أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

«الإنقاذ» تقاطع الانتخابات وحوار الرئاسة


كتبت - إيمان عوف:

بعد اجتماع عاصف استمر ثلاث ساعات، حسمت أحزاب جبهة الإنقاذ موقفها النهائى من الانتخابات البرلمانية المقبلة، وأعلنت مقاطعتها ترشيحاً وتصويتاً، إضافة إلى مقاطعتها الحوار الذى دعت إليه رئاسة الجمهورية، وبدأ فى الساعة السادسة من مساء أمس، بحضور الأحزاب الإسلامية فقط.

ورصدت «المال» خلال اجتماع جبهة الإنقاذ عصر أمس، حالة من الشد والجذب بين قيادات الجبهة حول الموقف من خوض الانتخابات البرلمانية المقبلة، وقاد اتجاه الراغبين فى المشاركة عمرو موسى، رئيس حزب المؤتمر، والسيد البدوى، رئيس حزب الوفد، والدكتور محمد أبوالغار، رئيس الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى، بينما مثل جبهة المقاطعة كل من حمدين صباحى زعيم التيار الشعبى، والدكتور محمد البرادعى، رئيس حزب الدستور، وعبدالغفار شكر ممثل حزب التحالف الشعبى الاشتراكى.

وفى تصريحات خاصة لـ«المال» قال حمدين صباحى، إن الجبهة التزمت آليات الديمقراطية فى اتخاذ قرار مقاطعة الانتخابات، وأن الجميع ملتزم بالقرار النهائى تصويتاً وترشيحاً، ولفت صباحى إلى أن جبهة الإنقاذ ستعقداً غداً مؤتمراً صحفياً للإعلان عن الآليات التصعيدية التى ستتخذها فى الفترة المقبلة، مشدداً على انحياز الغالبية العظمى من أعضاء الجبهة إلى صوت شباب الثورة، فلا يمكن أن تسال دماء هؤلاء الشباب، فيما نسعى نحن إلى انتخابات بلا ضمانات أو معايير واضحة.

وأوضح صباحى أن الجبهة اتخذت قراراً برفض الحوار الذى دعت إليه رئاسة الجمهورية، إلا بعد تلبية شروطها فى أن يكون الحوار جاداً.

من جهته، أكد عمرو موسى، رئيس حزب «المؤتمر»، أنه كان مع خوض الانتخابات، وأنه مع المشاركة طوال الوقت، لا سيما أن المقاطعة تزيد عزلة المعارضة عن الشارع المصرى، لافتاً إلى أن رصيد التيارات الإسلامية تراجع بصورة ملحوظة، وهو ما كان سيؤهل المعارضة لتحقيق نسب مرتفعة فى الانتخابات المقبلة.

وعن البدائل التى طرحها مؤتمر جبهة الانقاذ أمس، قال موسى: يُسأل عنها من كان مع موقف المقاطعة!

وحول ما إذا كان قرار جبهة الإنقاذ ملزماً لكل الأحزاب الأعضاء فى الجبهة، قال موسى: ليس صحيحاً، فلكل حزب الحق فى خوض الانتخابات منفرداً، لكن قادة الجبهة ملتزمون بقرارها.

إلى ذلك، أوضح الدكتور عزازى على عزازى، القيادى بـ«الإنقاذ» أن القرار حُسم، وعلى الجميع الالتزام به، مشيراً إلى أن نتيجة الاجتماع بمقاطعة الانتخابات كانت السبب فى استمرار التيار الشعبى داخل جبهة الانقاذ.

إلى ذلك تجمع عشرات الشباب الأعضاء بحزب المصريين الأحرار وائتلاف شباب الثورة ورددوا هتافات تطالب الجبهة بمقاطعة الانتخابات، وشهدت الساحة الرئيسية لقاعة مصطفى النحاس بحزب الوفد مشادات بين بعض أعضاء الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى، والشباب المطالبين بمقاطعة الانتخابات.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة