أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

%30‮ ‬من سيارات تويوتا تعمل بالوقود المختلط بحلول‮ ‬2020


خالد بدر الدين
 
تعهدت شركة تويوتا اليابانية للسيارات والرائدة في إنتاج السيارات مختلطة الوقود من أهمها ماركة بريوس أن يكون %30 من إنتاجها من جميع السيارات يعمل بالبنزين والكهرباء بحلول عام 2020 ولكنها لم تحدد حجم إنتاجها حتي الآن.

 
وذكرت صحيفة »فاينانشيال تايمز« أن 3 من كل 10 سيارات تبيعها تويوتا من الآن وخلال السنوات العشر المقبلة ستعمل بالوقود المختلط الذي ينبعث منه أقل مستوي من العوادم المسببة لتلوث البيئة.

 
ويقول تاكيش أوشيامادا، نائب الرئيس التنفيذي لشركة تويوتا المسئول عن تطوير هذه السيارات خلال معرض طوكيو للسيارات، إنه لا يتوقع ظهور سيارات تعمل بالكهرباء فقط وذلك علي عكس ما أعلنته شركة نيسان المنافسة له في هذا المعرض التي أكدت إنتاجها من قبل هذه السيارات في غضون سنوات قليلة.

 
ويري »تاكيش« أن تكاليف الإنتاج المرتفع لهذه السيارات الجديدة وعدم وجود بنية أساسية كافية لها لإعادة شحن البطاريات الكهربائية، والتي لا تكفي للسير لمسافات طويلة أهم أسباب ارتفاع المدة الزمنية اللازمة لإنتاجها بأعداد تكفي الاستهلاك العالمي.

 
ولكن كارلوس نمصن، الرئيس التنفيذي لشركة نيسان، يؤكد أن السيارات الكهربائية مثل موديلها الجديد »ليف« ذات الأبواب الخمسة من المحتمل أن تحقق %10 من إجمالي مبيعات السيارات في غضون 10 سنوات فقط.

 
غير أن تاكيس يري أن السيارات الكهربائية لن تنتشر بهذه السرعة لأن سيارات بريوس وغيرها من الموديلات مختلطة الوقود لن تزيد حصتها علي %8 من المبيعات وهي أكبر نسبة من الإنتاج حتي الآن.

 
واستطاعت تويوتا أن تبيع 2 مليون سيارة مختلطة الوقود حتي الآن منذ بدايتها في عام 1997 كما عرضت في معرض طوكيو موديلا آخر من بريوس أطلقت عليه اسم »ساي« والذي من المقرر أن تبدأ بيعه في اليابان في ديسمبر المقبل وكذلك موديل ليكسوس.

 
وتتجه هوندا أيضاً ثاني أكبر شركة سيارات في اليابان بعد تويوتا إلي زيادة إنتاجها من السيارات مختلطة الوقود بموديل CRZ الرياضية التي سيبدأ بيعها في الولايات المتحدة الأمريكية خلال العام المقبل.

 
ولا تسيطر شركات السيارات الأجنبية إلا علي أقل من %10 من سوق السيارات اليابانية، مما يجعل المعرض الحالي فرصة سهلة للمديرين الذين يبحثون عن خفض تكاليف إنتاج السيارات.

 
ومع ذلك فإن المعرض يركز علي الفروق الواضحة الموجودة بين شركات السيارات بخصوص الفترة الزمنية المتوقعة لتطبيق تكنولوجيا السيارات الكهربائية، لا سيما التكنولوجيا التي تستهدف خفض انبعاث ثاني أوكسيد الكربون وغيره من الغازات التي تؤدي إلي تزايد الاحتباس الحراري وتلوث البيئة.

 
وإذا كانت كبري شركات السيارات تحاول تنفيذ المزيد من الأبحاث علي مجموعة من الوقود النظيف بدءاً من الوقود المختلط إلي الكهرباء النقية وحتي خلايا وقود الهيدروجين، إلا أنها تتباين في حجم الاستثمارات المخصصة لإنتاج وتسويق السيارات التي تعمل بهذا الوقود خلال السنوات المقبلة.

 
وتعرض تويوتا »ميكروباصاً« صغيراً يعمل بالكهرباء من طراز FT - EVII من المقرر طرحه في الأسواق بحلول عام 2012، علي ألا يزيد حجم الإنتاج علي آلاف قليلة سنوياً في البداية علي الأقل في حين تأمل شركة نيسان إنتاج 200 ألف سيارة من طراز ليف سنوياً بعد ثلاث سنوات علي الأقل.

 
ولكن ليس جميع السيارات التي تنتجها السيارات اليابانية تستهدف خدمة البيئة ومنفعة المستهلكين لأن لكسز مثلاً عرضت مؤخراً نموذج سيارة من طراز LF - A بمقعدين فقط ثمنها 375 ألف دولار ويسع محركها 4.8 لتر وتصل سرعتها إلي 325 كيلو متراً في الساعة وأعلنت تويوتا أنها ستنتج منها 500 سيارة سنوياً اعتباراً من ديسمبر المقبل وحتي عام 2012.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة