أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

عدم وضوح البعد الزمني للأزمة الراهنة وتوابعها يزيد من احتمالات نشوب أخري جديدة


حوار: ياسمين منير ـ رضوي إبراهيم
 
حدد سميح ساويرس، رئيس مجلس ادارة شركة اوراسكوم القابضة للاستثمار والتنمية، عددا من العوامل المؤثرة في قدرة الشركات العاملة بالقطاعين السياحي والعقاري علي البقاء والصمود خلال تداعيات الازمة المالية العالمية وتمثل اهم هذه العوامل ـ من وجهة نظره ـ في عنصري السيولة والتدفقات النقدية للشركات، واللذين سيوضحان الموقف المالي لهذه الشركات من الانعكاسات السلبية للازمة الراهنة وتوابعها المرتقبة.

 
 
 سميح ساويرس
واوضح ساويرس في حوار مع »المال« ان الازمة المالية العالمية مازالت تخفي في طياتها مزيدا من حالات التعثر التي قد تكشف عنها الميزانيات والقوائم المالية الكاملة عن العام المالي 2009، فعلي الرغم من انخفاض حجم التأثر السلبي في هذين القطاعين مقارنة بالتوقعات الصادرة بداية اندلاع الازمة، فإن التداعيات السلبية الراهنة ساهمت في استنزاف نسبة كبيرة من السيولة المالية، بالاضافة الي تراجع ارباح شركات القطاعين خلال النصف الاول من العام الحالي، مما يرجح وجود المزيد من حالات التعثر خلال الفترة المقبلة.
 
واضاف ساويرس ان التأثير الحقيقي لتداعيات الازمة الراهنة علي الشركات المحلية العاملة في قطاعي السياحة والعقارات لم يظهر حتي الآن بدعم من تماسك هذه الشركات وارتكازها علي مراحل النشاط الاستثنائية السابقة للازمة، مشيرا الي ان عدم وضوح البعد الزمني للازمة الراهنة وتوابعها المرتقبة في مختلف القطاعات الاقتصادية يزيد من احتمالات نفاد مقومات التماسك الحالية والتي ستؤدي بدورها الي نشوب ازمة حقيقية جديدة تالية للازمة الراهنة.
 
واكد ساويرس ان شركة »اوراسكوم القابضة« مازالت بعيدة عن هذه الانعكاسات السلبية، موضحا ان الاداء المالي للشركة خلال العام الحالي دعمه بدء تشغيل عدد من المشروعات في بعض الاسواق التي اخترقتها الشركة خلال الفترة الاخيرة، مما ساعدها علي تجاوز تراجع ايرادات الشركة من مشروعاتها القائمة، مؤكدا ان المركز المالي الجيد لاوراسكوم القابضة للتنمية وتدفقاتها النقدية دفعتها لاجراء عملية اعادة هيكلة للقروض المتوسطة والصغيرة التي بدأت في سداد جزء منها من خلال جمعها في قرض واحد طويل الاجل الي جانب الحصول علي تمويل اضافي يمثل جزءا من القرض الموحد، والمرتقب ان يصل اجله الي 7 سنوات.
 
يقوم كل من البنك الاهلي وبنك مصر بتنظيم القرض المقترح لشركة اوراسكوم القابضة للاستثمار والتنمية، إلا أن القيمة النهائية للقرض لم تتحد بعد.
 
واوضح رئيس مجلس ادارة اوراسكوم القابضة للاستثمار والتنمية ان الازمة الراهنة ساهمت في تعديل الخطة الاستثمارية للشركة خلال العام الحالي، ولكن في حدود ضيقة، حيث  اكتفت بالتخلي عن تأسيس فندق واحد مقابل تأسيس اربعة فنادق اخري بالجونة قبل نهاية العام الحالي.
 
واضاف ان السوق العمانية شهدت بدورها مرحلة من النشاط الجيد، حيث تعتزم »اوراسكوم القابضة« افتتاح مارينتين قبل نهاية العام الحالي، علاوة علي بدء الاعمال الانشائية بالسوق السويسرية خلال شهر سبتمبر المقبل، والتي ستبدأ معها الشركة مرحلة الترويج للوحدات العقارية بالمشروع.
 
واوضح »ساويرس« ان المشروعات المختلفة التي بدأت الشركة في اقامتها خلال الفترة الاخيرة تستهدف الوصول لنموذج مشروع »الجونة« الذي يعد علامة فارقة في تاريخ انجازات الشركة، مشيرا الي ان هذه المشروعات ستبدأ في سنواتها الاولي كمشروع عقاري متكامل يضم عددا من الفنادق السياحية التابعة للشركة، والتي سيتم تدعيمها خلال سنوات المشروع بانشاء خدمات ترفيهية جديدة كالموانئ وملاعب الجولف اضافة الي محاولة تطوير المناطق العقارية بالمشروع وتدعيمه بالخدمات والمرافق المختلفة القادرة علي خلق وظائف لسكان هذه العقارات بهدف الوصول لنموذج المدينة المتكاملة.
 
وارجع ساويرس اسباب اختياره للاسواق التي يتم اختراقها بخلاف السوق المحلية الي المميزات التي يمكن للشركة اكتسابها من خلال الدعم الحكومي في هذه الاسواق، خاصة فيما يتعلق بفرص تملك الاجانب هذه البلاد بمساحات كبيرة تستطيع من خلالها تأسيس مشروعات ضخمة علي غرار تجربة »الجونة«، بالاضافة الي ضرورة احتياجات هذه الاسواق لنوعية المشروعات التي تستهدف الشركة انشاءها.
 
وفي ضوء تمسك شركة »اوراسكوم القابضة للاستثمار والتنمية« بجميع المشروعات التي اعتزمت تأسيسها خلال الفترة الماضية، اثار طول فترة المفاوضات التي استغرقتها الشركة لاختراق السوق اليمنية العديد من التساؤلات التي اتجهت لترجيح تخلي الشركة عن استكمال خطتها بهذه السوق.
 
واكد »ساويرس« استمرار الشركة في استكمال مباحثاتها مع الحكومة اليمنية بهدف التوصل الي حلول نهائية، في اطار الخطة الاستثمارية التوسعية للشركة، والتي تستهدف البحث عن الدعم الحكومي للمشروعات الضخمة من خلال المزايا المكتسبة في اسعار الاراضي، وعدم التدخل من الجهات الخارجية في التصميمات بعد اتخاذ مشروع »الجونة« كنموذج لتوسعات الشركة المستقبلة.
 
واوضح ساويرس انه من المنتظر عقد اجتماع بين الشركة والجهات المسئولة باليمن خلال الفترة المقبلة للتفاوض علي الشروط النهائية للعقد، وسعر الارض التي تبلغ مساحتها حوالي ستة ملايين متر تمهيدا لاقامة المشروع خلال السنوات القليلة المقبلة، مشيرا الي ان عدم التوصل لاتفاقيات نهائية في بعض المشروعات يرجع لصعوبة التحكم في رغبات الجهات المشاركة بالمشروع سواء كانت جهات حكومية او شراكات مع شركات عقارية وسياحية اخري، والتي قد تنبع من تخوفها من التداعيات السلبية للازمة، التي فرضت نوعا من التحوط في دراسة الفرص الاستثمارية المتاحة اكثر من مرة نتيجة انخفاض السيولة المتاحة لديها.
 
واشار »سميح« الي ان الشراكة مع صندوق »شعاع« والذي تساهم الشركة في رأسماله بحوالي %51 يعد ابرز النماذج علي تحوط الجهات الاستثمارية من اتخاذ خطوات تنفيذية خلال هذه الفترة، موضحا ان الشراكة مع صندوق »شعاع «تستهدف انشاء عدد من الفنادق النمطية بالسوق المحلية التي تتسم جميعها بكونها من الفنادق فئة الثلاثة نجوم وهي الفئة الفندقية الغائبة عن السوق المصرية حيث كانت جميع الفنادق التي تندرج تحت هذه الفئة الفاخرة التي لم يتم تجديدها.
 
واشار ساويرس الي انه من المنتظر الاجتماع مع مسئولي»شعاع« عقب انتهاء شهر رمضان المقبل لبحث فرص استكمال هذا المشروع في ضوء المتغيرات الجديدة التي خلفتها الازمة المالية العالمية والذي تحدد رأسماله بحوالي 125 مليون دولار.
 
واكد سميح ساويرس ان تأسيس »اوراسكوم القابضة« لميناء سياحي في محافظة الغردقة مازال علي قائمة استثمارات الشركة خلال الفترة المقبلة، نظرا لاهمية هذا الميناء الذي يعد احد المرافق التي استهدفتها الشركة في مشروع الجونة منذ تأسيسه ليكون مدخلا لليخوت الخاصة بملاك المدينة او الوافدين اليها، مستشهدا بالاجراءات المعقدة التي انتهت شركته منها في رحلة الحصول علي جميع الموافقات اللازمة لهذا الميناء.
 
وكشف ساويرس عن استعداد الشركة لتوظيف التبرعات المخصصة للعامين الماضي والحالي والبالغة حوالي مليوني جنيه خلال الفترة المقبلة، مرجعا عدم استخدام اموال التبرعات المخصصة للعام المالي السابق لعدم انتباه المؤسسين لتوظيفها نتيجة رغبتهم في عدم تحميل صغار المساهمين تلك النفقات التي يتم تمويلها من جهات اخري تابعة للمؤسسين وابرزها مؤسسة ساويرس الخيرية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة