اقتصاد وأسواق

سباق محموم بين شركات الدواء الأمريكية لإنتاج أمصال الأنفلونزا


دعاء شاهين
 
اعلنت 3 شركات ادوية كبري هذا الاسبوع عن ابرام صفقات جديدة تتيح لها انتاج امصال للوقاية من الانفلونزا، تأتي هذه الصفقات وسط مخاوف من تفشي وباء الانفلونزا، لتعكس تنامي اقتناع شركات الادوية بصناعة »الامصال« كمصدر مهم وحيوي للنمو المستقبلي، وتعويض خسائرها في قطاع الادوية والتي تواجه حربا شرسة من قبل الادوية المقلدة.

 
استطاعت مبيعات الامصال خلال الفترة الاخيرة ان تنمو بوتيرة اسرع من الادوية لانها لا تعاني من منافسة الادوية المقلدة والتي تسببت في خسائر لهذه الشركات تقدر بمليارات الدولارات، كما ان اهتمام الحكومات في الولايات المتحدة، ومختلف دول العالم بايجاد امصال مضادة لفيروس الانفلونزا، يوفر لشركات الادوية مشتريا مضمونا لأمصالها.
 
يقول موراي ايتكن ـ نائب مدير شركة IMSHEALTH المتخصصة في الخدمات والمعلومات الاستشارية في صناعة الادوية ـ ان اي شركة تستهلك مصلا جديدا لامراض مثل الالتهاب السحائي او انفلونزا الخنازير ستتهافت الحكومات علي شرائه، لذا فإن اتجاه شركات الادوية اصبح واضحا في هذا المجال، وتؤكدها الصفقات الجديدة.
 
ودفعت شركة جونسون اند جونسون ما قيمته 302 مليون يورو لشراء حصة %18 في شركة كروسيل الهولندية للاشتراك معها في تطوير الامصال.
 
كما اكدت شركة »ابوت لابوراتوري« عزمها الاستحواذ علي وحدة صناعة الامصال في شركة سولفاي البلجيكية مقابل 4.5 مليار يورو.
 
واعلنت شركة »ميرك« عن حصولها علي حقوق مصل الانفلونزا الموسمية في الاسواق الامريكية من شركة »CSL « الاسترالية.
 
تأتي هذه الصفقات بعد اعلان شركة فايزر بداية هذا العام عن اتفاق للاستحواذ علي شركة »ويث« والتي تعد احدي اكبر شركات الدواء التي تتمتع بخبرة في مجال انتاج الامصال.
 
كانت شركات  الادوية قد اعلنت عزمها العمل في قطاع الامصال في فترة الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي نظرا لارتفاع تكلفة الملاحقات القضائية في هذه الفترة.
 
وعادت كبري شركات الادوية الي نشاط الامصال مرة اخري بعد ان ارتفعت اسعاره، وتمكن الباحثون من تطوير تكنولوجيا جديدة قادرة علي تحسين كفاءة الانتاج.
 
يتكلف مصل جاردسيل »GARDASIL « المضاد لفيروس الورم الحليمي 130 دولارا للجرعة كما يتكلف مصل بريفنار »PREVNER « الذي تنتجه شركة ويث حوالي 84 دولارا للجرعة.
 
يقول مارجي ماك جلين، رئيس وحدة الامصال والامراض المعدية لدي شركة ميرك، إن الشركات الاخري ادركت انها تخلفت عن صناعة الامصال، وهو ما دفعها الي العودة مرة اخري الي هذا النشاط المتنامي.
 
واضاف ان صفقة ميرك لشراء مصل افلوريا »AFLURIA « للانفلونزا الموسمية في الولايات المتحدة، سيساعد »ميرك« علي الحصول علي موقع مميز في خيارات امصال الانفلونزا المرشحة للبالغين.
 
يبلغ متوسط سعر مصل الانفلونزا بين 10 الي 20 دولارا للجرعة ويقول المحللون إن الشركات تفضل انتاج الامصال باعتبارها مصدرا ثابتا وامنا للايرادات، وفقا لتقديرات شركة »سانوفي افينتس« رائدة صناعة الامصال ـ يتوقع ان تصل حجم مبيعات الامصال نحو 21.5 مليار دولار بحلول 2012، وتمثل صناعة الامصال مصدر جذب لشركات الادوية الطامعة للتوسع في البرازيل، والصين وغيرهما من الاسواق الناشئة.
 
وستعمل شركة »جونسون اند جونسون« مع شركة كروسيل علي تطوير مصل جديد ضد جميع سلالات الانفلونزا.
 
ويقول بول ستوفيلز ـ رئيس وحدة التطوير وابحاث الادوية لدي الشركة ـ إن انتاج المصل سيجعلنا غير مضطرين الي اجراء تعديلات سنوية علي المصل.
 
قال هولجير روفيني ـ المحلل لدي مؤسسة داتامونيتور والتي تقدم استشارات لشركات الادوية في سوق الامصال ـ إن السنوات الماضية شهدت ابرام عدد كبير من الصفقات بين شركات الادوية الكبري، وشركات الامصال الصغيرة مما لا يترك علي الساحة شركات اخري يمكن الاستحواذ عليها.

 
ويضيف روفيني ان شركة »باكستر انترناشيونال« التي تصنع مصل لانفلونزا الخنازير، هي الشركة الوحيدة المتبقية كهدف للشركات الكبري للاستحواذ عليها.

 
وتعتبر الامصال جزءا من الصفقة التي اعلنتها شركة ابوت بشرائها شركة »سولفاي«.

 
وصرح مايلز وايت المدير التنفيذي لشركة ابوت ـ عقب اعلانه عن الصفقة الجديدة ان »ابوت« تأمل في الاستحواذ علي اصول الادوية العلاجية الموصوفة لشركة »سولفاي« بجانب نشاط الامصال المعتاد للشركة في محاولة لازالة المخاوف حول مستقبل نمو ارباح ابوت.

 
وقد ازداد قلق المحللين حول اعتماد ابوت علي دوائها »هوميرا« »HUMIRA « لالتهاب المفاصل، والذي يشكل نحو %15 من ايرادات الشركة خاصة بعد ان شهدت نمو مبيعات الدواء تباطؤا ملحوظا خلال الاشهر الماضية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة