أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الطاقة وتدوير القمامة‮ .. ‬قضيتان تسيطران علي مناقشات‮ ‬غرفة الصناعات‮ »‬الكيماوية‮«‬


منال علي
 
تستعد غرفة الصناعات الكيماوية لإصدار كارت ذكي لأعضاء الغرفة بغرض استخدامه في منح تخفيضات وخصومات لأعضائها مثل الحصول علي المحال التجارية بأسعار مخفضة وميسرة، وسوف تتولي 5 شركات من أعضاء الغرفة مهمة الإعلان عن هذا الكارت والترويج له كمرحلة أولي للتعرف علي فوائد هذا الكارت والتعامل به.

 
فضلاً عن عمل فيلم تسجيلي عن الصناعات الكيماوية في مصر للتعرف علي تاريخها وإمكانياتها.
 
وطالبت الغرفة خلال اجتماعها الأخير باستمرار العمل بأسعار الطاقة »المازوت« للصناعات الورقية، وفقاً للقرار الوزاري الخاص بأسعار الطاقة لهذه الصناعة بحيث لا تتأثر المصانع العاملة في مجال تصنيع الورق سلباً بارتفاع أسعار الطاقة مرة أخري بعد انتهاء مدة التعامل بأسعار الطاقة وفقاً للقرار الخاص بهم في شأن أسعار الطاقة.
 
كما نادي أعضاء الغرفة بإنشاء هيئة عليا مستقلة تكون مسئولة بشكل كامل عن إعادة تدوير المخلفات »القمامة« بهدف استثمار ملايين الأطنان الملقاة في الشوارع دون الاضرار بالبيئة أو المستهلك، إذا قام بإعادة تصنيعها أفراد غير مؤهلين لإعادة تدوير هذه المخلفات.
 
كان مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية باتحاد الصناعات قد عقد اجتماعا قبل يومين حيث سيطرت علي المناقشات مشكلة إعادة تدوير المخلفات »القمامة« وقد شهدت الفترة الماضية اتخاذ وزارة البيئة بعض الإجراءات المضادة تجاه صغار المصنعين الذين يعملون في مجال إعادة تدوير مخلفات البلاستيك، بعد بدء محاولة شعبة البلاستيك تقنين أوضاع هذه المصانع والورش.

 
واقترح شريف الجبلي، رئيس غرفة الصناعات الكيماوية، إنشاء هيئة عليا مستقلة تكون مسئولة عن تدوير المخلفات بجميع أنواعها وتكون هي المرجع الرئيسي أمام الصناع لاتخاذ القرار فيما يتعلق بهذه المخلفات، كما تكون مسئولة عن التعامل مع الجهات الأخري ذات الصلة بمسألة تدوير المخلفات مثل وزارة الصحة أو المحليات أو وزارة البيئة أو وزارة الاستثمار، إذ تتضمن عمليات إعادة تدوير المخلفات استثمارات بمليارات الجنيهات، لا يمكن تصور إهمالها.

 
أما فيما يتعلق بموضوع أسعار الطاقة »المازوت« فأكد الجبلي ضرورة إرسال خطابات للمسئولين عن تحديد أسعار الطاقة بالنسبة للصناعات الورقية، بغرض استمرار التعامل بالأسعار المتفق عليها مع مصانع الورق خلال الفترة المقبلة بعد انتهاء مدة القرار الوزاري المتعلق بتحديد أسعار الطاقة لمصانع الورق.

 
قال حامد موسي، عضو غرفة الصناعات الكيماوية، رئيس شعبة البلاستيك، إن مشكلة تدوير المخلفات تتمثل في جمع القمامة وفرزها، وهذه العملية تتم حالياً بطريقة عشوائية ومن أفراد غير مؤهلين للقيام بها، وكانت الشعبة قد دعت عدداً من العاملين بهذا المجال لتقنين أوضاعهم والدخول في القطاع الرسمي، وبعد استجابة عدد من هذه المصانع الصغيرة لدعوة الشعبة قام مسئولو وزارة البيئة باتخاذ بعض الإجراءات المضادة تجاه هؤلاء الصناع، مما يعني أن ممارسات الشعبة انعكست سلباً علي صغار المصنعين، وتهديد أوضاعهم بدلاً من تقنينها ودخولها في نطاق القطاع الرسمي.

 
وأكد موسي أن الشعبة العامة للبلاستيك لن تتخلي عن موقفها المساند لأصحاب المصانع الصغيرة الذين تضرروا من دعوتها للدخول في نطاق القطاع الرسمي، وسوف تقدم لهم المساعدات للتخلص من هذه الاضرار، كما تم إعداد دراسة فنية لتحديد واقع مشكلة تدوير المخلفات في مجال الصناعات البلاستيكية، ووضعت تصوراً للتخلص من هذه المشكلة بصورة  آمنة، وخلق صناعة متوافقة مع القوانين ومتطلبات الاقتصاد الرسمي.

 
وأشار محمود سليمان، عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات الكيماوية، إلي أن الإجراءات التي اتخذها مسئولو وزارة البيئة تجاه صغار الصناع الذين تقدموا للانضمام في إطار الاقتصاد الرسمي بنا ء علي دعوة الشعبة لهم لتقنين أوضاعهم، سوف تشجع المنتجين علي الهروب من الدخول في القطاع الرسمي وانتشار الصناعة خارج نطاق القوانين، لأن هذه الإجراءات ستبعث الشعور بالخوف داخل الأشخاص العاملين في هذا القطاع وتبعدهم عن أي محاولة للدخول في القطاع الرسمي لتفادي ما قد يتعرضون له من أضرار خلال هذه العملية.
 
من جانبه طالب عمرو فاروق عثمان، رئيس شعبة الورق، عضو غرفة الصناعات الكيماوية، باستمرار التعامل بأسعار الطاقة خلال الفترة المقبلة، بعد انتهاء مدة القرار المتعلق بالأسعار في أول يناير المقبل، وشدد علي أن الصناعات الورقية لا تستطيع تحمل أي اهتزازات في أسعار الطاقة خلال المرحلة الحالية، وأن ارتفاع سعر الطاقة »كهرباء أو غاز أو مازوت« سوف يحمل الشركات أعباءً إضافية كبيرة قد تدفعها إلي الاستغناء عن عدد من العمالة المشتغلة لديها.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة