون المزارعين في شمال سيناء والواحات، لأن الأراضي هناك تصحرت مما تسبب في تلف الزراعات بها، وأوضح أن هناك مبادرات تم تقديمها من قبل البعض للمطالبة بالاعفاء الكامل من الديون، ولفت إلي استمرار البنك في مشروع تمويله إلي هيئة قابضة مع إعادة الهيكلة وضمان الالتزام بحقوق العاملين، وانتقد شاكر انخفاض نسبة القروض الزراعية إلي %28 من إجمالي قيمة القروض الاستثمارية، وهو ما يؤدي إلي تراجع الاستثمار في القطاع الزراعي. وحول أزمة الأسمدة.. أكد شاكر أن إلغاء المناطق الحرة وتحرير سوق الاسمدة أديا إلي اختفاء مثل هذه الازمات،
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة