أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

نشاط في لجان الشوري‮.. ‬ولجان الشعب‮ ‬غائبة في العطلة البرلمانية‮ ‬


محمد القشلان
 
البرلمان بجناحيه »مجلسي الشعب والشوري« في عطلة صيفية إلا أن البرلمانات في العالم ـ حتي في عطلاتها ـ لا تتوقف عن العمل، بل تحل محلها اللجان وينظم عملها بالعطلة القانون واللائحة الداخلية.

 
وقد شهد البرلمان المصري خلال عطلته الحالية ظاهرة غريبة رصدها الخبراء تمثلت في غياب مجلس الشعب وعدم انعقاد اي من لجانه بانتظام في الوقت الذي يشهد فيه مجلس الشوري اجتماعات مستمرة ونشاطاً مكثفاً حول معظم القضايا، وعقدت اكثر من 7 لجان اجتماعات مختلفة، وتمت مناقشة حوالي 5 مشروعات قوانين منها - علي سبيل المثال لا الحصر - مشروع قانون تجارة ونقل الاعضاء، والقانون النووي، إضافة إلي الاقتراحات المقدمة برغبة وغيرها من الموضوعات التي يناقشها مجلس الشوري.
 
علي الجانب الآخر اكتفي نواب مجلس الشعب بتقديم الاسئلة البرلمانية التي بلغت حوالي 25 سؤالاً برلمانياً، ولم تعقد أي لجنة من لجان مجلس الشعب أي اجتماع، وانحصرت الاسئلة البرلمانية حول عدد من القضايا أبرزها: استقدام شركة أمريكية تعمل في مجال الإرشاد السياحي عدداً من اليهود، أو حماية مستهلكي مياه الشرب، وسؤال عن اعتصام خبراء العدل وغيرها من الاسئلة وهو ما اثار التساؤلات حول مقارنة دور المجلسين في العطلة البرلمانية وهل لذلك علاقة بطبيعة كل مجلس ام أن لذلك علاقة بالمعارضة الشرسة في مجلس الشعب؟
 
أكد المستشار محمد عامر، أمين سر لجنة حقوق الانسان بمجلس الشعب، أن العمل بالمجلس ــ سواء خلال العطلة البرلمانية أو وقت الانعقاد ــ يختلف عن العمل بالشوري، فمشروعات القوانين تعرض اولا علي مجلس الشوري، وتوقيت تقديم القوانين هو المحرك الاول لعقد اللجان، كما ان رئيس المجلس يقوم بعدد من المهام والمسئوليات في العطلة البرلمانية، ولا يعني وجود قضايا يناقشها الشوري غياب دور مجلس الشعب او العكس، فلم تعرض اي قوانين علي مجلس الشعب، كما ان الاسئلة البرلمانية ادوات متاحة ومن حق النائب استخدامها، فهي من صميم الدور الرقابي، ولا تؤثر هذه العطلة علي الاداء التشريعي، لان الفصل التشريعي العادي كافٍ لتقديم ودراسة التشريعات.
 
وقال النائب صبحي صالح، عضو كتلة الاخوان المسلمين، إن الأمر لا يتعلق بعرض القوانين فقط، فاللجان تعقد لمناقشة القضايا مثل التيفود او الفساد او غيرها من الاحداث، وهو ما تفعله لجان الشوري، ولكن هناك تنبيها من رئيس مجلس الشعب بعدم انعقاد اي لجنة دون موافقته شخصيا، والسبب هو خوف الاغلبية من المعارضة في اللجان، بينما مجلس الشوري لا توجد به معارضة، وأشار صالح الي ان نواب مجلس الشعب فشلوا في عقد اي اجتماع لأي لجنة منذ نهاية الدورة رغم التقدم بعدة طلبات لعقد لجان، وحتي الطلب لعقد اجتماع للجنة الشباب في وقت ازمة المنتخب في جنوب افريقيا فشل، والسبب هو خوف الاغلبية من تعرض الحكومة للهجوم والحرج كما كان يحدث في دورة الانعقاد العادية، وهناك قضايا كثيرة كان يجب عقد لجان بشأنها منها الامراض والاوبئة والتيفود واتخاذ قرار بشأن العمرة والحج والخوف من انفلونزا الخنازير، وهي قضايا تستحق ان تثيرها اللجان لكنها ستحرج الحكومة ولذلك لا تعقد اللجان.

وقال الدكتور جلال البنداري، خبير الشئون البرلمانية، إن عمل اللجان في مجلسي الشعب والشوري يتواصل من خلال العمل، وهي لا تتوقف في العطلة البرلمانية، فالعمل البرلماني او العام والذي يتعلق بخدمة ومصالح المواطنين لا يتوقف، وتوقف عمل لجان مجلس الشعب اذا كانت هناك قضايا مهمة تتطلب انعقادها يعد تقاعسا، في حين ان مجلس الشوري يعمل بنشاط في مناقشة احداث وقضايا وتشريعات، اما ما يقوم به نواب مجلس الشعب فهو فقط السؤال البرلماني، وذلك لا يغني بالطبع عن عقد لجان مجلس الشعب حتي يمكن علي الأقل إعداد مشروعات القوانين التي يستمر العمل بها طوال الدورة البرلمانية ولا تقدم، ثم نجد في نهاية كل دورة زحاماً تشريعياً وتراكماً لمشروعات القوانين، فعدم نشاط اللجان في العطلة البرلمانية احد أهم اسباب هذا الزحام التشريعات، وأشار البنداري إلي ان هناك حالة من السجال في مجلس الشعب بسبب وجود المعارضة والمستقلين به، حيث يتخذون من اجتماعات اللجان وسيلة للهجوم علي الاغلبية والحكومة واستخدام الصراخ والهجوم الذي كان يحدث اثناء الدورة، وبالتالي ترفض الاغلبية وهيئة مكتب المجلس عقد اللجان حتي لا تتكرر تلك الصورة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة