بورصة وشركات

محصلة أسبوعية سلبية في انتظار أسهم‮ »‬EGX70‮«‬


كتب ــ أحمد مبروك:
 
واصلت الأسهم المتوسطة والصغيرة الهبوط أمس، ليفقد مؤشر »EGX70 « الذي يقيس أداء هذه الأسهم 6.77 نقطة، ويغلق عند مستوي 727.46 نقطة منخفضاً بنسبة %0.9 عن إغلاق أمس الأول. اعتبر متعاملون تراجع الأسهم المتوسطة والصغيرة أمس استكمالا للموجة التصحيحية التي تمر بها السوق، بعد أن بلغت الأسهم المتوسطة والصغيرة أعلي قمة لها علي المدي القصير عند مستوي 764 نقطة، والتي اعتبروها في الوقت نفسه سقف تحرك المؤشر في الفترة الحالية. وتوقع محللون ان تواصل الأسهم المتوسطة والصغيرة الانخفاض اليوم، ليستهدف مؤشرها مستوي 714.5نقطة الذي اعتبروه مستوي دعم حركة المؤشر،والأمل الباقي في الحفاظ علي المسار الصاعد للمؤشر علي المدي القصير.

 
توقع مهاب عجينة، المحلل الفني بشركة بلتون فاينانشيال، أن تواصل الأسهم المتوسطة والصغيرة التراجع اليوم لمواصلة المستثمرين جني الأرباح التي تمر بها السوق، ليستهدف مؤشرها مستوي دعمه علي المدي القصير عند 714.5 نقطة، والذي يعد مستوي وقف الخسائر لحركته علي المدي القصير.
 
واعتبر عجينة انخفاض الأسهم المتوسطة والصغيرة أمراً طبيعياً بعد أن واصلت الارتفاع خلال الفترة الماضية لتصل إلي أعلي مستوياتها علي المدي القصير عند مستوي 764 نقطة الذي يعتبر مستوي مقاومة حركة المؤشر علي المدي القصير، كما اعتبر المحلل الفني بشركة بلتون فاينانشيال انخفاض الأسهم اليوم فرصة لتخفيف المراكز.
 
اتفق مع الرأي السابق عبد الرحمن لبيب، رئيس قسم التحليل الفني بشركة الأهرام للسمسرة، وأكد أنه لا مفر من تراجع الأسهم المتوسطة والصغيرة اليوم في حالة استمرار انخفاض مؤشر داوجونز. وتوقع أن يستهدف مؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة مستوي 714 نقطة والذي يعتبر مستوي دعم علي المدي القصير، ومن شأن كسر ذلك المستوي لأسفل أن يتحول مساره من صاعد إلي عرضي علي المدي القصير.
 
أضاف لبيب أن من بين العوامل التي ستؤثر علي مسار الأسهم المتوسطة والصغيرة علي المدي القصير خلال تعاملات الخميس، تأكيد الأسهم القيادية الكبري كسر مستويات دعمها قصيرة الأجل لأسفل، حيث كسر مؤشر الثلاثين الكبار - أمس - مستوي دعم 6100 نقطة لأسفل، دون أن يكسر سهم »OCI « مستوي دعم 208 جنيهات، وسهم »OT « مستوي 36 جنيهاً وسهم »CIB « مستوي 50 جنيهاً لأسفل، وفي حالة كسر الأسهم الثلاثة هذه المستويات لأسفل، ينتظر أن ينخفض مؤشر الأسهم المتوسطة والصغيرة إلي ما دون مستوي دعم 714 نقطة.
 
ورشح محمد عبد الحكيم، المحلل الفني بشركة ثمار للسمسرة، الأسهم المتوسطة والصغيرة للانخفاض خلال التعاملات الصباحية بسبب انخفاض أسعار آخر تنفيذات تمت علي معظمها عن متوسطات أسعار الاغلاق، إلا أنه رهن ارتفاع الأسهم المتوسطة والصغيرة خلال منتصف التعاملات بتمكن الأسهم القيادية الكبري خلال الفتح من الصمود فوق مستويات دعمها، ليرتد مؤشر الثلاثين الكبار فوق مستوي دعم 6100 نقطة، وعلي الناحية الأخري توقع أن تسيطر حالة الترقب علي السوق اليوم إذا واصلت الأسهم القيادية الانخفاض إلي ما دون مستويات دعمها.
 
وحدد عبد الحكيم مستوي دعم المؤشر عند 714.5 نقطة، بينما حدد سقف تحرك المؤشر علي المدي القصير عند مستوي 737نقطة، الذي يعتبر مستوي مقاومة ثانوياً، يليه مستوي 765 نقطة الذي يعتبر قمة حركة الأسهم المتوسطة والصغيرة علي المدي القصير.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة