أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

زيادة مرتقبة للطلب علي ماكينات الصراف الآلي


المال ــ خاص
 
نفي العاملون في قطاع البنوك والمؤسسات المالية تسبب شهر رمضان في أي اختناقات أو ضغوط علي شبكة الصرافات الآلية التابعة للبنوك رغم زيادة استخدامها غير أن البعض، اقترح عمل ورديات ليلية إضافية لخدمة العملاء الذين لا يرحبون بالتجول أثناء ساعات النهار لاتمام معاملاتهم البنكية.

 
وقد أكد خبراء أن هناك ضرورة ملحة لزيادة الاهتمام بتطوير منظومة نقل الأموال وكذلك السبل التي يمكن من خلالها متابعة حركة سير هذه العربات التي تعد سببا أساسيا في الأعطال التي تواجه ماكينات الصراف الآلي، بشكل عام سواء في الأيام العادية أو المواسم والأعياد نظراً لحاجة الماكينات لتغذيتها المستمرة بالأموال والنقود، في ظل ارتفاع وتيرة ضرورة السماح بتراخيص الــ»AVL « والتي سيكون لها بالغ الأهمية في متابعة عربات نقل الأموال وتأمين خطوط سيرها بشكل مستمر.
 
وقال صابر عبدالله مشرف أول نظم معلومات وشبكات بالبنك الأهلي المتحد إن ماكينات الصراف الآلي مقسمة إلي نوعين أحدهما يقتصر علي السحب النقدي، والآخر يمكن المستخدم من القيام بالعديد من المعاملات البنكية كالايداع وغيره من خلالها، مقترحاً موافقة البنك المركزي باعتباره الجهة المسئولة عن القرارات الخاصة بالبنوك بعمل ورديات ليلية في شهر رمضان تلبي احتياجات العملاء الذين لا يمكنهم التحرك أثناء ساعات النهار، وبذلك تحدد فترة عمل إضافية تقتصر حتي علي المعاملات الخارجية للبنك لمدة ساعتين أو ثلاث بعد الإفطار، في فروع محددة يحددها البنك حسب طبيعة احتياجات العملاء.
 
وأضاف المشرف الأول لنظم المعلومات بالبنك الأهلي المتحد أن الأعطال التي قد تحدث أثناء استخدام ماكينات الصراف الآلي تكون مراقبة بشكل مستمر علي مدار اليوم ويتم إصلاحها بشكل سريع، إلا في حال كون العطل ناتج عن أسباب خارجة عن إرادة القائمين علي العمل، كانقطاع الكهرباء بشكل كلي أو نفاد الأموال الموجودة بالماكينة، مشيراً إلي أن معظم البنوك المصرية يمكنها حاليا الدخول علي شبكات 123 للصرافات الآلية التابعة لشركة بنوك مصر، التي توفر حلولا كثيرة.
 
من جانبه قال أحمد ابراهيم مدير إدارة نظم المعلومات ببنك الاتحاد الوطني إن الأمور تسير في شهر رمضان علي نفس الوتيرة التي تسير عليها طيلة أيام السنة، مؤكداً أنه تتم مراقبة الأعطال التي قد تصيب ماكينات الصراف الآلي بشكل مستمر لتلافي حدوث أي اختناقات نتيجة الطلب عليها.
 
ويري ابراهيم أن شهر رمضان لا يسهم بشكل كبير في زيادة حجم المعاملات البنكية بالشكل المتوقع إلا أن البنك يهتم إلي حد كبير بمتابعة سير العمل لتفادي أي أعطال.
 
وأكد أحمد البدري، مدير عام الاتصالات وتأمين المعلومات بالبنك الوطني المتحد، الرأي السابق مشيراً إلي أنه لا توجد أي اجراءات اضافية بالنسبة لشهر رمضان، حيث تستمر السوق علي ما هي عليه، ولا توجد أي ضغوط إضافية علي ماكينات الصراف الآلي ناتجة عن زيادة إقبال العملاء أو عن أي أسباب أخري، موضحاً أن أعطال ماكينات الصراف الآلية دائما ما تكون مراقبة بشكل مستمر، حيث تعمل خدمة العملاء طيلة ساعات اليوم بالشكل الذي يوفر جميع الإجابات عن تساؤلات العملاء.
 
يذكر أن مشكلات عديدة تواجه العملاء بسبب أعطال ماكينات الصراف الآلي التي انتشرت في الآونة الأخيرة، ولم تعد تقتصر فقط علي اأعياد أو المواسم الدورية أو اجازات نهاية الأسبوع.
 
وقد أرجع الخبراء هذه الأعطال سوء استخدام العملاء أو عدم التغذية المستمرة من قبل شركات نقل الأموال وصيانة ماكينات الصراف الآلي، إضافة الي الانقطاع المتواصل لشبكات الربط التي تربط الماكينات والبنوك المختلفة بمؤسسات الإصدار العالمية منها »فيزا« و»ماستر كارد«.
 
وأكد الخبراء في مجال صيانة ماكينات الصراف الآلي، أن الاعطال في مصر تتمثل في واقع الأمر، لعدم الاستجابة الفورية من قبل شركات نقل الاموال وتغذية الماكينات بالنقود في الموعد المحدد وتعد إمكانياتها ضعيفة جدا بالمقارنة مع عدد ماكينات الصراف الآلي في مصر، حيث يصل عدد شركات نقل الأموال الي 4 شركات محلية امكانياتها ضعيفة مقارنة بحجم الطلب المتزايد.

 
وقد عزز ذلك الأمر من أهمية المطالب بتحديث الاساطيل الحالية لشركات نقل الأموال وزيادة عدد السيارات التابعة لها، وإدخال خدمات جديدة لمراقبة تلك الأساطيل مثلما الحال في الدول الأمريكية والأوروبية والتي تتم من خلال نظم الأقمار الصناعية، لمعرفة النقص الحالي في النقود وتلبية الاحتياجات المختلفة لها.

 
ونوه مسئولون في البنوك إلي أهمية إضافة خدمات التتبع لسيارات نقل الأموال من خلال إضافة أنظمة التتبع الجغرافي »AVL « الامر الذ سينعكس بالتالي علي تطوير ماكينات الصراف الآلي وإنهاء شكاوي العملاء بعد معرفة الماكينات المفرغة من النقود لحظيا وإرسال سيارات لتغذيتها بالنقود خاصة في أيام نهاية الأسبوع والعطلات والأعياد الرسمية.
 
وقال المهندس أحمد نجيب، رئيس مجلس إدارة شركة »أمانكو«، لنقل الأموال إن شركته سوف تتقد م للحصول علي تراخيص الـ»AVL « فور سماح جهاز الاتصالات للشركات والمؤسسات الراغبة بها للتقدم إليها، منوها الي أن شركته في أمس الحاجة لتلك الخدمة لتلافي عمليات الهجوم والسطو الذي يتم علي السيارات أثناء سيرها، ومعرفة المكان الفعلي لعملية السطو وملاحقته والقضاء عليه في أسرع وقت.
 
أوضح »نجيب« أن ربط شبكات الصراف الآلي وشركات نقل الأموال بنظام تتبع جغرافي واحد يعتمد علي الخرائط الرقمية من خلال القمر الصناعي سوف يساهم في تلافي شكاوي العملاء والمستخدمين لشبكات الصراف الآلي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة