أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬الغد‮« ‬تحتجب في رمضان لتطهيرها من أنصار‮ »‬نور‮»!‬


هبة الشرقاوي
 
تعد مجموعة من الصحفيين في جريدة حزب الغد »جبهة موسي مصطفي موسي« التقدم الي نقابة الصحفيين بمذكرة ضد موسي اعتراضا علي تضررهم من وقف جريدة الغد مؤقتا خلال شهر رمضان.

 
 
 موسى مصطفى
وهو القرار الذي كان موسي قد اتخذه من أجل اتاحة الفرصة لمراجعة السياسة التحريرية للجريدة. وقد وصف الصحفيون قرار موسي بانه تعسفي وأنه سيؤدي الي الاضرار الشديد بهم نظرا لأن اكتوبر شهر قيد الصحفيين بالنقابة، وتوقف الجريدة يمنع حوالي 40 صحفيا من القبول في الدفعة القادمة نتيجة عدم الانتظام في الصدور.
 
 بعض الصحفيين ارجع قرار موسي بأنه جاء بعد هجوم الجريدة علي بعض رجال الاعمال وعلي رأسهم نجيب ساويرس وآخرون، بينما وصف آخرون القرار بأنه محاولة من قبل موسي لاستكمال السيطرة علي الجريدة وتنقيتها من الصحفيين الذي لديهم ولاء لأيمن نور.
 
في البداية، قال ماجد توبة، احد الصحفيين بحزب الغد : نحن كصحفيين لا علاقة لنا بخلافات ولا توازنات الجريدة، فكل ما يسعي اليه الصحفيون هو الحصول علي عضوية نقابتهم في اكتوبر المقبل بعد رفض قبول قيدهم لعدم الانتظام، والآن يجيء قرار وقف الجريدة ليؤكد فكرة عدم الانتظام، وهوالأمر الذي يضر بمصالح اكثر من 40 صحفيا غير مقيدين نقابيا.
 
وأكد »توبة« ان هناك حالة من التذمر الشديد بين الصحفيين، وانهم عازمون علي مواجهة القرار، وفي حالة رفض الادارة التراجع عنه سيتقدمون ببلاغ للنقابة، خاصة ان صلاحيات تعديل السياسة التحريرية من سلطات رئيس التحرير وليس رئيس الحزب، وهو ما يرفضه عدد من الصحفيين بحجة الحجر علي رأيهم وفرض الوصاية عليهم، خاصة ان عدم انتظام الجريدة يوقع ضررا ادبيا وماديا علي الصحفيين مباشرة.
 
من ناحيته، اعتبر وائل نوارة، عضو المكتب التنفيذي بحزب الغد »جناح أيمن نور« ان قرار وقف الجريدة او صدورها لن يكون ذا تأثير، لانه لم يعد لها وجود منذ استيلاء موسي مصطفي موسي علي الحزب حسب وصفه، وأرقام توزيعها هزلية، لأن قرارات موسي تتسم بالعشوائية والتعنت، مما أدي الي تدمير الجريدة التي كانت تنافس باعداد توزيعها الصحف الكبري في مصر، حتي يجعل »الغد« جريدة حزبية موالية للامن.
 
واتهم نوارة موسي بانه أوقف الجريدة من اجل عيون بعض رجال الاعمال خاصة، كما أنه تخطي رئيس التحرير وأوقف الجريدة غير مبال بمصير الصحفيين.
 
وأكد »نوارة« ان جريدة »الغد« ستبقي تابعة لزعيمها ايمن نور، مشيرا الي ان هناك محاولات من موسي للتخلي عن عدد من الصحفيين الذين استشعر ولاءهم لنور زعيم الحزب، وهو احد الاسباب الرئيسية لوقف الجريدة.  وعلي الجانب الآخر، اعتبر موسي مصطفي موسي رئيس مجلس ادارة الجريدة وأحد المتنازعين علي رئاسة الحزب، ان هذا القرار ليس بجديد، وانه يفكر فيه منذ فترة طويلة وكان ينتظر الوقت المناسب، موضحا أنه رأي ان رمضان والعيد فترة مناسبة لإعادة هيكلة السياسة التحريرية للجريدة، وذلك بسبب الملاحظات الكثيرة والاخطاء التي وقعت مثل نشر بعض الآراء الداعمة لجماعة الاخوان المسلمين احيانا او الهجوم علي بعض رجال الاعمال.
 
ورفض موسي نفي او تأكيد اذا ما كان هذا القرار قد يؤدي الي تغيير رئيس تحرير الجريدة عبد النبي عبد الستار، كما نفي ان يكون لهذا القرار أي تداعيات حول قيد الصحفيين بالنقابة في اكتوبر المقبل، مؤكدا انه ارسل مذكرة لنقيب الصحفيين يشير فيها الي أنه سيجمد الجريدة لتعديل سياستها إلا أن الصحفيين يحصلون علي حقوقهم المالية خلال هذه الفترة.
 
من جانبه اكد جمال عبد الرحيم، عضو مجلس نقابة الصحفيين، ان قرار موسي سيؤثر بشكل كبير علي قيد الصحفيين في اللجنة القادمة خاصة انه تم رفض 40 صحفيا من جريدة الغد في ابريل الماضي بسبب عدم انتظام الصدور، مؤكدا ان موسي تقدم بمذكرة الي النقابة لإبلاغها بوقف صدور الجريدة في شهر رمضان وهو الامر الذي رآه عبد الرحيم دليلا علي عدم انتظام الجريدة.
 
واكد ان موسي بصفته رئيس حزب الغد هو المفوض الوحيد بالقرار الاخير في اصدار الجريدة او وقفها بناء علي طلبه دون مراجعة، لكنه اوضح ان هناك حالة غضب شديد بين صحفيي الجريدة وأنهم يعدون حاليا مذكرة للتقدم بها لمنع وقف صدورها في رمضان، وهي الخطوة التي تجعل للنقابة الصفة القانونية للتدخل بسبب الاضرار المهنية او المادية التي قد تقع علي الصحفيين، واتخاذ القرارات المناسبة لحماية حقوقهم.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة